الأخــبــــــار
  1. خطة الاستجابة الإنسانية تناشد تأمين 350 مليون دولار
  2. قوى رام الله تجتمع لبحث الفعاليات الجماهرية في ظل التصعيد الاسرائيلي
  3. الاحتلال يجري تدريبات عسكرية شرق طوباس بعد طرد 14 عائلة من مساكنها امس
  4. الوزير المستوطن زئيف ايلكين لإذاعة الجيش: يجب التحرك ضد ابو مازن
  5. الاحتلال يعتقل 18 مواطنا من الضفة بعد عملية دهم وتفتيش
  6. قوات الاحتلال تشرع بهدم منزل عائلة الشهيد اشرف نعالوة بطولكرم
  7. قوات الاحتلال تحاصر منزل عائلة الشيهد اشرف نعالوة بطولكرم
  8. اسرائيل تقر مشروع قانون بينت لطرد عائلات منفذي العمليات
  9. اصابة صحفي برصاص مجهولين في الخليل
  10. الاحتلال يغلق حاجز قلنديا
  11. مستوطنون يهاجمون المركبات جنوب نابلس
  12. إصابة شابين دهستهما مركبة الاحتلال واعتقال ثالث في البيرة
  13. الاحتلال ينصب مكعبات اسمنتية على مدخل عقبة حسنة جنوب بيت لحم
  14. هنية: مستعدون لانتخابات بعد 3 أشهر من الآن ولقاء ابومازن في أي مكان
  15. مواجهات في بروكسل بين متظاهرين وقوات الأمن احتجاجا على قانون الهجرة
  16. اصابة شاب برصاص حي بالصدر غرب قلقيلية
  17. الاحتلال يعتقل المواطنة زهرة اشتيه 80عاما اثناء زيارة ابنها بسجن جلبوع
  18. هنية: لدينا كنز أمني لا يقدّر بثمن سيكون له تداعيات هامة مع الاحتلال
  19. مستوطنون يحرضون على قتل الرئيس ابومازن في القدس ويدعون لطرد العرب
  20. الاحتلال يغلق شارع "يتسهار" بعد مواجهات مع المستوطنين جنوب نابلس

"الإداريون": لا نريد المحاكم الصورية

نشر بتاريخ: 11/03/2018 ( آخر تحديث: 12/03/2018 الساعة: 13:44 )
رام الله- معا- أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، اليوم الأحد، أن 450 معتقلا إداريا في سجون الاحتلال الإسرائيلي، يواصلون مقاطعة محاكم الاعتقال الإداري لليوم 25 على التوالي.

وقال الأسير بسام أبو عكر من اللجنة التي تقود خطوة الإداريين بمقاطعة المحاكم في سجون الاحتلال، خلال زيارة محامي الهيئة لؤي عكة له في سجن عوفر أن هناك إصرارا كبيرا والتفافا كاملا حول هذه الخطوة من مختلف فصائل الحركة الأسيرة لإسقاط سياسة الاعقال الإداري.

وبين أبو عكر أن هذه الخطوة تأتي في ظل انتهاج المحتل الإسرائيلي سياسة الاعتقال الإداري سيفا مسلطا على رقاب مئات الفلسطينيين، حيث من يحدد اعداد المعتقلين الإداريين هم ضباط الشاباك الإسرائيلي في المناطق، دون أي قواعد أو مبررات.

كما بين ابو عكر أن السلطات الإسرائيلية تعتمد اجراءات تدعي أنها قانونية لشرعنة الاعتقال الإداري، كتحديد مدة قرار الاعتقال، وتحويل المعتقل أحيانا للتحقيق بذريعة تهم واهيه، واحتجاز الأسير لـ 72 ساعة لتحديد ما اذا كان الأسير سيحول للاعتقال الاداري أو توجيه تهمة له، واعتماد احالة المعتقل للاعتقال الاداري تماشيا مع قرار صادر عن ما يسمى قائد المنطقه، وتثبيت الاعتقال بادعاءات أن المعتقل نشيط أو خطير أو يشارك في فعالية، وتجديد أوامر الاعتقال الإداري وتمديدها بصورة متواصلة.

وأوضح أبو عكر، أن مقاطعة محاكم الإعتقال الإداري، باتت خطوة حتمية كونها:

1- محاكم صورية بالكامل، من الملف السري الى محاكم التثبيت والاستئناف واستجابة المحكمه لما يطلبه الادعاء.

2- استخدام الجلسات في شرعنة واسدال الصبغة القانونية لهذه الاجراءات.

3- مخالفتها وانتهاكها للقواعد القانونية وحقو الانسان.

4- ممارسة الاعتقال الاداري منذ عقود دون اسباب امنية حقيقية.

5- استخدام هذا الإجراء كعقوبة جماعية ضد ابناء الشعب الفلسطيني ومرد ذلك رفض الشعب للاحتلال الجاثم على صدره منذ عقود.

6- أن الاعتقال الإداري بات يطال الآلاف من أبناء الشعب الفلسطيني.

7- التمديد المستمر للاعتقال الاداري والذي يمتد احيانا لسنوات قد سرق اعمار العشرات من خيرة ابناء الشعب الفلسطيني وهناك من امضى 15 عاما فيه على عدة مراحل.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018