/* */
الأخــبــــــار
  1. الحكومة تحذر من تصعيد الاحتلال في القدس
  2. شرطة الاحتلال تخلي المعتصمين في باب الاسباط
  3. الجمعة المقبلة ستحمل اسم "جمعة الوفاء للطواقم الطبية والإعلامية"
  4. صلوات على ابواب الاقصى ردا على اغلاقه من قبل الاحتلال ومنع صلاة المغرب
  5. شهيدان و241 اصابة برصاص الاحتلال على حدود غزة
  6. شرطة الاحتلال تخرج كافة المصلين من المسجد الأقصى
  7. استشهاد شاب برصاص الاحتلال شرق البريج
  8. مصادر اسرائيلية: شهيد بدعوى محاولة تنفيذ عملية بالقدس
  9. اصابة العشرات بالاختناق في مسيرة كفر قدوم الأسبوعية
  10. تواصل اطلاق البالونات الحارقة على مستوطنات "غلاف غزة"
  11. تركيا تتجه لإنتاج سلع بقيمة 30 مليار دولار عوضا عن المستورد
  12. شرطة اسرائيل تحقيق مع نتنياهو بملف "4000"
  13. أسرى سجن جلبوع يتصدون لقمع الاحتلال
  14. مصرع فتى من عزبة شوفة جنوب شرق طولكرم بحادث دهس
  15. إسرائيل: ما سيجري الجمعة على الحدود مع غزة هو "اختبار" لحماس
  16. فلسطينيون عالقون بالعريش يناشدون فتح معبر رفح
  17. مستوطنون يحطمون 200 شجرة زيتون في اللبن الشرقية جنوب نابلس
  18. البطش: اجتماعات الفصائل بالقاهرة ستستمر حتى السبت والأحد
  19. الليلة- مصرع طفلين وشاب بحوادث مختلفة في قطاع غزة
  20. المستوطنون يحطمون 40 مركبة ويهاجمون المنازل في نابلس

بسيسو وكوشار يبحثان تعزيز العلاقات الثقافية الفلسطينية الفرنسية

نشر بتاريخ: 05/02/2018 ( آخر تحديث: 05/02/2018 الساعة: 19:38 )
رام الله -معا- بحث وزير الثقافة د. إيهاب بسيسو والقنصل الفرنسي العام بيير كوشار، بحضور عدد من أركان الوزارة ووفد ضم مستشاري الثقافة والإعلام في القنصلية الفرنسية في القدس، العديد من القضايا ذات الاهتمام المشترك، في مقر الوزارة بمدينة البيرة، اليوم.

وتم البحث العديد من الأمور التي تصب في تعزيز التعاون الثقافي بين دولة فلسطين والجمهورية الفرنسية، خاصة ما يتعلق بالمكتبة الوطنية، ومشاريع ثقافية وأخرى تتعلق بالبنية التحتية على تماس بتنظيم فعاليات "بيت لحم عاصمة للثقافة العربية 2020"، والدور الفرنسي في دعم المكتبة الوطنية، وتظاهرة "بيت لحم 2020"، وكذلك المشاركة الفرنسية في معرض فلسطين الدولي للكتاب، المنوي تنظيمه في مطلع أيار من هذا العام.

وتم الحديث باستفاضة بين بسيسو وكوشار في تفاصيل العديد من المشاريع الاستراتيجية ذات البعد الثقافي، والتي تتوزع على مختلف مجالات الإبداع، من أدب وسينما وموسيقى وغيرها.

وشدد بسيسو على أهمية الثقافة في مد جسور التواصل ما بين الثقافات والشعوب، وعلى اعتبار أنها جزء لا يتجزأ من نضالات الشعب الفلسطيني من أجل التحرر والاستقلال وإقامة الدولة الفلسطينية وفق قرارات الشرعية الدولية، التي تؤيدها فرنسا، مشدداً على أن الثقافة الفلسطينية الغنية بتاريخها وأصالتها، والمبدعة بإنتاجاتها الحديثة التي أثبتت حضورها عالمياً في مختلف المجالات، قادرة على نقل الرواية الفلسطينية إلى العالم بلغة راقية وحضارية تعكس رقي وحضارة الشعب الفلسطيني الصامد على أرضه.

وأكد بسيسو كما كوشار على أهمية تعزيز العلاقات الثنائية الفلسطينية الفرنسية في الجانب الثقافي، سواء عبر الجهات الرسمية ذات العلاقة كوزارتي الثقافي في البلدين، أو عبر المراكز الثقافية الحكومية أو الأهلية أو حتى القطاع الخاص المشتغل بالثقافة والفنون، وكذلك تشجيع الاستثمار في هذا القطاع الحيوي، لاسيما مع تواصل وتعاظم الإنجازات التي يحققها المبدعون الفلسطينيون في مختلف المجالات ليس على المستويين العربي والإقليمي فحسب، بل على المستوى العالمي أيضاً.

واتفق بسيسو وكوشار على مزيد من اللقاءات الثنائية، لبحث خطط واضحة في مجالات وآفاق التعاون، وخاصة ما يتعلق بالمكتبة الوطنية، و"بيت لحم 2020"، وأيضاً المشاريع الثقافية الاستراتيجية المشتركة.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018