عـــاجـــل
مستوطنون ينصبون كرفانا قرب سوق الخضار القديم بالخليل
الأخــبــــــار
  1. مستوطنون ينصبون كرفانا قرب سوق الخضار القديم بالخليل
  2. الاسرى الاداريون يواصلون مقاطعة محاكم الاحتلال لليوم الخامس
  3. لليوم الثاني- قوات القمع تقتحم قسم (11) في معتقل "عوفر"
  4. وفاة مواطن 62 عاما تعرض لاطلاق نار قبل 4 أيام في جباليا على خلفية ثأر
  5. الاستخبارات العسكرية تضبط ٣ مشاتل للمخدرات في محافظة بيت لحم
  6. زوارق الاحتلال تطلق النار على مراكب الصيادين شمال غرب غزة
  7. قائد الجيش اللبناني : الجيش سيتصدى لأي عدوان إسرائيلي
  8. اسرائيل تعيد قانون حظر الاذان وتسمح للشرطة بمصادرة مكبرات الصوت
  9. الحمد الله والشيخ وبشارة يلتقون كحلون وموردخاي ويبحثون عددا من القضايا
  10. اصابة فتى بجراح في مواجهات مع الاحتلال غرب رام الله
  11. مصرع مواطن 60 عاما من صوريف بانقلاب جرار زراعي والشرطة تباشر التحقيق
  12. اصابة شاب بالرصاص الحي خلال مواجهات مع قوات الاحتلال في بلدة جيوس
  13. الصحة:اصابة بالرصاص الحي في الفخذ وصلت مستشفى طولكرم
  14. الخارجية الروسية:التسوية الفلسطينية الإسرائيلية تقترب من نقطة اللاعودة
  15. القوى تدعو لفعالية يوم الاربعاء على بيت ايل
  16. موسكو: الولايات المتحدة لم تعلن فحوى "صفقة القرن" وهذا أمر مقلق
  17. قوات القمع تقتحم قسم 11 في معتقل "عوفر" وتنقل 120 أسيرا
  18. إلقاء زجاجة حارقة على سيارة للمستوطنين قرب بلدة الخضر جنوب بيت لحم
  19. فتح معبر رفح باتجاه واحد لمدة يوم لعودة العالقين في مطار القاهرة

عريقات: الاعتراف بفلسطين مدخل السلام

نشر بتاريخ: 28/01/2018 ( آخر تحديث: 28/01/2018 الساعة: 11:40 )
أريحا- معا- أكد د. صائب عريقات أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية أن المدخل الوحيد لإرساء دعائم السلام الشامل والعادل والدائم في المنطقة يتطلب إنهاء الاحتلال الإسرائيلي، وتكريس استقلال وسيادة دولة فلسطين بعاصمتها القدس الشرقية على حدود الرابع من حزيران عام 1967، لتعيش بأمن وسلام إلى جانب دولة إسرائيل.

جاء ذلك أثناء لقائه مع رئيس وزراء بلجيكا الأسبق أبليو دي روبو، ومبعوث الأمم المتحدة لعملية السلام نيكولاي ميلادنوف، ورئيس بعثة التواجد الدولي المؤقت في مدينة الخليل اللواء أينار جونسين، كل على حده.

وأكد عريقات أن قرار الرئيس ترامب باعتبار القدس عاصمة لإسرائيل ونقل سفارة أمريكا من تل أبيب إلى القدس والقول أنه تم اسقاط ملف القدس من المفاوضات، يعتبر وصفة لتوسيع دائرة العنف والفوضى والتطرف وإراقة الدماء ليس فقط بين الفلسطنيين والإسرائيليين بل وعلى صعيد منطقة الشرق الأوسط.

وثمن موقف الإجماع الدولي الرافض لقرارات الرئيس ترامب والمستندة إلى القانون الدولي وقرارات الشرعية الدولية.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017