الأخــبــــــار
  1. قوات الاحتلال تعتقل ثلاثة مواطنين في الضفة
  2. مقتل ثلاثة مواطنين في شجارين منفصلين بقطاع غزة
  3. نتنياهو يعلن انه سيلتقي كحلون في محاولة لعدم اسقاط الحكومة
  4. فوز فلسطين برئاسة الحملة العالمية للتعليم
  5. القوى الوطنية تدعو للنفير الجمعة المقبلة
  6. إصابتان بالرصاص الحي إحداها خطيرة خلال المواجهات في عوريف جنوب نابلس
  7. الاحتلال يهاجم مسيرة للصحفيين الفلسطينيين والدوليين عند حاجز قلنديا
  8. عدد من الإصابات خلال مواجهات مع الاحتلال في عوريف جنوب نابلس
  9. وزارة الصحة تنفي لـ معا خبر تعيين بديل لمديرة التحويلات الطبية
  10. إصابة مزارع شرق المغازي وتوغل محدود لآليات الاحتلال شرق دير البلح
  11. أميركا تعترض على قرار أممي بإلغاء سلطة إسرائيل على الجولان
  12. الأمم المتحدة تعتمد 8 قرارات لصالح فلسطين
  13. الأمم المتحدة: الجولان ذو سيادة سورية والإجراءات الإسرائيلية فيه باطلة
  14. السنوار:لن نبيع دماء الشهداء بالسولار أو الدولار
  15. 600 مفقود نتيجة الحرائق في كاليفورنيا
  16. الهيئة الوطنية: مسيرات الجمعة المقبلة بعنوان "المقاومة توحدنا وتنتصر"
  17. نتنياهو ينفي اعتزامه الدعوة لانتخابات مبكرة
  18. شرطة رام الله تكشف شبكة ترويج مخدرات وحبوب اجهاض
  19. مصادر مقربة من نفتالي بينت: كل شئ انتهى وذاهبون للانتخابات المبكرة
  20. اصابة مواطنين اثنين بجروح برصاص الاحتلال شرق مدينة غزة

هذا السبب قد يفجر الوضع بين إسرائيل ولبنان

نشر بتاريخ: 11/02/2018 ( آخر تحديث: 13/02/2018 الساعة: 08:47 )
بيت لحم- معا- قالت صحيفة هارتس الاسرائيلية إن التحذيرات الإسرائيلية في الفترة الأخيرة كانت كلها حول لبنان، بيد أنَّ وسائل الإعلام الأجنبية ذكرت أنَّ آخر هجوم شنته إسرائيل في الهجمات التي تشنها كل أسبوع تقريباً كان في سوريا.

فمنذ مساء الثلاثاء، الموافق 6 شباط، وحتى نهار الأربعاء الذي تلاه، كانت إحدى المنشآت السورية للدفاع والبحوث قرية جمرايا بالقرب من العاصمة السورية دمشق تتعرض للقصف الجوي. وذكرت تقارير واردة في وسائل الإعلام العربية أنَّ إسرائيل قصفت المنطقة مرتين على الأقل. وشُنَّت كذلك غارةٌ جوية على مبنى كبير للدفاع والبحوث بالقرب من مدينة حماة السورية، في أيلول الماضي، في هجومٍ بدا أنَّه ذو أهميةٍ خاصة.

ما الذي قد يفجر الصراع؟

ورغم التوتر المتزايد تعتقد إسرائيل أنَّ الحكومة اللبنانية وحزب الله لا يسعيان لأي مواجهة بشأن قضية الحدود. إذ إنَّ المصدر الحقيقي للتوتر هو وجود مصانع الأسلحة، واحتمالية لجوء الجيش الإسرائيلي إلى استخدام القوة لإحباط مخططات إيران، وهي خطوةٌ قد تؤدي إلى رد فعل عنيف من جانب حزب الله.

الأربعاء 7 شباط، بدأ الجيش الإسرائيلي في بناء جزء من جدارٍ سيمتد على طول الحدود اللبنانية بالقرب من منطقة روش حنيكرا في منطقة الجليل. وسيبدأ العمل وفق صحيفة Haaretz الإسرائيلية قريباً في قسم آخر من الجدار بالقرب من بلدة المطلة، ومن المُقرَّر أن يُبنى الجدار على امتداد 11 كيلومتراً (أي ما يعادل 6.8 ميل) وسوف يستغرق عدة أشهر. وتواصل الحكومة اللبنانية تحذيراتها بشأن تداعيات ذلك، مُشيرة إلى أنَّ إسرائيل تتعدَّى على الأراضي اللبنانية.

وتجري محاولاتٌ لتهدئة الوضع على جهتين: اللجنة الثلاثية مع قوات الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان والإدارة الأميركية، وذلك بوساطة ديفيد ساترفيلد السفير الأميركي في وزارة الخارجية.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018