الأخــبــــــار
  1. إلقاء زجاجة حارقة على سيارة للمستوطنين قرب بلدة الخضر جنوب بيت لحم
  2. فتح معبر رفح باتجاه واحد لمدة يوم لعودة العالقين في مطار القاهرة
  3. إيران: لا نملك قواعد عسكرية في سوريا
  4. وزراء اسرائيليون يؤيدون سحب اقامات الفلسطينيين بالقدس
  5. وزارة الاعلام بغزة توقف انطلاق قناة طيف النسائية
  6. ظريف: إسقاط الطائرة الإسرائيلية حطم أسطورة "الجيش الذي لا يقهر"
  7. حماس لـ"معا": المقاومة تنسق فيما بينها لكسر معادلات الاحتلال
  8. اللجنة الوزارية تصادق على قانون اقتطاع رواتب الأسرى من أموال السلطة
  9. الخارجية: غياب شريك السلام يفرض على مجلس الأمن تحمل مسؤولياته
  10. الحكومة: عدوان الاحتلال تصعيد خطير
  11. اعتقال فلسطينية بدعوى حيازته سكينا أمام محكمة الصلح في القدس المحتلة
  12. جيش الاحتلال يعلن قصف 18 موقعا في قطاع غزة
  13. درعي يصادق على إقامة مدينة للمستوطنين قرب قلقيلية
  14. العثور على جثماني شهيدين في قصف اسرائيلي شرق رفح ليلا
  15. اسرائيل: حماس ابلغت مصر بانها غير معنية بتصعيد الاوضاع مع غزة
  16. اصابة فلسطينيين برصاص الاحتلال حاولا التسلل قرب رفح
  17. اسرائيل تعلن سقوط صاروخ قرب منزل في شعار هنغيف المحيط بغزة
  18. جيش الاحتلال يعلن ان طائراته قصفة 6 مواقع بينها نفق لحماس في غزة
  19. القسام تعلن استخدام المضادات الارضية صوب طائرات الاحتلال
  20. طائرات الاحتلال تستهدف موقعا للمقاومة شرق غزة

الاسير سامي الخليلي يدخل عامه الـ 16 في السجون

نشر بتاريخ: 11/02/2018 ( آخر تحديث: 11/02/2018 الساعة: 10:52 )
نابلس- معا- دخل الاسير سامي احمد حسين الخليلي 36 عاما من نابلس، عامه السادس عشر على التوالي في سجون الاحتلال، والمحكوم 22 عاما تنقل خلالها في العديد من السجون والمعتقلات ويقبع الان في سجون النقب الصحراوي.
وكان الخليلي اعتقل في العاشر من شباط 2003 من بيته في البلدة القديمة في نابلس، وتتهمه سلطات الاحتلال بعضوية الهيئات القيادية لكتائب شهداء الاقصى الجناح المسلح لحركة فتح، وقيادة عملياتها الميدانية خلال الانتفاضة الثانية التي اندلعت العام 2000 لحين اعتقاله.

ويعيش والده احمد الخليلي الذي اعتقل عدة مرات، وامضى عدة سنوات في سجون الاحتلال ابان الانتفاضة الاولى العام 1987، اوضاعا صحية قاسية بفعل جلطة قلبية حادة، ولم ير ابنه للعام التاسع على التوالي الا مرات قليلة، لكنه يتمتع بمعنويات عالية، حيث تعرض ابناءه جميعا للاعتقال لفترات متفاوتة، كان اخرهم ياسر الخليلي الذي امضى نحو خمسة سنوات في السجون .

وقال الاسير سامي الخليلي انه باق على طريق ما تعلمه من والده حتى النهاية، وان سنوات الاعتقال لم تغير من عزميته على طريق استقلال دولة فلسطين بعاصمتها القدس، معبرا عن المه لعدم تمكنه من رؤية عائلته، مشيرا الى ثقته الى قرب الافراج والتحرر لجميع الاسرى من الاعتقال مهما طال الزمن.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017