الأخــبــــــار
  1. وزراء اسرائيليون يؤيدون سحب اقامات الفلسطينيين بالقدس
  2. وزارة الاعلام بغزة توقف انطلاق قناة طيف النسائية
  3. ظريف: إسقاط الطائرة الإسرائيلية حطم أسطورة "الجيش الذي لا يقهر"
  4. حماس لـ"معا": المقاومة تنسق فيما بينها لكسر معادلات الاحتلال
  5. اللجنة الوزارية تصادق على قانون اقتطاع رواتب الأسرى من أموال السلطة
  6. الخارجية: غياب شريك السلام يفرض على مجلس الأمن تحمل مسؤولياته
  7. الحكومة: عدوان الاحتلال تصعيد خطير
  8. اعتقال فلسطينية بدعوى حيازته سكينا أمام محكمة الصلح في القدس المحتلة
  9. جيش الاحتلال يعلن قصف 18 موقعا في قطاع غزة
  10. درعي يصادق على إقامة مدينة للمستوطنين قرب قلقيلية
  11. العثور على جثماني شهيدين في قصف اسرائيلي شرق رفح ليلا
  12. اسرائيل: حماس ابلغت مصر بانها غير معنية بتصعيد الاوضاع مع غزة
  13. اصابة فلسطينيين برصاص الاحتلال حاولا التسلل قرب رفح
  14. اسرائيل تعلن سقوط صاروخ قرب منزل في شعار هنغيف المحيط بغزة
  15. جيش الاحتلال يعلن ان طائراته قصفة 6 مواقع بينها نفق لحماس في غزة
  16. القسام تعلن استخدام المضادات الارضية صوب طائرات الاحتلال
  17. طائرات الاحتلال تستهدف موقعا للمقاومة شرق غزة
  18. نتنياهو: الحادث على الحدود مع غزة خطير وسنرد بالشكل المناسب
  19. مسؤول عسكري إيراني: حزب الله تحول من منظمة فدائية إلى جيش قوي
  20. اصابة 4 جنود 2 بحالة حرجة في انفجار عبوة بدورية جنوب غزة

فتح: الفلسطينيون وحدهم من يقرر بقضاياهم

نشر بتاريخ: 07/02/2018 ( آخر تحديث: 07/02/2018 الساعة: 16:13 )
رام الله - معا - أعادت حركة فتح التأكيد على أن الولايات المتحدة الأمريكية أخرجت نفسها تماما من أية رعاية ووساطة في العملية السياسية، وأنها وضعت نفسها في مربع الكيان الاسرائيلي المحتل لارضنا، وقررت مخالفة الشرعية والقانون الدوليين، ولم نعد نريد أو نرغب بسماع أفكارهم التي تتطابق تماما مع موقف اليمين الإسرائيلية المتطرف، مؤكدا أن الفلسطينيين وحدهم من يقرر بقضاياهم، وأن أحدا لا يستطيع تجاوز قيادتنا وشعبنا وفرض الحلول الاستسلامية علينا، وأن تصريحات بعض المسؤولين في الادارة الأمريكية حول تمرير الصفقة دون قبول الفلسطينيين مرفوض ولن يمر، ولن يجدوا عربيا واحدا يقبل بخيانة القدس والاقصى والقيامة والشعب الفلسطيني.

وأكد المتحدث باسم حركة فتح وعضو مجلسها الثوري أسامة القواسمي، التمسك بكامل حقوق شعبنا التي أقرها المجلس الوطني الفلسطيني في الجزائر عام 1988، والمستندة تماما الى القانون والشرعية الدوليين دون انتقاص شبر واحد، وأن الاحاديث والتصريحات الأمريكية الاسرائيلية حول ما يسمى ب "بصفقة العصر" لن تمر مطلقا بعد قرار الإدارة الأمريكية بازاحة القدس عن طاولة المفاوضات، وأيضا محاولاتهم تغيير الوضع القانوني للاجئ الفلسطيني، والضغط على وكالة الغوث للاجئين الفلسطينيين.

وقال القواسمي في تصريح صحفي ان الولايات المتحدة الأمريكية لا تستطيع أن تجبر القيادة الفلسطينية على القبول بما يتنافى مع حقوق شعبنا، وأن القيادة الفلسطينية وعلى رأسها الرئيس محمود عباس وحركة فتح وحولهما شعبنا البطل، لن يخضعوا بالمطلق للاملاءات والتهديدات والشروط الأمريكية والاسرائيلية، وأن تلك المحاولات ستبوء بالفشل، كسابقاتها من المحاولات الهادفة لتصفية القضية الفلسطينية واخراجها وافراغها من مضمونها الحقيقي، من خلال ازاحة ملفي القدس واللاجئين من على طاولة المفاوضات، وأننا في حركة فتح سنقاوم كل تلك المحاولات المشبوه، وسنبقى متمسكين بأرضنا وقدسنا وحق العودة مهما طال الزمن وعظمت التهديدات والتضحيات.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017