الأخــبــــــار
  1. الصحة: استشهاد مواطن في بيت لحم تم نقله لمستشفى بيت جالا الحكومي
  2. نتنياهو: الإيرانيون اخترقوا تلفون غانتس واستولوا منه على مواد حساسة
  3. الجهاد لـمعا: نبذل جهودا لأجل إطلاق جميع المعتقلين في الأحداث الأخيرة
  4. 14 مصابا بالرصاص المعدني في مواجهات شمال البيرة
  5. الجيش الاسرائيلي يتراجع عن قراره بوضع غرف محصنة لجنوده على الحواجز
  6. مصادر في غزة: إطلاق دفعات جديدة من البالونات الحارقة والمتفجرة
  7. الاحتلال يعلن مطاردة فلسطينيين أطلقا النار على حافلة للمستوطنين بسلفيت
  8. مواجهات بين طلبة بيرزيت وجيش الاحتلال في البيرة
  9. الاحتلال يهدم منزلا في قرية حلاوة جنوب الخليل
  10. الآلاف يُشيعون جثماني الشهيدين حمدان ونوري في نابلس
  11. اللواء عطالله ينفي ادلائه بتصريحات حول الشهيد ابو ليلى او عملية سلفيت
  12. بحرية الاحتلال تعتقل اثنين من الصيادين ببحر شمال غزة
  13. الاحتلال يهدم غرفة سكنية جنوب الخليل
  14. إصابة شاب برصاص الاحتلال في قرية بيت سيرا غرب رام الله
  15. استشهاد مواطنين برصاص قوات الاحتلال في نابلس
  16. اندلاع مواجهات مع الاحتلال وأصابه مواطن وإطلاق نار على سياره بنابلس
  17. الارتباط الفلسطيني يبلغ وزارة الصحة استشهاد مواطن في عبوين
  18. الصحة: اصابة بشظايا في الرقبة والساق وصلت الى مجمع فلسطين
  19. إصابة شابين في تفجير قوات الاحتلال منزلاً في عبوين شمال رام الله
  20. حماس تعلن اسفها عن اي ضرر مادي او معنوي سببته خلال الايام الماضية

النائب ابو عرار: الارهاب ينمو في المستوطنات باشراف الحكومة

نشر بتاريخ: 04/04/2018 ( آخر تحديث: 10/04/2018 الساعة: 11:11 )
القدس - معا - بعد عمليات الارهاب اليهودي الذي عّم مدن الضفة الغربية تحت مسمى "تدفيع الثمن" وهو الاسم الذي فيه دفاع عن الارهاب وكأنه ردة فعل! والتي كان اخرها الليلة الماضية في قلقيلية، عقب النائب طلب ابو عرار بقوله:" في اعقاب استمرار العمليّات الإرهابية والتخريبية التي يقوم بها المستوطنون الذين تحميهم إله الحرب الاسرائيلية بحجة انهم مظلومين، علما انهم يعيشون على ارض مغتصبة ومحتلة، نوجه أسئلة للحكومة اسرائيل بحاجة للإجابة عنها عمليا، وليس كلاما، هل اسرائيل تدعم الارهاب؟ ام ان الإرهابيين اليهود هم ذراع سري للجيش؟ وتأتي هذه التساؤلات في غياب إلقاء القبض على الإرهابيين الذين كرروا فعلتهم مرارا.

حتى ان عمليات الارهاب اليهودية تُحسّن في تسميتها، وتسمي نفسها، وتسميها الصحافة العبرية "تدفيع الثمن"، وكأنها اعمال دفاع عن النفس، كما ان الجيش الاحتلال يعمل لتجميل صورته ولإظهار انه الجيش "الاخلاقي" من خلال تسميته بجيش "الدفاع"، وكأنه وجد للدفاع عن حق، وكأنه "منزه" عن الأخطاء.

علما ان هذه العمليات أدت الى ارهاب الكثير من الفلسطينيين في الاراضي المحتلة 67 وانتشر ارهابهم للداخل لتخاذل الأمن الاسرائيلي في لجم هؤلاء، كما ان هذه الاعمال أدت الى حرق الشهيد ابو خضير وعائلة دبابشة الفلسطينية في ابشع صور الارهاب اليهودي المسكوت عنه من قبل الحكومة بعدم لجمه، حيث ان دفيئات هذا الارهاب تُنمّى في المستوطنات التي تدعمها وتشرف عليها الحكومة الاسرائيلية.
فعلى اسرائيل وضع يدها على الإرهابيين اليهود، وإخراج العديد من الجمعيات، والحركات الصهيونية الإرهابية خارج القانون، كيفما تعمل ليل نهار مع الجمعيات اليسارية مع العلم انه ليس هناك وجه مقارنة بين من يدافع عن حق، وبين مجرم".

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018