الأخــبــــــار
  1. وزراء اسرائيليون يؤيدون سحب اقامات الفلسطينيين بالقدس
  2. وزارة الاعلام بغزة توقف انطلاق قناة طيف النسائية
  3. ظريف: إسقاط الطائرة الإسرائيلية حطم أسطورة "الجيش الذي لا يقهر"
  4. حماس لـ"معا": المقاومة تنسق فيما بينها لكسر معادلات الاحتلال
  5. اللجنة الوزارية تصادق على قانون اقتطاع رواتب الأسرى من أموال السلطة
  6. الخارجية: غياب شريك السلام يفرض على مجلس الأمن تحمل مسؤولياته
  7. الحكومة: عدوان الاحتلال تصعيد خطير
  8. اعتقال فلسطينية بدعوى حيازته سكينا أمام محكمة الصلح في القدس المحتلة
  9. جيش الاحتلال يعلن قصف 18 موقعا في قطاع غزة
  10. درعي يصادق على إقامة مدينة للمستوطنين قرب قلقيلية
  11. العثور على جثماني شهيدين في قصف اسرائيلي شرق رفح ليلا
  12. اسرائيل: حماس ابلغت مصر بانها غير معنية بتصعيد الاوضاع مع غزة
  13. اصابة فلسطينيين برصاص الاحتلال حاولا التسلل قرب رفح
  14. اسرائيل تعلن سقوط صاروخ قرب منزل في شعار هنغيف المحيط بغزة
  15. جيش الاحتلال يعلن ان طائراته قصفة 6 مواقع بينها نفق لحماس في غزة
  16. القسام تعلن استخدام المضادات الارضية صوب طائرات الاحتلال
  17. طائرات الاحتلال تستهدف موقعا للمقاومة شرق غزة
  18. نتنياهو: الحادث على الحدود مع غزة خطير وسنرد بالشكل المناسب
  19. مسؤول عسكري إيراني: حزب الله تحول من منظمة فدائية إلى جيش قوي
  20. اصابة 4 جنود 2 بحالة حرجة في انفجار عبوة بدورية جنوب غزة

الاغا: شؤون المرأة تعد النسخة النهائية من قانون حماية الاسرة

نشر بتاريخ: 04/02/2018 ( آخر تحديث: 04/02/2018 الساعة: 17:27 )

غزة -معا- شاركت وزيرة شؤون المرأة الدكتورة هيفاء الأغا في اليوم الدراسي الذي نطمته الجمعية القانونية للديمقراطية والقانون بعنوان " الحماية القانونية للنساء في منظومة قانون الأحوال الشخصية " وذلك اليوم في قاعة منتج السعادة في مدينة خانيونس .

وأكدت د. الأغا خلال كلمتها أن وزارة شؤون المرأة على وشك الانهاء من اعداد النسخة النهائية من قانون حماية الاسرة من العنف" حيث يعتبر العنف من اهم المعيقات التي تحول دون تنمية المجتمعات ورفاه مواطنيها ونموهم السليم وعيشهم بكرامة، ويحول دون ممارسة المرأة في عملية التنمية بسبب حرمانها من ممارسة حقوقها بالمساواة مع الرجل ، سواء في ممارسة النشاط السياسي أو الدبلوماسي أو الاقتصادي أو الاجتماعي أو الثقافي، أو تقلد المناصب العليا في الدولة مما يحول دون مشاركتها في اتخاذ القرار.

وارجعت الأغا أسباب العنف بأشكاله وانماطه سواء كان العنف الجسدي والجنسي والنفسي والاقتصادي والمجتمعي الى النظرة التقليدية للمرأة ضمن ادواراها النمطية التي قيدها بها المجتمع وفقا للثقافة السائدة والعادات والتقاليد واستمرار السلطة الأبوية الذكورية تجاه المرأة، كما يعتبر الحرمان من ممارسة كافة الحقوق أو جزء منها شكل من أشكال العنف. يالاضافة إلى محدودية حصول المرأة وسيطرتها على الموارد الاساسية اللازمة لتعيش واسرتها حياة كريمة.

وأكدت الأغا أن من أهم اسباب العنف قناعة غالبية الرجال مهما اختلفت صفاتهم بدونية المرأة وبأن لهم سلطة مطلقة عليها بالاضافة إلى غياب القانون.

وأشارت إلى أن الوزارة تسعى لحماية المرأة من العنف والحد منه عبر تشكيل الفريق الوطني من الوزارات والمؤسسات ذات العلاقة لاعداد الخطة الوطنية لمناهضة العنف، وإعداد نظام التحويل الوطني والذي يشكل ميثاقا وطنيا للتعامل مع المرأة المعنفة، بالاضافة إلى إلغاء وتعديل بعض المواد القانونية وذلك لتوفير حماية قانونية لها مثل المادة 340 المتعلقة بخصوص العذر المُحل، والمادة 98 بخصوص العذر المخفف وغيرها من القوانين كما يتم حاليا العمل على اعداد النسخة النهائية من قانون حماية الاسرة من العنف.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017