/* */
الأخــبــــــار
  1. الأسير خضر عدنان يواصل إضرابه عن الطعام لليوم الــ17
  2. شهيد برصاص الاحتلال باب العامود في القدس بدعوى محاولة طعن
  3. الصحة: شهيدان برصاص الاحتلال خلال مواجهات على معبر بيت حانون
  4. الخارجية الإسرائيلية تؤكد استدعاء الخارجية الروسية لنائبة سفيرها
  5. تيريزا ماي: متلزمون بحماية يهود بريطانيا وحق إسرائيل بالدفاع عن نفسها
  6. 4 اصابات بالرصاص اثر اطلاق الاحتلال النار صوب المتظاهرين شمال قطاع غزة
  7. اصابتان بالرصاص اثر اطلاق الاحتلال النار صوب المتظاهرين شمال قطاع غزة
  8. الاتحاد الأوروبي يعين سوزانا تيرستال مبعوثة للسلام في الشرق الأوسط
  9. بدء توافد متظاهرين لبوابة حاجز بيت حانون للمشاركة في مسيرة عودة جديدة
  10. بوتين: اسرائيل لم تسقط الطائرة الروسية
  11. إسرائيل: طائراتنا أغارت على منشأة للأسد ونأسف لاسقاط الطائرة الروسية
  12. هيئة الأسرى: الاحتلال يجري عمليتين جراحيتين للمعتقل المصاب جبارين
  13. الخارجية الروسية تستدعي سفير اسرائيل لدى موسكو
  14. مجلس الوزراء يعتمد صورة "عصفور الشمس" الطير الوطني لدولة فلسطين
  15. الهلال: ٦ إصابات بسبب اعتداءات بالضرب نقلت لمستشفى المقاصد من الأقصى
  16. الخارجية الروسية تستدعي سفير اسرائيل لدى موسكو
  17. الدفاع الروسية: الاستفزاز الإسرائيلي لسوريا أدى إلى إسقاط طائرتنا
  18. الدفاع الروسية:الإسرائيليون أبلغونا بالهجوم قبل أقل من دقيقة على وقوعه
  19. روسيا: نعتبر التصرفات الإسرائيلية عدوانية ونحتفظ بحق الرد
  20. هيئة الأسرى: استمرار الهجمة الشرسة على الأسرى أثناء اعتقالهم

تركيا تطلق تطبيقا منافسا لواتساب.. ومخاوف من الرقابة

نشر بتاريخ: 11/02/2018 ( آخر تحديث: 11/02/2018 الساعة: 18:25 )
أنقرة - معا- أطلقت تركيا تطبيقا محليا للرسائل النصية لينافس تطبيق واتساب التابع لشركة فيسبوك، مما أثار مخاوف منتقدي الحكومة من استخدام التطبيق الجديد لتشديد الرقابة وتعزيز حملة أمنية بدأتها الحكومة منذ 18 شهرا.

وأطلقت تركيا على التطبيق اسم (بي.تي.تي مسنجر) في إشارة للحروف الأولى للهيئة العامة للبريد والبرقيات التركية (بي.تي.تي)، وبدأ العمل بنسخة محدودة منه في الأيام الماضية في المؤسسات الحكومية وبعض الشركات الخاصة. ومن المتوقع أن يكون متاحا للجميع خلال ستة أشهر.

وقال المتحدث باسم الحكومة بكر بوزداج في مؤتمر صحفي إن التطبيق الجديد سيوفر نظاما آمنا. وأضاف ”حيث أن الخادم المضيف لا يخزن أي بيانات، سيكون من المستحيل الوصول إلى أي منها. تم تطوير نظام أكثر أمانا من واتساب“.

ويشكك البعض في مسألة استحالة استرجاع البيانات من التطبيق الجديد ويخشون أن يمنح السلطات قدرة أكبر على مراقبة المعارضة، مشيرين إلى الحملة الأمنية الواسعة التي أطلقتها بعد انقلاب عسكري فاشل في يوليو تموز 2016.

كما توجد مخاوف من أن يصبح تحميل التطبيق في نهاية المطاف إجباريا للأجهزة المستخدمة في المؤسسات ثم على أجهزة الموظفين الشخصية.

ولم يتسن الوصول إلى هيئة البريد للحصول على تعليق.

وذكرت شركة (ستاتيستا) للأبحاث أن مسحا أجرته حتى ديسمبر كانون الأول من عام 2016 يشير إلى أن ما يقدر بنحو 40 بالمئة من سكان تركيا يستخدمون تطبيق واتساب بكثافة. وتلك النسبة تزيد عن مثلي نسبة مستخدميه في الولايات المتحدة والتي تبلغ نحو 18 بالمئة لكنها تقل عن نظيراتها في أسواق ناشئة أخرى منها السعودية وماليزيا.

(رويترز)
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018