عـــاجـــل
بدء تجمع المتظاهرين على الحدود الشرقية لغزة
الأخــبــــــار
  1. بدء تجمع المتظاهرين على الحدود الشرقية لغزة
  2. الاحتلال يعتدي على المعتصمين في الخان الاحمر واصابات بالاختناق
  3. قوات الاحتلال تحاصر الخان الاحمر وتغلق البوابة الرئيسية
  4. مبعوث ترامب لحماس: عليكم تبني ما جاء بمقابلة السنوار عمليا
  5. مجدلاني: إنهاء عمل القنصلية الأميركية تأكيد لقرار ترامب بشأن القدس
  6. "العليا" ترفض ترحيل الناشطة الأمريكية من أصول فلسطينية لارا القاسم
  7. مصرع 3 فلسطينيين من غزة بحادث سير في ليبيا
  8. الخارجية: قرار إلحاق القنصلية الامريكية بالسفارة تواطؤ مع الاحتلال
  9. الطقس: غائم جزئيا ولا تغير على درجات الحرارة
  10. الاتحاد الأوروبي ينفي تهديد السلطة بقطع ثلث المساعدات المقدمة لها
  11. ترامب يقول خاشقجي قتل على الأرجح وتركيا تبحث عن جثته
  12. عريقات:فلسطين ستقوم بإتخاذ الإجراءات اللازمة للرد على خطوات امريكا
  13. مشروع قانون إسرائيلي: السجن 7 سنوات لنشطاء المقاطعة
  14. منصور: نطالب بوضع حد للاحتلال والظلم التاريخي الواقع على شعبنا
  15. إسرائيل تعزز نشر قواتها المدرعة على حدود غزة
  16. ترامب لأبو مازن: خبأت لكم مفاجآت طيبة لا تتخيلونها في صفقة العصر
  17. حركة فتح تستقبل الوفد الأمني المصري في رام الله
  18. ماكرون يعلن أن فرنسا علقت الزيارات السياسية إلى السعودية
  19. قرار بدمج القنصلية الامريكية بالقدس بالسفارة

بحر: لن نسعى الى الحرب وجاهزون لصد اي عدوان

نشر بتاريخ: 09/02/2018 ( آخر تحديث: 09/02/2018 الساعة: 14:39 )
غزة-معا-قال الدكتور أحمد بحر النائب الأول لرئيس المجلس التشريعي الفلسطيني ان حماس وفصائل المقاومة لا تسعى الى حرب مع الاحتلال، ولكنها جاهزة لصدي اي عدوان قد يفرض على شعب الفلسطيني.

وأكد د. بحر خلال خطبة الجمعة بمسجد العمري وسط مدينة غزة أن شعبنا لا يخاف من تهديدات قادة الاحتلال بشن حرب عليه، مؤكدا جهوزية المقاومة لرد اي عدوان، كما اشاد في الالتفاف الشعبي خلف المقاومة ودعمه ومساندته لها.

واعتبر أن جميع المؤامرات الدولية والعربية والمحلية التي تحاك ضد قطاع غزة والحصار المفروض عليه هو بسبب تمسكه بخيار المقاومة، وفي محاولة فاشلة لنزع سلاح المقاومة الذي لن يستطيع احد انتزاعه.

ودان د. بحر استمرار "السلطة بالتنسيق الأمني الذي جاءت به اتفاقية اوسلو، ملفتا إلى أن استشهاد الشهيد احمد جرار والكشف عن مكانه جاء بسبب ذلك التنسيق بين السلطة والاحتلال"، حسب قوله كما دعا الى تبني استراتيجية موحدة تجمع جميع فصائل شعبنا لمواجهة الاحتلال.

وحذر من المساس بسلاح المقاومة الذي يريدون نزعه ضمن صفقة القرن، مشددا على أن سلاح المقاومة هو السلاح الشرعي لاسترداد الحقوق وتحرير ارضنا المحتلة، ملفتا أن الكفاح المسلح حق كفلته القوانين الدولية.

وحذر من استمرار الاحتلال في انتهاكاته بحق أهلنا في الضفة الغربية والقدس المحتلة، واستمرار الاستيطان وتهويد القدس، مشددا أن شعبنا ومقاومته له حق الرد الكامل على تلك الانتهاكات.

وأكد أن خيار المقاومة الفلسطينية هو والطريق الوحيد والأقصر لتحرير أرضنا واستعادة حقوقنا، ودعا جميع أطياف شعبنا بالالتفاف حول خيار المقاومة الذي اثبت نجاحه مقابل فشل طريق التسوية والمفاوضات، لأن الاحتلال لا يفهم إلا لغة القوة.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018