عـــاجـــل
مراسلنا: القاء زجاجات على حاجز قلنديا
الأخــبــــــار
  1. مقتل رجل وامراة عثر عليهما مصابين بالرصاص داخل سيارة في اللد
  2. مسؤول إسرائيلي: خيبة أمل أن أستراليا اعترفت فقط بالقدس الغربية
  3. البحرين: قرار أستراليا الاعتراف بالقدس لا ينتهك الحقوق الفلسطينية
  4. الشرطة الفرنسية توقف العشرات في تظاهرات "السترات الصفراء"
  5. استشهاد سيدة داخل المسجد الاقصى
  6. مستوطنون يقتحمون قرية بيتين شمال البيرة
  7. جيش الاحتلال يطلق النار على شاب شرق رام الله
  8. النقيب يدعو الاطباء للتجمع بالمشافي وخطوط التماس لحماية ابناء شعبنا
  9. وليد عساف يعلن عن تشكيل لجنة وطنية لاعادة بناء منزل عائلة ابو حميد
  10. الصحة: إصابات بالاختناق بين المرضى بمجمع فلسطين الطبي
  11. الحكومة البريطانية: لن نصمت حيال ما يجرى من انتهاكات في فلسطين
  12. الحكومة تحمل الاحتلال كامل المسؤولية عن تدهور الاوضاع في الضفة
  13. مصرع عامل جراء سقوطه داخل ورشة للبناء في الخليل
  14. زوارق الاحتلال تطلق النار صوب سواحل منطقة السودانية شمال غرب قطاع غزة
  15. جامعة بيرزيت تعلن عن تعطيل الدوام اليوم السبت بسبب الأوضاع الراهنة
  16. أستراليا تعترف رسميا بالقدس الغربية عاصمة لإسرائيل
  17. حالة الطقس: أجواء صافية وبادرة وارتفاع آخر على درجات الحرارة
  18. التربية تعلق الدوام في مدارس رام الله والبيرة فقط
  19. التربية تعلق الدوام في مدارس رام الله والبيرة فقط نتيجة استمرار عدوان

جمزو يدعو لاستنهاض الحركة الأدبية بكل أجناسها

نشر بتاريخ: 22/02/2018 ( آخر تحديث: 22/02/2018 الساعة: 16:53 )
رام الله - معا - ديوانية جمزو -لطفية الحواري - استضافت راعية المنتدى لطفية الحواري كل من المثقفين والكتّاب أصحاب القامات الأدبية الفكرية وهم الروائي د.صافي صافي، ود.ناجح شاهين، والكاتب الصحفي المناضل عمر نزال، والكاتب عبد الرحيم محمود من مدرسة سلواد، ومحمد القدومي صحافة – بيرزيت، والشاعرة فاطمة نزال، وليانا قويدر – جامعة بيرزيت، وهديل منصور مدرسة أم ناصر – رام الله.

لقد دار الحوار حول رواية "الباطن" للدكتور صافي صافي التي تصوّر اللاجئ الفلسطيني في كل الأبعاد الحياتية التي عاشها ويعيشها، وقد تجلّى إبداع د.صافي عبر حبكته الروائية التي دمجها بأسلوب متكامل منسجم وشمولي من مقدمة الرواية إلى نهايتها، ثم قدّم الروائي المناضل عمر نزال بكتابه المميز بين "سراييفو وعتصيون"، هذه الرواية الصحفية المتميزة والنادرة في قوامها الفنّي الأدبي والصحافي وشكلت إرثاً ثميناً للأجيال القادمة، وعرض الروائي عبد الرحيم محمود من سلواد نبذة سريعة عن قصته "كوبارو" التي أغنت مكتبة الفتيان.

وتمّ في اللقاء مناقشة مبادرة تشكيل منتديات في المحافظات من أجل استنهاض الحركة الأدبية الفلسطينية بكل أجناسها.

وتحدّث الروائي محمود عبد الرحيم عن مبادرة ثقافية ينفذها في سلواد بالتواصل والتعاون مع كل مؤسسات سلواد، وذلك لاستنهاض الوضع الثقافي والحياتي في القرية.

واختتم اللقاء بالتأكيد على أهمية التواصل.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018