الأخــبــــــار
  1. الاحتلال يطلق النار صوب فلسطينيين اجتازا السياج في محيط قطاع غزة
  2. الحمد لله: وضعنا سيناريوهات لمواجهة الحصار المالي ولم نقترض من البنوك
  3. الحمد الله: شكلنا لجنة وزارية مع القطاع الخاص لتطوير العمل المشترك
  4. ترامب يرشح ديفيد ساترفيلد سفيرا في أنقرة
  5. استشهاد 15 جنديا مصريا بهجوم مسلح في سيناء
  6. اسرائيل تستخدم حيلا قضائية لشرعنة البؤر الاستيطانية في الضفة الغربية
  7. اطلاق نار على المزارعين والصيادين بغزة واحتراق آلية عسكرية خلف السياج
  8. 2800 وحدة استيطانية جديدة في القدس
  9. قوات الاحتلال تعتقل 4 مواطنين من الضفة
  10. أجواء باردة وأمطار فوق معظم المناطق
  11. مصر تبحث مع اللجنة اليهودية الأمريكية استئناف عملية السلام
  12. وزير خارجية عمان يلتقي تسيفي ليفني
  13. استدعاء سفيرة إسرائيل في بولندا لـ "جلسة توبيخ"
  14. الأمم المتحدة تحذر من خطورة الأوضاع في غزة
  15. البرلمان اللبناني يمنح الثقة لحكومة سعد الحريري
  16. ارتفاع أسعار النفط عالميا
  17. فوز حركة "فتح" بانتخابات نقابة الطب المخبري
  18. البرلمان اللبناني يمنح الثقة لحكومة سعد الحريري
  19. الجبير: إيران تدعم حماس والجهاد لتقويض السلطة الفلسطينية
  20. انتخابات العربية للتغيير: الطيبي أولا والسعدي ثانيا

الأغا تبحث وضع الأسيرات في السجون

نشر بتاريخ: 14/02/2018 ( آخر تحديث: 14/02/2018 الساعة: 10:23 )
رام الله- معا- بحثت د.هيفاء الأغا وزيرة شؤون المرأة في مدينة رام الله اليوم، مع المؤسسات النسوية حول وضع الأسيرات في سجون الاحتلال، بحضور كادر من وزارة شؤون المرأة.

وأكدت الأغا أن وزارة شؤون المرأة تولى أهمية كبيرة لقضية الأسيرات لتسليط الضوء على قضية الاسيرات المريضات والطفلات، وحجم المعاناة الكبيرة التي يتعرضن لها منها سياسة الاهمال الطبي والعزل الانفرادي وغيرها الكثير، حيث يستهدف الاحتلال الإسرائيلي المرأة الفلسطينية بالقتل او الأسر أو التشريد والإبعاد شأنها كباقي مكونات المجتمع الفلسطيني الذي يعاني من هذا الاحتلال الغاصب، الذي لا يفرق بين امرأة او رجل طفل او شيخ ولا يراعي أي قوانين دولية أو حقوق إنسان في التعامل مع الشعب الفلسطيني بشكل عام والمرأة الفلسطينية بشكل خاص.

وشددت الأغا على أن الاسيرات منذ لحظة اعتقالهن على أيدي قوات الاحتلال الإسرائيلي يتعرضن إلى الإهانة والسب والشتم، والضرب دون مراعاة خصوصيتهن إلا انهن شكلن نموذجا للتحدي والصمود ومثال مشرف للمرأة العربية القوية الصامدة الصابرة التي تناضل وتضحي في معركة التحرر والخلاص من الاحتلال الجاثم على الأرض، ولا تزال كل يوم تقدم التضحيات المستمرة والمتواصلة فهي الشهيدة و الأسيرة والمصابة والمناضلة.

وناقش الحضور ضرورة التحرك الجاد تجاه قضية الأسرى الفلسطينيين، في ظل الانتهاكات الإسرائيلية التي تجاوزت الخطوط الحمراء بحق الأسرى الفلسطينية عامة والأسيرات خاصة من اهمال طبي وتعليم وغيرها الكثير، مشددين على أهمية وجود موقف يواجه الصمت الدولي والعمل على المستوى الوطني والدولي وتوحيد الجهود للدفاع عن القضية والمطالبة بالإفراج عنهم.

يذكر أن وفد المؤسسات النسوية ضم كل من أهالي الأسيرات: والدة الاسيرة الطفلة مرح باكير ووالدة الاسيرة الطفلة نورهان عواد، ومنتدى المنظمات الأهلية لمناهضة العنف ضد المرأة، والاتحاد العام للمرأة لفلسطينية، والتجمع النسوي المقدسي، ومؤسسة الضمير.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018