/* */
الأخــبــــــار
  1. قوات الاحتلال تعتقل 15 مواطنا وتزعم تعرضها لقنبلة محلية في الضفة
  2. اصابة مواطنين برصاص الاحتلال شرق خانيونس
  3. اصابة ٦ مواطنين جراء حادث سير في المنطقة الشرقية في نابلس
  4. روحاني: إسرائيل وأسلحتها النووية هي الخطر الأكبر في الشرق الأوسط
  5. ملك الاردن:حل الدولتين الوحيد الذي يلبي طموحات الجانبين وينهي الصراع
  6. شرطة الاحتلال تعتقل شابين من سلوان بعد الاعتداء عليهما
  7. الرئيس الفرنسي: لا بديل عن حل الدولتين للصراع الإسرائيلي الفلسطيني
  8. اسرائيل: اندلاع 12 حريقا في محيط غزة بفعل البالونات المشتعلة
  9. أبو ردينة:كلمة ترمب بالأمم المتحدةتعمق الخلافات وتبعد فرص تحقيق السلام
  10. ترامب: سنقدم المساعدات فقط للأطراف التي تحترم الولايات المتحدة
  11. ترامب: منظمة "أوبك" تنهب باقي دول العالم
  12. ترامب: لن نقع رهينة لأي عقليات أو روايات دينية فيما يتعلق بالقدس
  13. المحكمة الجنائية الدولية لا تملك اي سلطة او شرعية
  14. ترامب: ملتزمون بتحقيق السلام بين الاسرائيليين والفلسطينيين
  15. ترامب:النظام الإيراني لا يحترم جيرانه وينشر الدمار في الشرق الأوسط
  16. انطلاق أعمال الدورة الـ73 للجمعية العامة للأمم المتحدة بمشاركة الرئيس
  17. الاحتلال يعتقل منال الجعبري موثقة بتسليم في الخليل
  18. امين عام الامم المتحدة: حل الدولتين أصبح بعيد المنال
  19. "الكابنيت" يوعز بمواصلة العمليات العسكرية ضد سوريا
  20. الوقائي يضبط شرائح اتصالات اسرائيلية في بيت لحم

مصادر: إسرائيل وأمريكا على وشك ضرب سوريا

نشر بتاريخ: 10/03/2018 ( آخر تحديث: 13/03/2018 الساعة: 08:39 )
بيت لحم- معا- كشفت مصادر أميركية لصحيفة "الجريدة" الكويتية، اليوم، النقاب عن أن الولايات المتحدة واسرائيل على وشك تسديد ضربات الى سوريا.

وأشارت المصادر إلى أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو استعرض مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب خلال لقائهما الأخير في واشنطن، خطة تحرك عسكري شامل تهدف إلى التصدي لأنشطة إيران.

وتشمل الخطة العراق وسوريا ولبنان لا سيما قواعد إيرانية في سوريا وقطع "طريق طهران- بغداد- دمشق- بيروت" الذي تسعى إيران إلى شقه من طهران حتى البحر المتوسط، ومنع "ميليشياتها" من التمركز في النقاط الحدودية بين العراق وسورية والأردن.

وبينت المصادر ان إسرائيل قد تستهدف لبنان إذا ما حاول "حزب الله" التصدي لتحركاتها.

في موازاة ذلك، أكدت مصادر عسكرية أميركية أن وزارة الدفاع الأمريكية فرغت عملياً من دراسة الخيارات التي سترفع إلى الرئيس ترامب، للرد على الهجمات الكيماوية التي نفذها النظام السوري، سواء في الغوطة الشرقية أو في مناطق أخرى.

ورغم عدم ربط الضربة المتوقعة للمناطق التي شُنَّت منها الهجمات الكيماوية بأي خطط أخرى أميركية أو إسرائيلية، أكدت المصادر أن ترامب أجاز عملياً تلك الضربة، التي قد تتقاطع مع استعدادات إسرائيل للعب دور مباشر في الهجوم على القواعد الإيرانية في سورية.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018