الأخــبــــــار
  1. رام الله -الرئيس قد يغادر المستشفى قبل ظهر اليوم بعد ان استكمل علاجه
  2. الأردن يؤكد استمراره في تنفيذ اتفاقية شراء الغاز من إسرائيل
  3. الكنيست الاسرائيلي لن يطرح قرار الاعتراف بالمجزرة الارمنية للتصويت
  4. قوات الاحتلال تعتقل 11 مواطنا من الضفة الغربية
  5. اعداد كبيرة من قوات الاحتلال تقتحم مخيم الامعري برام الله
  6. القاء قنبلة يدوية الصنع "كوع" على حاجز لقوات الاحتلال جنوب نابلس
  7. الاحتلال يطلق النار على فتاة قرب محطة القطار الخفيف في القدس
  8. مصرع طفل 10 سنوات اثر حادث سير في بروقين غرب سلفيت
  9. 20 اصابة بانقلاب حافلة ركاب في رام الله
  10. واشنطن بوست: مسؤولون امريكيون يزورون كوريا للتحضير لقمة ترامب-كيم
  11. مصرع فتى إثر تعرضه لصعقة كهربائية داخل محل دهان مركبات في الخليل
  12. الاحتلال يخطر بهدم 5 منشآت سكنية جنوب الخليل
  13. د.سراحنة: صحة الرئيس تشهد تحسنا سريعا
  14. الرئاسة تعلن "تأجيل خروج الرئيس من المستشفى"
  15. 5120 مسافرا فلسطينيا تنقلوا عبر معبر رفح البري في كلا الاتجاهين
  16. الاحتلال يقرر هدم 20 منزلا في قرية العقبة شرق طوباس
  17. قوات الاحتلال تعتقل 7 مواطنين من الضفة
  18. الاحتلال يقرر هدم 20 منزلا في قرية العقبة شرق طوباس
  19. ارتفاع ملحوظ بحوادث السير في الثلث الاول من رمضان
  20. تحديث- شهيدان واصابة خطرة بقصف على رفح

مفوض العمل الجماهيري وبلدية الرام يتفقدان حملة فرض القانون

نشر بتاريخ: 13/02/2018 ( آخر تحديث: 13/02/2018 الساعة: 10:47 )
القدس- معا-  اشاد مفوض العمل الجماهيري في هيئة التوجيه السياسي والوطني ناصر نمر عياد، بدعم الاهالي والتفاهم حول قوى الامن خلال قيامها بحملة فرض القانون والنظام في بلدة الرام شمال القدس.
جاء ذلك خلال جولة تفقدية قام بها مفوض العمل الجماهيري ورئيس بلدية الرام راقي غزاونة وعضوي المجلس محمد تيم ومنصور السلايمة، ووجوه من البلدة زاروا خلالها مركز الشرطة والتقوا ضباط الحملة.
والقى عياد كلمة بضباط وضباط صف والافراد المشاركين في الحملة، اكد خلالها على اهمية فرض النظام والقانون على كل من يخترقه ويعتدى على المجتمع، وان وقف التعديات على القانون وكف يد العابثين بامن المجتمع واستقراره وسلامته هو واجب على الجميع، فنتائجها السلبية او الايجابية تنعكس على قضيتنا الوطنية، مؤكدا أن حماية المجتمع من المجرمين والعابثين ومخططات التخريب من خلال انتشار المخدرات او المركبات غير القانونية والجرائم بانواعها يعني اننا نحافظ على مجتمع قوي ومتماسك قادر على مواجهة المخططات التي تستهدف قضيتنا الوطنية.
واضاف" ان قيادتكم وشعبكم فخورون بكم، فانتم اليوم وكل يوم تسهرون على راحة شعبكم وتسهمون بدوركم الكبير في بناء مجتمع نعتز به، مجتمع خال من المجرمين والجريمة وهو ما يرسل رسالة للعالم اجمع اننا شعب حضاري يستحق ان يكون له كيان ودولة وانتم حماة هذا المشروع الوطني ولا يقل عملكم في حفظ الامن وتطبيق القانون والنظام اهمية عن عمل أي سفير لفلسطين يعمل من اجل مشروعنا الوطني في اي بقعة في العالم".
واختتم كلمته بالثناء على تعامل افراد قوى الامن مع الاهالي خلال الحملة، حيث اكد التجار والاهالي على الانضباط العالي لافراد الامن واحترامهم للاهالي وتطبيقهم القانون بشكل سلس دون اية تجاوزات.
من جهته، عبر راقي غزاونة باسمه وباسم اعضاء المجلس البلدي ونيابة عن اهالي البلدة كافة، عن تقديرهم الكبير لما انجزه الامن الفلسطيني في هذه الحملة لتطبيق القانون، معبرا عن ارتياح الاهالي والتجار للتخلص من العديد من الظواهر السلبية التي اختفت تماما والتي نتمنى ان لا تعود بتعاون الامن والاهالي.
واكد غزاونة على جهوزية البلدية واستعدادها الدائمين لتقديم كل ما يلزم لانجاح مهمة قوى الامن، مشيدا بالتعامل الاخوي والقانوني الذي ساد العلاقة بين قوى الامن والاهالي.
واكد المفوض السياسي في جهاز الشرطة العقيد عمار مقبول، ان حملة تطبيق القانون في بلدة الرام تشارك فيها كافة اذرع المؤسسة الامنية وانها انجزت معظم اهدافها، وعلى سبيل المثال تم احتجاز واتلاف اكثر من 70 سيارة غير قانونية كانت تشكل خطرا يوميا على المواطنين، وسيتم الاعلان عن نتائج الحملة بكل ما انجزته خلال 24 ساعة.
واشاد بالمستوى العالي من تعاون الاهالي مع افراد الامن وتفهمهم الكبير للدور الهام الذي يقومون به لتخليص المجتمع من المظاهر السلبية والمدمرة، مؤكدا ان العمل اليومي للشرطة والمؤسسة الامنية مستمر طوال السنة وان حملات التكثيف لفرض القانون ستستمر رغم الصعوبات التي تواجهنا بسبب وقوعها في المنطقة المصنفة B.
وقام الوفد مع ضباط الامن بجولة ميدانية في اسواق البلدة واستمعوا الى آراء التجار والمواطنين الذين اشادوا باداء قوى الامن والمنجزات التي حققوها.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018