الأخــبــــــار
  1. إسرائيل: دخلنا مواجهة مفتوحة مع إيران
  2. شرطة رام الله تقبض على مطلوب صادر بحقه أمر حبس بقيمة مليون شيكل
  3. الخرطوم تسمح لطائرة نتنياهو التحليق فوق جنوب السودان
  4. الاحتلال يجرف 15 دونما ويقتلع 60 شجرة زيتون في قرية بتير غرب بيت لحم
  5. مصرع عامل 34 عاما جراء سقوط حجر عليه داخل محجر ببلدة شيوخ شمال الخليل
  6. توتر واستنفار في سجن عوفر بعد اقتحام قسم "15" ورش الأسرى بالغاز
  7. لجان الصيادين: الاحتلال يبلغ باعتقال صياد خلال عمله في بحر شمال غزة
  8. الاحتلال يقتحم مستشفى المقاصد ويمنع فعالية
  9. قوات القمع تقتحم قسم 17 في سجن عوفر وتعتدي على الأسرى
  10. حسين الشيخ لمعا: يجب اجراء انتخابات برلمانية وتشكيل حكومة فصائلية
  11. انفجار سيارة في عسقلان على خلفية اجرامية
  12. روسيا: مقتل أربعة جنود سوريين في غارة إسرائيلية على دمشق
  13. قوات الاحتلال تعتقل 30 مواطنا وتعلن اصابة جنديين بالحجارة في الضفة
  14. سورية تعترض 38 صاروخا اسرائيليا خلال الهجوم على دمشق
  15. ارتفاع على درجات الحرارة حتى نهاية الأسبوع
  16. الأردن يعترض على إقامة مطار إسرائيلي قرب حدوده
  17. الاحتلال يعتقل 21 مواطنا من الضفة
  18. غارات إسرائيلية ضد فيلق القدس وحزب الله والدفاعات السورية تتصدى
  19. إصابة شاب برصاص حي في مواجهات مع الاحتلال بمدينة نابلس
  20. الرئيس يستقبل رئيس لجنة الانتخابات المركزية

شاهد- هكذا استقبل أعضاء الكنيست صاحب "خطاب العار"

نشر بتاريخ: 22/01/2018 ( آخر تحديث: 23/01/2018 الساعة: 10:55 )
بيت لحم- معا- أقدم حراس الكنيست، يوم الاثنين، على إخراج النواب الفلسطينيين من قاعة الكنيست بالقوة، إثر احتجاجهم على كلمة نائب الرئيس الأمريكي مايك بنس.

وبعد أن رحب بنس قدم بنس شكره لنتنياهو والحضور وشرع أعضاء الكنيست بالتصفيق، رفع النواب الفلسطينيون لافتات احتجاجية وصورا للقدس تعبيرا عن رفضهم لإعلان ترامب القدس عاصمة لإسرائيل وكذلك محتجين على مواقف بنس نفسه المنحازة بشكل سافر لإسرائيل على حساب حقوق الشعب الفلسطيني.

وظهر عضو الكنيست جمال زحالقة وهو يحتج على دفعه من قبل حراس الكنيست، الذين هرعوا على وجه السرعة لإخراج النواب الفلسطينيين من اعضاء القائمة المشتركة بمجرد رفعهم للافتات الاحتجاج.

وكان أعضاء الكنيست من القائمة المشتركة قد أعلنوا في وقت سابق أنهم سيقاطعون خطاب بنس، وجاء حضورهم للتعبير عن غضبهم وغضب الشعب الفلسطيني عموما من مواقف الولايات المتحدة تجاه القضية الفلسطينية.
وعلق رئيس تحرير شبكة معا د. ناصر اللحام على مشاهد إخراج اعضاء الكنيست الفلسطينيين بالقوة قائلا: "أمام حثالة من العنصريين في الكنيست، أثبت نائب الرئيس الأمريكي مايك بينس وسفيره فيلدمان انهما مجرد أدوات رخيصة عند الصهاينة. بينس ألقى خطاب العار ضد العرب والفلسطينيين وضد ايران والمسلمين وضد أحرار العالم. هذا اليوم أثبت للعالم أن إسرائيل مجرد مستعمرة عسكرية أمريكية ولن تكون دولة مهما طال الزمن، وأنها عصابة قتلة ستزول في أقرب فرصة. هذا اليوم نتأكد مرة أخرى أننا في الإتجاه الصحيح مع أحرار العالم وأن اليهود ليسوا شعبا وإنما طائفة باعت روحها للشيطان الإستعماري".
وأضاف اللحام في حسابه على الفيسبوك: "بعد سنوات سيدفع أولاد وأحفاد يهود العالم أثمان لا يمكن تخيلها عن هذه الجريمة بحق العرب ، وحينها لن ينفعهم نباح بينس ولا خوار الثور الهائج ترامب... فقط أجيال اليهود سيدفون ثمن هذا الخطاب".

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018