عـــاجـــل
مصادر اسرائيلية تتحدث عن بدء الجولة الثانية من الضربات على القطاع
عـــاجـــل
صافرات الانذار تدوي الان في محيط غزة
عـــاجـــل
الاحتلال يستهدف مبنى فضائية الاقصى غرب مدينة غزة
عـــاجـــل
قيادة جيش الاحتلال تقرر مواصلة قصف قطاع غزة
عـــاجـــل
الاحتلال يدمر منزلا بعد قصفه بـ3 صواريخ في خانيونس
الأخــبــــــار
  1. "الكابينت" يجتمع غدا لبحث التطورات الامنية في قطاع غزة
  2. قيادة جيش الاحتلال تقرر مواصلة قصف قطاع غزة
  3. الاحتلال يدمر منزلا بعد قصفه بـ3 صواريخ في خانيونس
  4. الاحتلال يستهدف منزلا بصاروخ تحذيري في خانيونس
  5. طائرات الاحتلال تستهدف موقعا شرق غزة
  6. المقاومة تطلق دفعة جديدة من الصواريخ نحو المستوطنات
  7. الغرفة المشتركة: سيتم نشر فيديو لعملية استهداف حافلة الجنود شرق جباليا
  8. الاحتلال يقصف منزلا غربي رفح
  9. اسرائيل: "القبة الحديدية" اعترضت 60 صاروخا من اصل 200 اطلقت من القطاع
  10. الشرطة تشرع بتطبيق نظام الحجز الإداري للمركبات
  11. استهداف موقع للسرايا في وسط المنطقة الوسطى بصاروخين
  12. نقل 9 إصابات إلى مستشفى برزلاي نتيجة لسقوط الصواريخ
  13. وصول جثماني شهيدين إلى المستشفى الاندونيسي شمال القطاع
  14. الهلال: طواقمنا تتعامل مع عدة إصابات جراء القصف الاسرائيلي على القطاع
  15. استهداف مدفعي لمخيمات العودة شرق جباليا شمال القطاع

الأسير أبوهاشم يدخل عامه الـ 22 في السجون

نشر بتاريخ: 13/02/2018 ( آخر تحديث: 13/02/2018 الساعة: 11:40 )
رام الله- معا- أفاد مركز أسرى فلسطين للدراسات بأن الأسير إياد محمود سليم أبو هاشم 41 عاماً، من سكان مدينة رفح جنوب قطاع غزة، وأحد عمداء الاسرى في سجون الاحتلال، دخل عامه الاخير والثاني والعشرين على التوالي.
وقال الناطق الإعلامي للمركز الباحث رياض الأشقر ان الأسير أبو هاشم اعتقل اعتقل بتاريخ 13/2/1997، بتهمه طعن أحد الجنود الإسرائيليين في معبر رفح الحدودي، حيث أصدرت بحقه محاكم الاحتلال حكماً بالسجن الفعلي لمدة 16 عاما.
واوضح الأشقر بان أبوهاشم وبعد اعتقاله بعامين، أقدم على ضرب ضابط أمن في سجن نفحه انتقاما منه لمعاملته المهينة للأسرى أثناء التفتيش للغرفة التي يعيش فيها، وعلى اثرها تم عزله وعقد محكمة خاصه له والتي بدورها اصدرت بحقه حكما اضافياً بالسجن لمدة 6 سنوات، ليصبح حكمه الإجمالي 22 عاما، أمضى منها الآن 21 عاما .
وأشار  إلى ان ابو هاشم يعيش معاناة مضاعفة، حيث انه من مواليد دولة قطر، ووصل إلى غزة للدراسة في جامعاتها، وأن ذويه يقيمون في قطر، ولا يستطيعون زيارته في السجون، حيث لم يحظ منذ اعتقاله سوى بزيارتين لوالدته عام 2000، ومنذ ذلك الحين لم ير والديه، وسمح الاحتلال فقط لعمته الموجودة في غزة بزيارته لعدة مرات ثم تم بمنعها من الزيارة، لأنها والدة شهيد.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018