الأخــبــــــار
  1. الصحة: استشهاد مواطن في بيت لحم تم نقله لمستشفى بيت جالا الحكومي
  2. نتنياهو: الإيرانيون اخترقوا تلفون غانتس واستولوا منه على مواد حساسة
  3. الجهاد لـمعا: نبذل جهودا لأجل إطلاق جميع المعتقلين في الأحداث الأخيرة
  4. 14 مصابا بالرصاص المعدني في مواجهات شمال البيرة
  5. الجيش الاسرائيلي يتراجع عن قراره بوضع غرف محصنة لجنوده على الحواجز
  6. مصادر في غزة: إطلاق دفعات جديدة من البالونات الحارقة والمتفجرة
  7. الاحتلال يعلن مطاردة فلسطينيين أطلقا النار على حافلة للمستوطنين بسلفيت
  8. مواجهات بين طلبة بيرزيت وجيش الاحتلال في البيرة
  9. الاحتلال يهدم منزلا في قرية حلاوة جنوب الخليل
  10. الآلاف يُشيعون جثماني الشهيدين حمدان ونوري في نابلس
  11. اللواء عطالله ينفي ادلائه بتصريحات حول الشهيد ابو ليلى او عملية سلفيت
  12. بحرية الاحتلال تعتقل اثنين من الصيادين ببحر شمال غزة
  13. الاحتلال يهدم غرفة سكنية جنوب الخليل
  14. إصابة شاب برصاص الاحتلال في قرية بيت سيرا غرب رام الله
  15. استشهاد مواطنين برصاص قوات الاحتلال في نابلس
  16. اندلاع مواجهات مع الاحتلال وأصابه مواطن وإطلاق نار على سياره بنابلس
  17. الارتباط الفلسطيني يبلغ وزارة الصحة استشهاد مواطن في عبوين
  18. الصحة: اصابة بشظايا في الرقبة والساق وصلت الى مجمع فلسطين
  19. إصابة شابين في تفجير قوات الاحتلال منزلاً في عبوين شمال رام الله
  20. حماس تعلن اسفها عن اي ضرر مادي او معنوي سببته خلال الايام الماضية

فتح: دماء الوزير والرنتيسي ستبقى البوابة الأقرب للقدس والتحرير

نشر بتاريخ: 17/04/2018 ( آخر تحديث: 17/04/2018 الساعة: 10:36 )
رام الله- معا- أكدت حركة فتح السير بخطى واثقة وأكيدة على نهج ما ورثته الحركة بتاريخها العريق من نضالات وبطولات الشهيد خليل الوزير "أبو جهاد"، وكل شهداء الثورة الفلسطينية المجيدة.

وقالت الحركة في بيان صدر عن المكتب الاعلامي في مفوضية التعبئة والتنظيم، في الذكرى الـ 30 على استشهاد القائد الفتحاوي الكبير خليل الوزير،" إنه في مثل هذا اليوم قدمت فلسطين ابنها المناضل القائد أبو جهاد وما يحمله هذا الاسم الكبير والشرف الثوري فداء على طريق التحرير والبناء والدولة".

وتابع البيان" إن حرصنا لا يُنسينا الأمانة الوطنية التي تحملها حركة فتح تجاه كل الشهداء التي تُلزِمُنا الوفاء لدماء وروح الشهيد الدكتور عبد العزيز الرنتيسي، شهيدا فلسطينيا صلبا في مواقفه المُقاوِمة والوطنية في وجه المحتل الغاصب".

وأكد" أن دماء الشهيدين خليل الوزير والرنتيسي ستكون دائما العنوان الوُحدَوي الذي تتطلع إليه حركة فتح بكل اهتمام مسؤول وثقة عالية، كضرورة وطنية حتمية في مثقالِ أصالةِ الحركة وإيمانها العميق بوحدة الصف ولملمة الجراح والمُضي قدما وجنبا إلى جنب خلف القيادة الفلسطينية الثابتة على صون الأرض والمقدسات".

وشدد البيان على أن الحركة لا يمكن أن تتجاهل الدماء الوفية لشعبنا ولمقدساتنا، مشددة "نحن نفخر بكل المخلصين من أبناء شعبنا العظيم".
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018