عـــاجـــل
تلفزيون اسرائيل يكشف صفقة علنية مع حماس: ميناء مع قبرص مقابل الاسرى
الأخــبــــــار
  1. تلفزيون اسرائيل يكشف صفقة علنية مع حماس: ميناء مع قبرص مقابل الاسرى
  2. الصحة تعلن بدء بناء مستشفى الرئيس عباس في حلحول
  3. الاحتلال يجبر عائلة من سلوان على هدم منزليها بيدها
  4. وزير الاديان الاسرائيلي يقتحم الحرم الابراهيمي بالخليل
  5. إسرائيل تتسلم 3 طائرات إضافية من طراز F35
  6. الافراج عن الكاتب عبيدات بشرط الحبس المنزلي
  7. وزير الصحة يعلن إنشاء أول مستشفى حكومي للتأهيل بقباطية جنوب جنين
  8. بحر: اعلان المركزي بديلاً للتشريعي انقلاب على القانون
  9. وفد قيادي من حركة حماس" إلى العاصمة الروسية موسكو
  10. الرجوب: الرئيس سيحضر المباراة النهائية لكأس العالم في روسيا
  11. صحيفة إسرائيلية تؤكد: الدول العربية المعتدلة مع تجاوز عباس
  12. الاحتلال يداهم مكتب محافظة الخليل في البلدة القديمة
  13. نتنياهو يعتزم طرح قانون التجنيد على التصويت رغم عدم التوافق عليه
  14. الاحتلال يحاصر مداخل بلدة بيت فجار جنوب بيت لحم لملاحقة من اطلق النار
  15. بيت فجار -سيارة اطلقت النار باتجاه برج حراسة للاحتلال عند عتصيون
  16. مستوطنون يحرقون 300 شجرة زيتون في نابلس
  17. بيت فجار -سيارة اطلقت النار باتجاه برج حراسة للاحتلال عند عصتيون
  18. 57% لأردوغان و28% لإنجة بعد فرز 40% من الأصوات في الانتخابات التركية
  19. اصابة 3 مواطنين بجراح مختلفة جراء استهداف اسرائيلي شرق غزة

الكنيست تصادق على قانون "آدم"

نشر بتاريخ: 07/03/2018 ( آخر تحديث: 07/03/2018 الساعة: 07:35 )
القدس-معا- صادقت الهيئة العامة للكنيست مساء الثلاثاء على اقتراح قانون "آدم" الذي تقدم به النائب د. أحمد الطيبي, رئيس العربية للتغيير – القائمة المشتركة, والذي يقضي بوضع أجهزة انعاش كهربائية في المدارس,

حيث تعتبر هذه الأجهزة المتطورة أجهزة ذكية تقوم بإعطاء التعليمات حول كيفية استخدامها من خلال تقنيات صوتية تساعد في انعاش الشخص المصاب خلال دقائق معدودة ,حتى وصول سيارة الإسعاف واستكمال العلاج وزيادة فرصة النجاة, خاصة للذين يتعرضون الى سكتات قلبية وحالات اغماء يتوقف خلالها القلب عن العمل بشكل كامل او جزئي وينقطع الاوكسجين عن الجسم... ففي هذه الحالات الطبية, كل دقيقة وكل ثانية مهمة لإنقاذ حياة الأشخاص ولتقليص الضرر الصحي الناتج, وقد ساهم هذا الجهاز في انقاذ حيات العديد من الأشخاص الذين تعرضوا لأزمات قلبية في أماكن تواجد فيها جهاز الإنعاش.

وجاءت تسمية القانون بقانون "آدم" نسبة الى حادث وفاة الطالب آدم عمر حسن من قرية الرينة (8 أعوام) من قرية الرينة في الجليل خلال تواجده في مدرسته الابتدائية. حيث كان الوقت الذي مر بين لحظة إصابة ادم واغمائه وبين وصول سيارة الإسعاف وبدء عملية الإنعاش طويلة جدا، لم يحتمل خلالها قلب ادم الصغير هذه المدة ففارق الحياة ولم يعد ادم يذهب الى مدرسته، وعليه فقد تقدم النائب الطيبي باقتراح هذا القانون مساهمة في انقاذ الأرواح في حال وقوع حوادث مشابهة.

‏‎

‏‎وفي كلمته أمام الهيئة العامة للكنيست, قال النائب د. أحمد الطيبي: "قبل عدة أسابيع قمنا بتمرير هذا القانون بالقراءة الأولى وقمنا مباشرة بعدها بالعمل المشترك في لجنة التربية والتعليم، مع رئيس اللجنة النائب يعكوڤ مرچي، الذي تقدم باقتراح قانون مشابه، حيث تم تحديد الصيغة النهائية لهذا القانون ليتم سنه اليوم بشكل نهائي ليضاف هذا القانون الى سلسلة القوانين الهامة التي تمكنا من تمريرها خدمة لجماهيرنا وبلداتنا العربية ومساهمة منا في الحياة الكريمة لأهلنا وسلامة الانسان.. لأنه انسان".

"رحم الله ادم ولتكن حادثة وفاته سببا في انقاذ حياة الاخرين، حيث لا اعتراض على حكم الله وقضائه.. ولكن يجب علينا أن نستخلص العبر ونبحث في المسببات وطرق الوقاية وضمان الجاهزية عند وقوع حالات مشابهة في المستقبل. مؤخرا حصلنا على مصادقة نجمة داوود الحمراء، بعد عدة جلسات قمنا بها زميلي النائب اسامه السعدي وأنا في عدد من البلدات العربية لافتتاح مراكز اسعاف في عدة بلدات عربية، وسيتم افتتاح مركز اسعاف في قرية اكسال خلال الأسابيع المقبلة، وهذا يساهم في تقليص المدة الزمنية بين وقت وقوع الحادث ووصول الاسعاف".

هذا وقد حضر الى الهيئة العامة للكنيست السيد عمر حسن وفواز عمر حسن، والد وأخ، الطفل المرحوم آدم حسن، اللذان عبّرا عن ارتياحهم لسن هذا القانون الهام شاكرين النائب الطيبي على مبادرته لطرح القانون وتسميته بقانون آدم، وأضاف السيد عمر حسن: "اشكر أعضاء الكنيست الذين دعموا اقتراح القانون. عندما توجهت الى الكنيست كان هدفي ان احمي وامنع سقوط الضحية القادمة، ونشر المعلومات حول كيفية التعامل مع مثل هذه الحالات. فقدت ابني ضحية للإهمال وعدم الإدراك ولكن لا يسعني إلا أن اقول الحمد لله".

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018