الأخــبــــــار
  1. إصابةُ 3 سيّدات بإطلاق نارٍ وطعن في الناصرة ودبورية
  2. "اتحاد الطلبة" في جامعة بيت لحم يرد على موقف الوزارة ويلوح بحل نفسه
  3. قتلى ومصابون بانفجار وسط القاهرة خلال ملاحقة إرهابي
  4. بولندا تنسحب من قمة كانت مقررة في إسرائيل
  5. "مركزية فتح" تناقش عددا من القضايا السياسية والملفات الداخلية
  6. اتحاد المعلمين يعلن عن فعاليات تحذيرية في غزة
  7. نقابة العاملين في بلدية يطا تناشد "إنقاذ البلدية من الانهيار"
  8. إسرائيل تنفي سقوط قذيفة من غزة في "شاعر هنيغف"
  9. الاحتلال يعتقل إمام مسجد بيت حنينا من منطقة باب العامود
  10. الاحتلال يضبط اسلحة وذخيرة في العيزرية
  11. اخطارات لهدم منازل ومحمية طبيعية وحديقة اطفال في مسافر يطا
  12. ليبرمان يدعو للعودة لسياسة الاغتيالات
  13. بعد انسحاب بولندا- التشيك تلغي قمة فيشغراد المقررة في إسرائيل
  14. التربية: إجراءات إدارية بحق جامعة بيت لحم في حال استمرار الإضراب
  15. الاحتلال يعيد وضع السلاسل والاقفال ع باب الرحمة في ساحات الاقصى
  16. الاحتلال يغلق معظم ابواب المسجد الاقصى ويمنع دخول المصلين
  17. اجواء متوترة جدا- الاحتلال يعتدي بالضرب على المصلين في باحات الاقصى
  18. الاحتلال يجرف أراضٍ في قلقيلية لصالح الاستيطان
  19. 31 ألف مسافر تنقلوا عبر معبر الكرامة وتوقيف 162 مطلوبا الأسبوع الماضي
  20. تسيبي ليفني تعقد مؤتمرا صحفيا ظهر اليوم وتعتزل الحياة السياسية

انتبهوا... نحن الذين هرّبنا النطف

نشر بتاريخ: 05/02/2018 ( آخر تحديث: 05/02/2018 الساعة: 10:38 )
الكاتب: عيسى قراقع
63 اسيرا فلسطينيا استطاعوا تهريب نطفهم وانجاب الاطفال، خرج النور من الظلام، وخرجت الحياة من العدم ، ارتبك السجانون والفاشيون وقادة الظلام الذين اعتقدوا انهم القوا القبض على الحياة من الوريد الى الوريد واغتالوها خلف القضبان.

لم يحدث في التاريخ البشري ولا في اي سجن من سجون العالم ان تلد المراة من الغياب الا في فلسطين المباركة الطاهرة المحروسة بالشهداء والاسرى والجرحى وببهجة لا تفارق السماء.

لم تحدث المعجزات الكبرى الا في فلسطين ، الصحراء في سجن النقب صارت خضراء ، الجوع في الاضرابات المفتوحة عن الطعام صار صرخة الارداة الانسانية والكبرياء ، حبات الملح ذابت في الاجساد ونزلت في الروح حبات ماء ، المؤبدات تكسرت اوقاتها، الطفل الي هبط من رحم امه يجتمع فيه الحاضر مع الغائب ويكون اللقاء.

لم تحدث المعجزات الا في فلسطين، نحن الذين هربنا النطف وملأنا البيت بالاطفال المبتسمين الذين جاءوا من مخاض الألم ، خرجوا من بين آلاف الابواب المصفحة، وخرجوا من بين الاسلاك والاقفال والابراج ووصلوا وكان الميلاد وعرس المكان.

نحن الذين هربنا النطف، اصرارنا على الحياة لم تفهمه الترسانة العسكرية الاسرائيلية ، كرامتنا وعشقنا للحرية والبيت والعائلة والفرح، لم يفهمه الجلادون والمحققون الذين غرقوا في دمنا في القدس وفي جنين وفي رفح.

نحن الذين هربنا النطف ، استدعينا المستقبل والامل، هزمنا الجفاف والسجن والقمع والفراغ المسلح ولم نزل ، نزيح موجة الموت عن وجوهنا، نحكي مع احلامنا كي يبتسم الهواء، ننشد مع الطيور كي يرقص الشجر، هنا في السجن تفتح النواة في الثرى عروقها ويعقد الثمر.

انتبهوا نحن الذين هربنا النطف، وبعد مئات السنين الطويلات ، وبعد مليون قنبلة غاز القيت علينا، وبعد عشرات الجولات من التحقيق القاسي، وبعد ان اجريت على اجسادنا الآف التجارب الطبية ، نسقط السياج والخوف وتنبسط الحقول على مدى البصر، اطفالنا جاءوا يحملون اسماءنا وفصيلة دمنا، يحملون ملامحنا ودهشتنا، ينقشع الليل ويسطع القمر.

انتبهوا نحن الذين هربنا النطف ، المحللون والاطباء والعلماء قالوا هذه ثورة بيولوجية، البعض قال هي انتفاضة انسانية، الاسرائيليون شددوا الاجراءات التعسفية ، أغلقوا غرف الزيارات بالواح الزجاج، وراقبوا الانفاس والهمسات والكلمات السريّة.

انتبهوا نحن الذين هربنا النطف، كيف تنتصروا علينا اذا؟ الحياة بدأت من عندنا ، نمد أيادينا لأولادنا ، نحتضنهم رغم برودة الوقت ، حياتنا بياض، حياتكم سواد، فخلف كل شهيد يرتقي طفل جديد لا يعرف الانحناء ، وخلف كل سجن ولد يدق الباب ينادي على ابيه ولم ينته النداء.

انتبهوا نحن الذين هربنا النطف، احتفلنا باطفال الاسرى البعيدين، صاروا قريبين، رجعوا من المستحيل ، لأنهم يعرفون الحب ومدخل الطريق، يلملمون الرياح، يسرجون حلمهم ويهبطون، يعانقون ما مضى من حروف السنين وينتشرون ويتكاثرون.

نحن الذين هربنا النطف

هو اسير قتلوه في المسكوبية

وما اعترف

هو اسير صلبوه في الامراض والمؤبد

ولم يخف

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018