الأخــبــــــار
  1. الاحتلال يخطر بهدم 5 منشآت سكنية جنوب الخليل
  2. د.سراحنة: صحة الرئيس تشهد تحسنا سريعا
  3. الرئاسة تعلن "تأجيل خروج الرئيس من المستشفى"
  4. 5120 مسافرا فلسطينيا تنقلوا عبر معبر رفح البري في كلا الاتجاهين
  5. الاحتلال يقرر هدم 20 منزلا في قرية العقبة شرق طوباس
  6. قوات الاحتلال تعتقل 7 مواطنين من الضفة
  7. الاحتلال يقرر هدم 20 منزلا في قرية العقبة شرق طوباس
  8. ارتفاع ملحوظ بحوادث السير في الثلث الاول من رمضان
  9. تحديث- شهيدان واصابة خطرة بقصف على رفح
  10. شهيد واصابة اخر بجراح حرجة جراء استهداف الاحتلال لمنطقة شرق رفح
  11. قصف مدفعي على موقع للمقاومة شرق رفح واطلاق نار على الصيادين
  12. طائرات الاحتلال تقصف مناطق جنوب قطاع غزة
  13. إصابة شابين برصاص الاحتلال قرب السياج الحدودي شرقي مدينة غزة
  14. تراجع عن القرار- البيت الابيض يبدأ بالتحضير لقمة ترامب - كيم
  15. مصرع مواطن بصعقة كهربائية في غزة
  16. مصرع مواطن 52 عاما من المغازي شرق غزة إثر تعرضه لصعقة كهربائية
  17. ارزيقات: الشرطة نشرت أكثر من ١٣٠٠ ضابط وعنصر لتأمين امتحانات التوجيهي
  18. الصحة:استشهاد حسين أبو عويضة متأثراً باصابته بقطاع غزة
  19. ‏انتحاري يفجر نفسه في اجتماع لجبهةًالنصرة بريف ادلب السوري
  20. الاحتلال يسمح بنقل جثمان الشهيد ابو طاحون من الخليل الى القطاع

الرئيس يعقّب على محاولة الاغتيال

نشر بتاريخ: 13/03/2018 ( آخر تحديث: 14/03/2018 الساعة: 08:17 )
رام الله-معا- هنأ الرئيس محمود عباس، مساء اليوم الثلاثاء، رئيس الوزراء رامي الحمدالله ورئيس جهاز المخابرات اللواء ماجد فرج، بسلامتهما، وسلامة العديد من المرافقين لهما، بعد الحادث الإرهابي الاجرامي، والمحاولة الآثمة، التي تعرضوا لها، صباح اليوم في قطاع غزة، أثناء توجههما لافتتاح مشروع تنقية المياه بقيمة 105 مليون دولار.

جاء ذلك خلال استقبال الرئيس، مساء اليوم الثلاثاء، بمقر الرئاسة في مدينة رام الله، الحمد الله واللواء فرج، بحضور أمين عام الرئاسة الطيب عبد الرحيم، وعضوي اللجنة المركزية لحركة "فتح" حسين الشيخ وعزام الأحمد.

وأطلع رئيس الوزراء، ورئيس المخابرات العامة، سيادة الرئيس على تفاصيل الهجوم الإجرامي الذي تم بالمتفجرات وأعقبه إطلاق نار أدى إلى إصابة 7 أفراد من المرافقين وتضرر العديد من المركبات.

بدوره، أكد الرئيس أن هذه الجريمة مخطط لها ومعروفة الأهداف والمنفذين، وتنسجم مع كل المحاولات للتهرب من تمكين الحكومة الفلسطينية من ممارسة عملها في قطاع غزة، وإفشال المصالحة، وتلتقي مع الأهداف المشبوهة لتدمير المشروع الوطني بعزل غزة عن الضفة الغربية، لإقامة دولة مشبوهة في القطاع.

وشدد الرئيس على أن هذه المحاولات لن تنال من معنويات الشعب والقيادة الفلسطينية، وتصميمها على تحقيق الوحدة، والتمسك بالثوابت الوطنية وفي مقدمتها إقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشرقية.

وأشاد الرئيس بالموقف المسؤول والشجاع والثبات الذي أبداه رئيس الوزراء، ورئيس المخابرات العامة، في إتمام الهدف الذي ذهبا من أجله للقطاع، للتخفيف من معاناة شعبنا هناك، مؤكدا أن حكومة الأمر الواقع غير الشرعية في غزة هي التي تتحمل المسؤولية كاملة عن هذا الحادث الإجرامي المدان.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018