الأخــبــــــار
  1. الاحتلال يعتقل مواطنا حاول التسلل شمال قطاع غزة
  2. الاحتلال يطلق النار على متظاهرين شرق مخيم البريج وسط القطاع
  3. القاء الحجارة على سيارات المستوطنين وقوات الاحتلال قرب مخيم العروب
  4. نتنياهو يبلغ الكابينت استمراره في الحكم رغم ما يطوقه من تهم بالفساد
  5. الخارجية تدعو الإدارة الأمريكية الى التقاط فرصة السلام
  6. الاحتلال يعتقل شابين خلال قمع فعالية تضامنية أمام سجن عوفر
  7. الاحتلال يهدم محلا في بيت حنينا وبركس أغنام بشعفاط شمال مدينة القدس
  8. تأجيل التصويت على قانون "القومية اليهودية" بسبب خلافات داخل الحكومة
  9. فريق ترامب أطلع مجلس الأمن على خطة السلام للشرق الأوسط
  10. استشهاد شاب متأثرا بجروحه التي أصيب بها الجمعة الماضية شرق البريج
  11. قوات الاحتلال تعتقل 20 مواطنا في الضفة والقدس
  12. أمريكا: يمكن مشاركة دول أخرى في محادثات سلام الشرق الأوسط مستقبلا
  13. اصابة شاب بجروح خطيرة بعيار مطاطي بالاذن خلال اقتحام العيسوية
  14. نتنياهو: ابو مازن لم يات بجديد ويواصل الهروب من السلام
  15. سفارة فلسطين بالقاهرة : فتح معبر رفح البري لمدة 4 ايام في الاتجاهين
  16. الرئيس يدعو لعقد مؤتمر دولي للسلام منتصف العام الحالي
  17. الرئيس:سنكثف جهودنا للحصول على العضوية الكاملة في الأمم المتحدة
  18. الرئيس: الأمم المتحدة اخفقت بتنفيذ قراراتها حتى يومنا هذا
  19. الرئيس: على الحكومة البريطانية أن تتحمل مسؤولياتها عن وعد بلفور وعن نت
  20. ملادينوف: الشعب الفلسطيني يعاني جراء العنف الإسرائيلي

حفل تأبيني للقائد المناضل عاطف دبور في سفارة دولة فلسطين

نشر بتاريخ: 30/01/2018 ( آخر تحديث: 30/01/2018 الساعة: 20:45 )
بيروت -معا- أقامت سفارة دولة فلسطين في لبنان اليوم الثلاثاء، حفلا تأبينياً للقائد المناضل عاطف قاسم دبور "ابو أشرف" بمناسبة مرور ثلاثة أيام على وفاته وذلك في قاعة الرئيس الشهيد ياسر عرفات في مقر السفارة.

شارك في الحفل مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ عبد اللطيف دريان، النائب محمد الحجار ممثلاً رئيس الحكومة سعد الحريري، الدكتور خلدون الشريف ممثلاً رئيس الحكومة الاسبق نجيب ميقاتي، وزير الزراعة غازي زعيتر، وزير الشباب والرياضة محمد فنيش، وزير الشؤون الاجتماعية بيار بو عاضي ممثلاً رئيس حزب القوات اللبنانية الدكتور سمير جعجع، محافظ بيروت القاضي زياد شبيب، المفتي الجعفري الممتاز الشيخ احمد قبلان ممثلاُ رئيس المجلس الاسلامي الشيعي الاعلى الشيخ عبد الامير قبلان، الدكتور محمد شيا ممثلاً شيخ عقل طائفة الموحدين الدروز الشيخ نعيم حسن، الوزير السابق طراد حمادة، النائب السابق بهاء الدين عيتاني، مدير عام وزارة الشباب والرياضة زيد خيامي، مديرة الوكالة الوطنية للاعلام لور سليمان، رئيس المكتب السياسي لحركة امل جميل حايك على رأس وفد، رئيس المؤتمر الشعبي اللبناني كمال شاتيلا، نائب رئيس الحزب السوري القومي الاجتماعي وائل حسنية، عضو قيادة الحزب التقدمي الاشتراكي بهاء ابو كروم ممثلاً رئيس الحزب النائب وليد جنبلاط، عضو المكتب السياسي لتيار المستقبل منير الحافي، فؤاد الحركة ممثلاً نقيب الصحافة عوني الكعكي، وفد من حزب الله ضم زيد ضاهر وغالب ابو زينب، وفد من الحزب الديمقراطي اللبناني ضم ليليان حمزة رمزي حلاوي ووليد العياش، الامين العام لحزب البعث العربي الاشتراكي لقمان شلق.

وحضر كذلك سفير اليمن في لبنان عبد الله الدعيس، سفير كوبا ميغيل بارغا، سفير المغرب امحمد كرين، سفير ايران محمد فتح علي، سفير النمسا ماريان فيربا، العميد محمد مقلد ممثلاً مدير عام الامن العام اللواء عباس ابراهيم، مدير فرع مخابرات الجيش في صيدا العميد ممدوح صعب، ، مدير امن المطار العقيد احمد بيتموني، رئيس بلدية صوفر كمال شيا، امين عام حركة التوحيد الشيخ بلال شعبان، الشيخ محمد ابو القطع، الدكتور زهير العلمي، رئيس بلدية الغبيري معن خليل.

كما حضر عضو اللجنة المركزية لحركة فتح سمير الرفاعي، سفير دولة فلسطين لدى الجمهورية اللبنانية اشرف دبور، امين سر حركة فتح وفصائل منظمة التحرير الفلسطينية فتحي ابو العردات، عضوا المجلس الثوري امنة جبريل ورفعت شناعة، اعضاء قيادة الساحة في لبنان منذر حمزة، جمال قشمر، ابو حسان، حسين فياض، مسؤولو الفصائل الفلسطينية في لبنان، قيادة وكوادر حركة فتح وحشد غفير من المؤسسات والهيئات الثقافية والاجتماعية والتربوية والنقابية وابناء شعبنا الفلسطيني في لبنان.

والقى الشيخ محمد علي كلمة في المناسبة تناول فيها مواقف الراحل الانسانية والنضالية حتى آخر رمق في حياته، معدداً خصاله وصفاته الحميدة التي كان يتمتع بها بين ابناء شعبه الفلسطيني وتكريسه جل حياته في خدمة ابناء واسر الشهداء.

كما تناول علي مسيرة الراحل التربوية والتعليمية التي خرّج خلالها أجيالاً، مقدماً ابنه السفير اشرف دبور لمرافقة وملازمة الرئيس الشهيد ياسر عرفات.

وتحدث عن وفاء الراحل وحنينه الى بلدته فارة التي كان يجمع عنها المعلومات ويتابع اخبارها لتوثيقها في كتيّب وهو على سرير المرض، الا ان الموت فاجأه ورحل وفي قلبه حسرة حيث كانت أمنية الراحل ان تكون وفاته على ثرى فلسطين لينتقل من هناك الى الدار الآخرة.

ثم ألقى المربّي الشاعر حسن علي شرارة قصيدة في الراحل عدد فيها مزاياه وذكر كيف كان يعلّمه في النهار وينتقل في الليل الى العمل الفدائي لمواجهة الاحتلال على ارض فلسطين.

وقال السفير دبور في كلمة له باسم منظمة التحرير الفلسطينية وعائلة الراحل "هكذا هي الحياة الدنيا نحيا بها ضيوفاً ولحظة الغياب تبقى السيرة والمسيرة الشاهد على المواقف التي لا يتسع لها الكلام."

واستذكر دبور الحياة السيرة النضالية والكفاحية للراحل، واصفاً اياه بالرجل الاستثنائي الذي جمع في شخصه الروح الوطنية العالية والصلابة النادرة واسمى القيم والمبادئ والابوة الحانية وانكار الذات.

واعتبر ان الراحل شكل لجيل كامل بوصلة وخارطة طريق "ارشدتنا ان نكون جنوداً اوفياء لفلسطيننا نحيا من اجلها ونموت لاجلها وفداء لها."

وعاهد الراحل بالاستمرار على نهجه وفكره شعلة متوهجة في بركان الثورة واميناً على الوصية.

وشكر دبور باسم منظمة التحرير الفلسطينية وحركة فتح والعائلة "كل من واسانا ووقف الى جانبنا في هذا المصاب الجلل سواء بالحضور او الاتصال، حقا كنتم البلسم لجرحنا بفقدان العزيز الغالي."

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017