/* */
الأخــبــــــار
  1. مصرع فتى من عزبة شوفة جنوب شرق طولكرم بحادث دهس
  2. إسرائيل: ما سيجري الجمعة على الحدود مع غزة هو "اختبار" لحماس
  3. فلسطينيون عالقون بالعريش يناشدون فتح معبر رفح
  4. مستوطنون يحطمون 200 شجرة زيتون في اللبن الشرقية جنوب نابلس
  5. البطش: اجتماعات الفصائل بالقاهرة ستستمر حتى السبت والأحد
  6. الليلة- مصرع طفلين وشاب بحوادث مختلفة في قطاع غزة
  7. المستوطنون يحطمون 40 مركبة ويهاجمون المنازل في نابلس
  8. الطقس: جو غائم جزئيا وانخفاض على درجات الحرارة
  9. مصرع مواطن بحادث سير ذاتي في مدينة غزة
  10. الرئيس يهاتف نظيره التركي ويؤكد وقوفه وشعبنا إلى جانب تركيا
  11. أمريكا: عقوبات اضافية على تركيا إذا لم تفرج عن قس
  12. وزير المخابرات المصري يلتقي نتنياهو في اسرائيل
  13. مقتل مستوطنة اثر حادث دهس قرب نابلس
  14. قناة10:سفير قطر العمادي التقى ليبرمان في مطار نيقوسيا بقبرص في ٢٢ ايار
  15. تلفزيون اسرائيل : الشاباك يحذر ان اي هدنة من دون ابو مازن يقوي الارهاب
  16. محكمة الاحتلال تُمدد اعتقال 3 أسيرات من الخليل
  17. مصلحة السجون تصعّد من اعتداءاتها ضد الاسرى
  18. الدعوة لإقامة صلاة الجمعة في الخان الأحمر
  19. النائب الخضري: البطالة في غزة تفوق 62٪
  20. مجهولون يطلقون النار على محال تجارية بالخليل

وزارة الاتصالات تحذر من مخاطر الألعاب الإلكترونية

نشر بتاريخ: 29/04/2018 ( آخر تحديث: 29/04/2018 الساعة: 12:25 )
رام الله- معا- حذرت وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات من الألعاب الإلكترونية ومخاطرها على الأطفال والمراهقين، والتي أدت الى الانتحار في العديد من دول العالم.

وأوضحت الوزارة أن الدراسات تؤكد مخاطر العديد من الألعاب على تماسك الأسرة وعلى السلوك ونمط التفكير، ولا بد من مراقبة الأهل لأبنائهم في كل ما يتعلق بالأجهزة الذكية، لاسيما التطبيقات والتي باتت سلاح ذو حدين وبحاجة إلى مراقبة وتوجيه وتوعية.

وأكدت الوزارة أن لعبة الحوت الأزرق باتت تشكل خطراً حقيقياً على الشباب والمراهقين، وأوضحت أنها تتكون من خمسين مرحلة تنتهي بالانتحار، وخلال هذه المراحل تتأثر شخصية الطفل حيث يبدأ بسلوك تصرفات غريبة والنهوض باكراً على غير العادة والعزلة والرغبة في البقاء وحيداً، حسب تقارير لمؤسسات حماية الطفولة في العديد من دول العالم.

واللعبة هي تطبيق يتم تحميله عبر أجهزة الهاتف النقال وتمر بمراحل منها قيام المشترك بنقش رموز معينة أو رمز الحوت الأزرق على ذراعه بأداة حادة، وتمر المراحل بأجواء حزينة ومشاهدة أفلام رعب وعلى المشترك تنفيذ التعليمات من اجل التحول الى الحوت الازرق وفي النهاية يطلب من اللاعب الانتحار اما بالقفز من النافذة او الطعن بسكين، واذا حاول اللاعب الانسحاب تبدأ محاولات الابتزاز والتهديد بقتل أقارب اللاعب.

واشارت التقارير إلى ان اللعبة أدت إلى حالات انتحار حقيقية في تونس وحالات أخرى في الجزائر وروسيا والسعودية وسوريا، هذا ويقبع صانع هذه اللعبة في السجن كما تم اغلاق المجموعات على الفيسبوك والتي تميز نفسها برمز اللعبة من قبل ادارة الموقع.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018