عـــاجـــل
اخطارات لهدم منازل ومحمية طبيعية وحديقة اطفال في مسافر يطا
الأخــبــــــار
  1. اخطارات لهدم منازل ومحمية طبيعية وحديقة اطفال في مسافر يطا
  2. ليبرمان يدعو للعودة لسياسة الاغتيالات
  3. بعد انسحاب بولندا- التشيك تلغي قمة فيشغراد المقررة في إسرائيل
  4. التربية: إجراءات إدارية بحق جامعة بيت لحم في حال استمرار الإضراب
  5. الاحتلال يعيد وضع السلاسل والاقفال ع باب الرحمة في ساحات الاقصى
  6. الاحتلال يغلق معظم ابواب المسجد الاقصى ويمنع دخول المصلين
  7. اجواء متوترة جدا- الاحتلال يعتدي بالضرب على المصلين في باحات الاقصى
  8. الاحتلال يجرف أراضٍ في قلقيلية لصالح الاستيطان
  9. 31 ألف مسافر تنقلوا عبر معبر الكرامة وتوقيف 162 مطلوبا الأسبوع الماضي
  10. تسيبي ليفني تعقد مؤتمرا صحفيا ظهر اليوم وتعتزل الحياة السياسية
  11. المجدلاني: لن نستلم أية أموال ناقصة من إسرائيل وسنلجأ للمحاكم الدولية
  12. الاحتلال يزرع كاميرات ومجسات صوت في محيط الأقصى والبلدة القديمة
  13. حالة الطقس: انخفاض على درجات الحرارة وسقوط زخات متفرقة من الأمطار
  14. قوات الاحتلال تعلن اعتقال 16 مواطنا في الضفة فجر اليوم
  15. كاتس: سأعمل لإقناع واشنطن للاعتراف بسيادة إسرائيل على الجولان
  16. مدفعية الاحتلال تقصف مرصدا للمقاومة شرق جباليا
  17. اصابة جندي اسرائيلي بجروح بشظايا قنبلة على حدود غزة
  18. بينيت وبخ رئيس الشاباك
  19. نتنياهو التقى سرا مع وزير الخارجية المغربي سبتمر الماضي في نيويورك

ضميري يلقي محاضرة حول الاعلام ومصادر الخبر بدورة تأهيل الضباط

نشر بتاريخ: 12/02/2018 ( آخر تحديث: 12/02/2018 الساعة: 11:39 )
اريحا- معا- القى اللواء عدنان ضميري المفوض السياسي العام والناطق الرسمي باسم المؤسسة الامنية اليوم الاثنين، محاضرة حول "الاعلام الأمني ومصادر الخبر" للمشاركين في دورة تأهيل الضباط بهيئة التدريب العسكري المركزية في النويعمة.

واستعرض اللواء ضميري الاعلام بصورة عامة وركز على الاعلام الأمني، الذي قال انه احد فروع الاعلام الحديثة بعد الاعلام الحربي، ويهدف الى نشر المعرفة الأمنية وتشكيل الوعي لتحديد موقف او رأي حول قضية متناولة، وتعزيز العلاقة بين الجمهور واذرع المؤسسة الامنية المختلفة.

وقال ان الاعلام التخصصي يحتاج الى اعلامي يتقن العمل الصحفي من جهة ويمتلك معرفة كاملة في مجال اختصاص القطاع الذي يعمل على تغطيته، ما يحتم على الاعلامي الامني ان يمتلك قدرا عاليا من المعرفة بمجالات الامن والقوانين الناظمة له واهدافه وضوابطه.

وركز اللواء ضميري على مصادر المعلومات وكيفية التأكد من صدقيتها، قائلا ان وسائل الاعلام المرئية والمسموعة والمقروءة التقليدية والالكترونية يجب الا تكون مجهولة الهوية او ومكان الصدور، لأن وسائل الاعلام محكومة بقوانين تحمي جمهور المتلقين من القدح والتشهير والاحتيال والابتزاز، مضيفا ان أي خبر لا يصدر عن وسيلة اعلام رسمية ولا تتوفر فيه عناصر الخبر كاملة يصبح في خانة الشك بصدقيته ونوايا الجهات التي تقف وراء نشره.

واضاف ان مواقع التواصل الاجتماعي اصبحت اليوم وسيلة رئيسة في نشر الاخبار والمواقف مجهولة المصدر، وان الكثير من المتلقين يتأثرون بها دون التدقيق في المعلومات المنشورة وصدقيتها، مضيفا ان فئة المراهقين من كلا الجنسين تقع فريسة لمواقع تروج لأفكار هدامة، وضحايا لعمليات استهداف وابتزاز، واداة لنشر الاشاعة وترويجها ليصبحوا جنودا في حرب نفسية لإضعاف جبهة او جهة او فئة معينة.

ورجح اللواء ضميري ان تكون غالبية الاخبار مجهولة المصدر ذات قيمة استخبارية ووسيلة تخريبية، يجب التعامل معها على انها اشاعة، داعيا الى عدم التعاطي معها او إعادة نشرها او تداولها والترويج لها.

واجاب اللواء ضميري في نهاية المحاضرة على اسئلة واستفسارات الضباط الحضور.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018