الأخــبــــــار
  1. هارتس تكشف : اسرائيل تقرر وقف هدم الخان الاحمر والبحث عن حلول بديلة
  2. ثلاث كنائس تهدد باغلاق كنيسة القيامة ردا على استهداف اراضي الكنيسة
  3. الاحتلال يختطف محافظ القدس عدنان غيث من حي بيت حنينا شمال القدس
  4. المئات يتظاهرون ضد قانون الضمان بالخليل
  5. طائرات الاحتلال تستهدف مجموعة من المواطنين شرق رفح دون اصابات
  6. مصرع طفله بحادث سير في تفوح غرب الخليل
  7. الرئيس إلى سلطنة عمان في زيارة رسمية غدا
  8. 33 ألف مسافر تنقلوا عبر معبر الكرامة وتوقيف 56 مطلوبا الأسبوع الماضي
  9. مستوطنون يهاجمون المزارعين في قرية بورين جنوب نابلس
  10. الاحتلال يعتقل مدير مخابرات القدس العقيد جهاد الفقيه قرب بلدة الجديرة
  11. اعتقال شاب على مدخل مستوطنة "هار أدار" بدعوى محاولته تنفيذ عملية طعن
  12. مصرع شاب 24 عاما من نابلس بعد أن سقط من مرتفع بمنطقة النبي موسى
  13. بحرية الاحتلال تعتقل صيادين وتصادر مركبهما شمال قطاع غزة
  14. كنائس القدس تدعو إسرائيل لوقف استهداف ممتلكاتها
  15. إصابات خلال قمع الاحتلال مسيرة نعلين الأسبوعية
  16. ترامب: الرواية السعودية عن وفاة خاشقجي جديرة بالثقة
  17. السعودية: خاشقجي قتل في شجار داخل القنصلية
  18. مصر تطالب اسرائيل باعادة دخول المساعدات لغزة
  19. اصابة 4 شبان في مواجهات الخليل
  20. تركيا تقول إنها لم تقدم تسجيلات صوتية لأحد في قضية خاشقجي

فتح: الفلسطينيون وحدهم من يقرر بقضاياهم

نشر بتاريخ: 07/02/2018 ( آخر تحديث: 07/02/2018 الساعة: 16:13 )
رام الله - معا - أعادت حركة فتح التأكيد على أن الولايات المتحدة الأمريكية أخرجت نفسها تماما من أية رعاية ووساطة في العملية السياسية، وأنها وضعت نفسها في مربع الكيان الاسرائيلي المحتل لارضنا، وقررت مخالفة الشرعية والقانون الدوليين، ولم نعد نريد أو نرغب بسماع أفكارهم التي تتطابق تماما مع موقف اليمين الإسرائيلية المتطرف، مؤكدا أن الفلسطينيين وحدهم من يقرر بقضاياهم، وأن أحدا لا يستطيع تجاوز قيادتنا وشعبنا وفرض الحلول الاستسلامية علينا، وأن تصريحات بعض المسؤولين في الادارة الأمريكية حول تمرير الصفقة دون قبول الفلسطينيين مرفوض ولن يمر، ولن يجدوا عربيا واحدا يقبل بخيانة القدس والاقصى والقيامة والشعب الفلسطيني.

وأكد المتحدث باسم حركة فتح وعضو مجلسها الثوري أسامة القواسمي، التمسك بكامل حقوق شعبنا التي أقرها المجلس الوطني الفلسطيني في الجزائر عام 1988، والمستندة تماما الى القانون والشرعية الدوليين دون انتقاص شبر واحد، وأن الاحاديث والتصريحات الأمريكية الاسرائيلية حول ما يسمى ب "بصفقة العصر" لن تمر مطلقا بعد قرار الإدارة الأمريكية بازاحة القدس عن طاولة المفاوضات، وأيضا محاولاتهم تغيير الوضع القانوني للاجئ الفلسطيني، والضغط على وكالة الغوث للاجئين الفلسطينيين.

وقال القواسمي في تصريح صحفي ان الولايات المتحدة الأمريكية لا تستطيع أن تجبر القيادة الفلسطينية على القبول بما يتنافى مع حقوق شعبنا، وأن القيادة الفلسطينية وعلى رأسها الرئيس محمود عباس وحركة فتح وحولهما شعبنا البطل، لن يخضعوا بالمطلق للاملاءات والتهديدات والشروط الأمريكية والاسرائيلية، وأن تلك المحاولات ستبوء بالفشل، كسابقاتها من المحاولات الهادفة لتصفية القضية الفلسطينية واخراجها وافراغها من مضمونها الحقيقي، من خلال ازاحة ملفي القدس واللاجئين من على طاولة المفاوضات، وأننا في حركة فتح سنقاوم كل تلك المحاولات المشبوه، وسنبقى متمسكين بأرضنا وقدسنا وحق العودة مهما طال الزمن وعظمت التهديدات والتضحيات.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018