الأخــبــــــار
  1. الخارجية: غياب شريك السلام يفرض على مجلس الأمن تحمل مسؤولياته
  2. الحكومة: عدوان الاحتلال تصعيد خطير
  3. اعتقال فلسطينية بدعوى حيازته سكينا أمام محكمة الصلح في القدس المحتلة
  4. جيش الاحتلال يعلن قصف 18 موقعا في قطاع غزة
  5. درعي يصادق على إقامة مدينة للمستوطنين قرب قلقيلية
  6. العثور على جثماني شهيدين في قصف اسرائيلي شرق رفح ليلا
  7. اسرائيل: حماس ابلغت مصر بانها غير معنية بتصعيد الاوضاع مع غزة
  8. اصابة فلسطينيين برصاص الاحتلال حاولا التسلل قرب رفح
  9. اسرائيل تعلن سقوط صاروخ قرب منزل في شعار هنغيف المحيط بغزة
  10. جيش الاحتلال يعلن ان طائراته قصفة 6 مواقع بينها نفق لحماس في غزة
  11. القسام تعلن استخدام المضادات الارضية صوب طائرات الاحتلال
  12. طائرات الاحتلال تستهدف موقعا للمقاومة شرق غزة
  13. نتنياهو: الحادث على الحدود مع غزة خطير وسنرد بالشكل المناسب
  14. مسؤول عسكري إيراني: حزب الله تحول من منظمة فدائية إلى جيش قوي
  15. اصابة 4 جنود 2 بحالة حرجة في انفجار عبوة بدورية جنوب غزة
  16. بلدية الخليل تبدأ بتطبيق خطتها الجديدة لإزالة التعديات
  17. الديمقراطية: لقاء باريس الاقتصادي معاكس لقرارات المركزي
  18. عريقات: سلام واستقرار المنطقة يبدأ بإنهاء الاحتلال
  19. مسيرة في الذكرى 49 لانطلاقة "الديمقراطية"
  20. بيت سوريك تشيّع جثمان الشهيد نمر الجمل بعد احتجاز دام 5 أشهر

النضال تدين قيام الاحتلال بمشروع تهويدي غرب ساحة البراق

نشر بتاريخ: 14/02/2018 ( آخر تحديث: 14/02/2018 الساعة: 13:05 )
رام الله- معا- ادانت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني مخطط الاحتلال المتمثل بالمشروع التهويدي غرب ساحة البراق، حيث قامت سلطات الاحتلال في ساعة متأخرة من مساء أمس بنصب رافعة إنشائية وتجهيزات أخرى داخل حدود المكان المخصص لإقامة المشروع الاستيطاني وتسعى لتنفيذ المخطط على مساحة بنائية تصل إلى 2825 متر مربع، تضم طابقين فوق الأرض، طابق واحد تحت الأرض.

وأوضحت الجبهة سياسة التهويد المستمرة لمدينة القدس متعددة الأهداف، وعندما يتحقق أول هدف منها تنتقل حكومة الاحتلال وفي ظل الصمت الدولي وانشغال أنظار العالم بالأحداث في المنطقة إلى الهدف الثاني، فالهدف الأول هو حماية القدس، أي حماية ضم القدس الشرقية إلى "دولة إسرائيل" وجعل عودتها مستحيلة إلى أي سلطة فلسطينية، فالمستوطنات عبارة عن حزام أمني آخر، بالإضافة إلى الأحزمة الأمنية داخل القدس لحمايتها، ومنع الفلسطينيين من التمدد والنمو عبر محاصرة القرى داخل الحزام الأمني الحالي.

والهدف الثاني وهو أولوية الآن ويتمثل بتوسيع حدود القدس، لتحقيق ما يسمونه " القدس الكبرى "، وغيرها من التسميات التي تهدف إلى خلق الوقائع على الأرض ، وإخراج المدينة من أية تسوية مستقبلية، ومن أجل نزع الهوية العربية الإسلامية التاريخية من مدينة القدس وفرض طابع مستحدث جديد وهو الطابع اليهودي.

ودعت الجبهة المجتمع الدولي بالكف عن معاملة حكومة الاحتلال كدولة فوق القانون ، مؤكدة على أن الاستمرار بسياسة التهويد للمدينة ينذر بتفجير الأوضاع في المنطقة.

وأشارت الجبهة أن ما يزيد عن 65 قرارا صدر عن منظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم ( اليونسكو) بشأن مدينة القدس منذ العام 1968 حتى الآن، وضربت بها دولة الاحتلال عرض الحائط.
وشددت مضامين القرارات التي وجهت إدانة لها على ضرورة الحفاظ على الطابع الديني والثقافي والتاريخي والسكاني للمدينة المقدسة خاصة القدس القديمة .

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2017