/* */
الأخــبــــــار
  1. البعثة الطبية: طواقمنا عالجت 3000 حاج
  2. بعثة الحج تؤجل تفويج الحجيج بسبب حالة الطقس
  3. هيئة الاسرى: القيادة ماضية بخدمة الاسرى وعوائلهم
  4. اسعاف فلسطيني اردني اسرائيلي يخمد نيرانا على الجسر
  5. عودة الفصائل من القاهرة الى غزة بعد مباحثات حول التهدئة والمصالحة
  6. مستشار الأمن القومي الأمريكي في إسرائيل لبحث عدة ملفات ضمنها غزة
  7. وزارة الصحة والنيابة العامة والضابطة الجمركية يغلقون مطعما في رام الله
  8. وفاة فتى متأثرا بجروح اصيب بها قبل يومين جراء سقوطه من علو في حلحول
  9. الخارجية: دولة فلسطين تتسلم تقرير الأمم المتحدة حول الحماية الدولية
  10. مصرع طفل بحادث سير شمال قطاع غزة
  11. الشرطة تضبط وتتلف 50 مركبة غير قانونية في الخليل
  12. الشرطة تقبض على شخص بحوزته 322 غم مواد يشتبه انها مخدرة في قلقيلية
  13. الخارجية: ماضون باستنفاذ الخط القانوني لوقف التغول الاستيطاني
  14. ادارة معتقلات الاحتلال تماطل في علاج 5 أسرى مرضى
  15. الشرطة تقبض على متسول وبحوزته 10 آلاف شيكل في الخليل
  16. مستوطنون يصيبون مواطنا وطفليه بجروح بعد مهاجمة سيارتهم جنوب نابلس
  17. مستوطنون يجرفون أراض زراعية في رأس كركر غرب رام الله والأهالي يتصدون
  18. مصرع مواطن بصعقة كهربائية وسط قطاع غزة
  19. مصر تعيد فتح معبر رفح في الاتجاهين اليوم الاحد لادخال العالقين
  20. عصابات تدفيع الثمن تخط شعارات عنصرية وتعطب اطارات سيارات في العيسوية

الاسير سامي الخليلي يدخل عامه الـ 16 في السجون

نشر بتاريخ: 11/02/2018 ( آخر تحديث: 11/02/2018 الساعة: 10:52 )
نابلس- معا- دخل الاسير سامي احمد حسين الخليلي 36 عاما من نابلس، عامه السادس عشر على التوالي في سجون الاحتلال، والمحكوم 22 عاما تنقل خلالها في العديد من السجون والمعتقلات ويقبع الان في سجون النقب الصحراوي.
وكان الخليلي اعتقل في العاشر من شباط 2003 من بيته في البلدة القديمة في نابلس، وتتهمه سلطات الاحتلال بعضوية الهيئات القيادية لكتائب شهداء الاقصى الجناح المسلح لحركة فتح، وقيادة عملياتها الميدانية خلال الانتفاضة الثانية التي اندلعت العام 2000 لحين اعتقاله.

ويعيش والده احمد الخليلي الذي اعتقل عدة مرات، وامضى عدة سنوات في سجون الاحتلال ابان الانتفاضة الاولى العام 1987، اوضاعا صحية قاسية بفعل جلطة قلبية حادة، ولم ير ابنه للعام التاسع على التوالي الا مرات قليلة، لكنه يتمتع بمعنويات عالية، حيث تعرض ابناءه جميعا للاعتقال لفترات متفاوتة، كان اخرهم ياسر الخليلي الذي امضى نحو خمسة سنوات في السجون .

وقال الاسير سامي الخليلي انه باق على طريق ما تعلمه من والده حتى النهاية، وان سنوات الاعتقال لم تغير من عزميته على طريق استقلال دولة فلسطين بعاصمتها القدس، معبرا عن المه لعدم تمكنه من رؤية عائلته، مشيرا الى ثقته الى قرب الافراج والتحرر لجميع الاسرى من الاعتقال مهما طال الزمن.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018