/* */
الأخــبــــــار
  1. استقالة 8 من اعضاء مجلس بلدية يطا البالغ 13 عضوا
  2. القوى ولجنة المتابعة في الداخل تدعوان لإضراب موحد
  3. الخارجية: الاحتلال يفرض الاغلاق بحجة الأعياد للتغطية على إرهابه
  4. ايران: تم القبض على شبكة كبيرة لصلتها بهجوم الاهواز
  5. الخميس- "الوطني" يعقد اجتماعا تزامنا مع خطاب الرئيس في الامم المتحدة
  6. مستوطنون يقتحمون المسجد الأقصى
  7. صحيفة "le Citoyen" الجزائرية تخصص صفحة لشؤون اسرى فلسطين
  8. واشنطن: "لا تنازل" قبل نزع كامل الأسلحة النووية من شبه الجزيرة الكورية
  9. اضراب شامل يعم مؤسسات الاونروا بغزة
  10. بريطانيا: ايران تحترم شروط الاتفاق النووي
  11. الملك عبدالله يدعو المجتمع الدولي لتوفير الدعم لـ"الأونروا"
  12. الرئيس يصل امريكا للمشاركة في أعمال الجمعية العامة
  13. شهيد و14 اصابة على حدود غزة
  14. استشهاد مواطن برصاص الاحتلال شرق غزة
  15. الصحة: ارتفاع عدد الاصابات على حدود غزة الى 11 اصابة
  16. الشرطة تضبط مشتلا للمخدرات في بلدة الشيوخ يضم ٦٠ شتلة ماريجوانا
  17. طائرات الاحتلال تقصف شرق غزة بصاروخين
  18. اصابتان برصاص الاحتلال شرق البريج
  19. مصر تطلق سراح إسرائيلي بعد اعتقاله على الحدود
  20. إسبانيا تعلن إنقاذ 447 مهاجرا من الغرق في المتوسط

نابلس- شباب وفتيات يطالبون بضمان حقوق المرأة ومنع العنف

نشر بتاريخ: 15/02/2018 ( آخر تحديث: 15/02/2018 الساعة: 15:20 )
نابلس- معا- طالب شباب وفتيات مؤيدون ومعارضون للعنف ومدى ارتباطه بالذكورة، بالعمل على حل المشكلة وضمان حقوق المراة ومنع العنف بجميع اشكاله مؤكدين على اهمية محاربته دون النظر ممن صدر وعلى من وقع .

جاء ذلك خلال المناظرة الشبابية التي نظمها امس منتدى شارك الشبابي بالشراكة مع جامعة النجاح الوطنية في حرمها الجامعي بعنوان "العنف ومدى ارتباطه بالذكورة"، وذلك ضمن مشروع "المسرح المتنقل لتعزيز المساواة بين الجنسين"، الذي يهدف الى تشكيل جسم شبابي ينادي بأهمية المساواة بين الجنسين ضمن المشروع الإقليمي "رجال ونساء من أجل المساواة بين الجنسين"، والذي تنفذه هيئة الأمم المتحدة للمرأة وبدعم من الوكالة السويدية للتنمية الدولية.

وحاول الفريق المؤيد المكون من رؤية ابو راس، ووليد ابو صاع، وعبد المالك اليحيى، اثبات ان جزءا كبيرة من العنف مرتبط بالرجل والعادات والتقاليد التي تدعم الرجل وتقف ضد المرأة وحقوقها، وانهم الاساس في العنف ضد المرأة، اخذين بالاعتبار بعض الحالات التي وصفوها بالشاذة تمارس فيها المرأة العنف.

لكن هذا الفريق طالب بالعمل على حل المشكلة وضمان حقوق المراة ومنع العنف بجميع اشكال.

بينما حاول الفريق المعارض المكون من، معتز النابلسي، هناء بني منية، ومحمد صالحي، اثبات عدم ارتباط العنف باي جنس، انما هو صفة مكتسبة من المحيط الاجتماعي، وقد يكون من الرجل او من المراة وذلك حسب البيئة المحيطة بيهما

واكد الفريق المعارض على اهمية محاربة العنف دون النظر ممن صدر وعلى من وقع .

بدوره اعلن مدرب المناظرة ياسر النابلسي نتيجه المناظرة بفوز الفريق المعارض بـ 27 نقطة مقابل حصول الفريق المؤيد على 25 نقطة، وقال" لا تعني هذه النتيجة ان موقف ايا من الفريقين صحيحا انما الفريق الفائز هو من اتقن فن المناظرة اكثر من الاخر".

وكانت منسقة منتدى شارك الشبابي في مدينة نابلس ديانا الخراز رحبت بالفريقين المؤيد والمعارض وبالحضور، مؤكدة ان هذه المناظرة تأتي ضمن مشروع "احنا شركاء" الذي يهدف الى المساواه بين الجنسين.

واشادت الخراز، بطلبة تميز في الجامعة وبالفريقين الذين تحلوا بروح الفريق والتزموا في فن وأصول وفن المناظرة.

وقالت إن هذه المناظرة تأتي ضمن مجموعة من الأنشطة والفعاليات التي ينفذها المنتدى ضمن المشروع والتي تستهدف عددا من المجموعات الشبابية في مختلف المحافظات، بالاضافة الى مجموعات من طلبة المدارس الذكور.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018