/* */
الأخــبــــــار
  1. شرطة الاحتلال تفرج عن 10 سيدات بشرط الابعاد عن الاقصى لمدة أسبوعين
  2. الرئيس امام المركزي: نحن أول من وقف ضد صفقة القرن وحاربها
  3. أمير قطر يعلن عن استثمار مباشر في تركيا بـ 15 مليار دولار
  4. انطلاق اعمال الدورة الـ 29 للمجلس المركزي الفلسطيني في رام الله
  5. الزعنون: آن الأوان لتنفيذ القرار الخاص بتعليق الاعتراف بإسرائيل
  6. رئيس البوسنة والهرسك يزور فلسطين في 28 الجاري
  7. بلدية الاحتلال تصادق على بناء 20 ألف وحدة استيطانية جديدة في القدس
  8. محكمة الاحتلال تمدد اعتقال الصحفي علاء الريماوي ليوم الأحد المقبل
  9. اذاعة الجيش: مصدر سياسي لا ينفي وجود وقف لإطلاق نار بين إسرائيل وحماس
  10. بلدية الاحتلال تصادق على بناء 20 ألف وحدة استيطانية جديدة في القدس
  11. الأحمد: التهدئة عمل وطني وليس فصائلي ويجب أن تتم باسم منظمة التحرير
  12. قوات الاحتلال تقتحم دوار الصحة وسط الخليل
  13. الأحمد: اتفاق التهدئة بين حماس وإسرائيل خيانة للشعب وقضيته الوطنية
  14. الاحتلال يفرج عن الأسيرة ابتهال ابريوش من بيت كاحل
  15. الاحتلال يعتقل خمس نساء من أمام أبواب المسجد الأقصى
  16. الخارجية:الانحياز الامريكي والصمت الدولي يشجع الاحتلال على هدم المنازل
  17. قوات الاحتلال تعتقل 8 مواطنين من الضفة
  18. مرسوم بتنصيب مروان عورتاني رئيسا لاكاديمية فلسطين للعلوم برتبة وزير
  19. جرافات الاحتلال تهدم منشأة سكنية في قرية العيسوية بمدينة القدس
  20. زوارق الاحتلال تطلق النار صوب مراكب الصيادين شمال غرب غزة دون اصابات

شاهد- هكذا استقبل أعضاء الكنيست صاحب "خطاب العار"

نشر بتاريخ: 22/01/2018 ( آخر تحديث: 23/01/2018 الساعة: 10:55 )
بيت لحم- معا- أقدم حراس الكنيست، يوم الاثنين، على إخراج النواب الفلسطينيين من قاعة الكنيست بالقوة، إثر احتجاجهم على كلمة نائب الرئيس الأمريكي مايك بنس.

وبعد أن رحب بنس قدم بنس شكره لنتنياهو والحضور وشرع أعضاء الكنيست بالتصفيق، رفع النواب الفلسطينيون لافتات احتجاجية وصورا للقدس تعبيرا عن رفضهم لإعلان ترامب القدس عاصمة لإسرائيل وكذلك محتجين على مواقف بنس نفسه المنحازة بشكل سافر لإسرائيل على حساب حقوق الشعب الفلسطيني.

وظهر عضو الكنيست جمال زحالقة وهو يحتج على دفعه من قبل حراس الكنيست، الذين هرعوا على وجه السرعة لإخراج النواب الفلسطينيين من اعضاء القائمة المشتركة بمجرد رفعهم للافتات الاحتجاج.

وكان أعضاء الكنيست من القائمة المشتركة قد أعلنوا في وقت سابق أنهم سيقاطعون خطاب بنس، وجاء حضورهم للتعبير عن غضبهم وغضب الشعب الفلسطيني عموما من مواقف الولايات المتحدة تجاه القضية الفلسطينية.
وعلق رئيس تحرير شبكة معا د. ناصر اللحام على مشاهد إخراج اعضاء الكنيست الفلسطينيين بالقوة قائلا: "أمام حثالة من العنصريين في الكنيست، أثبت نائب الرئيس الأمريكي مايك بينس وسفيره فيلدمان انهما مجرد أدوات رخيصة عند الصهاينة. بينس ألقى خطاب العار ضد العرب والفلسطينيين وضد ايران والمسلمين وضد أحرار العالم. هذا اليوم أثبت للعالم أن إسرائيل مجرد مستعمرة عسكرية أمريكية ولن تكون دولة مهما طال الزمن، وأنها عصابة قتلة ستزول في أقرب فرصة. هذا اليوم نتأكد مرة أخرى أننا في الإتجاه الصحيح مع أحرار العالم وأن اليهود ليسوا شعبا وإنما طائفة باعت روحها للشيطان الإستعماري".
وأضاف اللحام في حسابه على الفيسبوك: "بعد سنوات سيدفع أولاد وأحفاد يهود العالم أثمان لا يمكن تخيلها عن هذه الجريمة بحق العرب ، وحينها لن ينفعهم نباح بينس ولا خوار الثور الهائج ترامب... فقط أجيال اليهود سيدفون ثمن هذا الخطاب".

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018