الأخــبــــــار
  1. طائرات ورقية مشتعلة تتسبب بحرائق في حقول القمح بمحيط غزة
  2. الاحتلال يعتقل 4 فلسطينين اجتازوا السياج الالكتروني من جهة قطاع غزة
  3. الجيش الإسرائيلي يقصف مدفعا سوريا ردا على سقوط قذيفة هاون بالجولان
  4. نيابة وشرطة بيت لحم تضبطان وتغلقان مصنع كريمات ومواد تجميل غير مرخص
  5. موسكو وبكين ستتصديان لجميع محاولات تعديل الاتفاق النووي الإيراني
  6. الاحتلال يقتحم مدرسة اللبن الساويه ويطلق قنابل الغاز والصوت بداخلها
  7. منصور: مقاطعة الشعبية "للوطني" التزام بمقررات حوار القاهرة
  8. شهيد وثلاث إصابات في انفجار ببيت لاهيا شمال قطاع غزة
  9. صحيفة روسية: روسيا تنقل صواريخ S-300 إلى سوريا قريبًا ومجانا
  10. اليات الاحتلال تخلع عشرات الأشجار في صورباهر لاقامة بنايات سكنية للجيش
  11. شهيد متاثر بحراحه في خانيونس وتوغل محدود ببيت لاهيا
  12. الاحتلال يغلق محيط جامعة القدس تزامنا مع رفع جدار الضم واندلاع مواجهات
  13. زوارق الاحتلال تطلق النار صوب مراكب الصيادين في بحر غزة وشمالها
  14. استشهاد عبد الله الشمالي من غزة متأثرا بجراحه التي أصيب بها قبل ايام
  15. شرطة رام الله تلاحق المركبات التي تقوم بازعاج المواطنين بالتشحيط
  16. إصابة مستوطن جراء تعرض حافلة ببلدة حزما للرشق بالحجارة
  17. اشتعال حريق في أحراش موقع ملكة بفعل الطائرات الورقية الحارقة شرق غزة
  18. الاحتلال يعتقل الصحفية منال الجعبري قرب المسجد الابراهيمي
  19. ثلاث اصابات برصاص الاحتلال على الحدود الشرقية لقطاع غزة
  20. مئات المستوطنين يقتحمون منطقة الاثار في سبسطية تحت حراسة جيش الاحتلال

مركبات بأسعار منافسة في حملة "خلص الحكي" التي أطلقتها "Pal lease"

نشر بتاريخ: 01/04/2018 ( آخر تحديث: 02/04/2018 الساعة: 08:35 )
رام الله - معا - أطلقت الشركة الفلسطينية للتأجير والتأجير التمويلي "Pal Lease"، حملة استثنائية للأفراد والشركات حملت عنوان "خلص الحكي"، على السيارات من فئة "Peugeot Tepee" إنتاج عام 2018، والتي تعمل على توفير باقة متنوعة من المزايا للمستفيدين من أفراد أو شركات لتجسد من خلالها مدى تميز الشركة، التي تعتبر كبرى شركات التأجير التمويلي في فلسطين.

وأوضح القائمون على الحملة، أن من شروطها الحصول على سيارة "يد أولى" أي صفر كيلو، مع ترخيص مجاني للسنة الأولى وكفالة لمدة ثلاث سنوات، علما أن قيمة السيارة نحو 106 آلاف شيكل، مع التأكيد على أنه لن يتم احتساب أي فوائد على المستفيدين.

وتقوم الحملة على إتاحة المجال للفئات المستهدفة للحصول على سيارات مميزة من حيث مواصفاتها وبأسعار منافسة، تقل بشكل ملموس عن تلك الموجودة في السوق، بالاستفادة من آليات التمويل التي يتيحها التأجير التمويلي.

وأكد مدير عام "Pal Lease" محمد حلس، أن إطلاق الحملة جاء في إطار حرص الشركة على التجديد، والخروج بأفكار ومبادرات إبداعية تعود بالنفع على المجتمع، وقال: "إن التزامنا ثابت وراسخ تجاه المجتمع من أفراد وشركات، بالتالي ولإيماننا بحيوية الدور الملقى على كاهلنا، أطلقنا هذه الحملة التي تتيح للمستفيدين التمتع بخيارات سداد مريحة وطويلة الأمد".

وقال: إننا نتيح للمعنيين الفرصة للحصول على السيارات الخاصة بالحملة بسعر مغر ودون إضافة أي فوائد أو عمولات عليهم، وعبر فترة سداد تصل إلى أربعة أعوام، مؤكدا أن الشركة ستواصل تنفيذ حملات مميزة ومتنوعة خلال الفترة القادمة، في إطار استراتيجيتها القائمة على جلب أفضل المركبات ووضعها بأسعار منافسة في متناول المعنيين.

وأضاف حلس: نؤمن بعظم المسؤولية الملقاة على كاهل قطاع التأجير التمويلي، ولهذا فقد تعهدنا ألا يقتصر دورنا على الجانب التجاري والمالي، بل والمساهمة في عملية نشر التوعية بخصوصه عبر تنظيم أنشطة متنوعة، فنحن والـ 13 شركة العاملة في قطاع التأجير التمويلي، شركاء في النهوض بهذا القطاع المالي المهم، ولن نتوانى عن أداء مهامنا خدمة للاقتصاد الوطني.

يشار إلى أن نشاط "Pal Lease" انطلق عام 2006، كونها أكبر شركة تأجير تمويلي، حيث تستحوذ على حصة سوقية تبلغ 40%، فيما تصل محفظتها إلى 40 مليون دولار، وهي تابعة لصندوق سراج الأول للتمويل الذي تأسس عام 2011 وتم من خلاله الاستثمار في 14 شركة فلسطينية من مختلف القطاعات بمعدل النمو المرتفع، وتديره لشركة سراج لإدارة صناديق الاستثمار وهي أحد شركات مجموعة مسار العالميّة، والتي تعتبر أول مدير لصناديق الأسهم الخاصة الفلسطينية وتأسست في عام 2003.

ومن المهم ذكره أن التأجير التمويلي يمثل أداة مالية مهمة، فلدى "Pal Lease" يتم استلام دفعة أولى من سعر السيارة من الزبون والتي لا تكون كبيرة عموماً، بينما يقسّط باقي مبلغ السيارة بعد أخذ شيكات شخصية منه، وبالتالي لا تضاف أي أعباء أو تعقيدات على الزبائن، ومع نهاية عملية السداد تؤول ملكية السيارات إليهم.

ويعتبر التأجير التمويلي والركائز التي يقوم عليها، جزء من التمويل الإسلامي، ويمثل عنصرا رئيسيا ينبغي تكريسه بشكل أكبر في السوق الفلسطينية، بقدرته في توفير خيارات كثيرة ومتعددة للجمهور.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018