الأخــبــــــار
  1. استُدعي للمقابلة- الاحتلال يعتقل مواطنا من خانيونس على معبر بيت حانون
  2. مسلح يطلق النار على المارة بمدينة مارسيليا الفرنسية
  3. مصدر خاص:الرئيس اصيب بالتهاب رئوي وصحته تتحسن وبالمشفى يومين للاطمئنان
  4. عريقات: الرئيس بصحة جيدة ويتابع عمله حتى أثناء وجوده داخل المستشفى
  5. اندلاع حريق في كيبوتس "كيسوفيم" بفعل طائرة ورقية على حدود غزة
  6. محكمة اسرائيلية تتنظر غدا بطلب تشريح وتسليم جثمان الشهيد عويسات
  7. المالكي يسلم المدعي العام للجنائية الدولية غدا"إحالة الحالة في فلسطين"
  8. باراغواي تنقل سفارتها من تل ابيب الى القدس رسميا
  9. دار الإفتاء: مقدار صدقة الفطر للعام الجاري (8 شواقل)
  10. جون كيري ينتقد سياسة الانغلاق وتبادل الاتهامات في ادارة ترامب
  11. توغل محدود لاليات الاحتلال شرق غزة وشمال القطاع
  12. زوارق الاحتلال تفتح نيران رشاشاتها صوب مراكب الصيادين بغزة
  13. شرطة اسرائيل تسجل 607 مخالفة مرورية على طرقات الضفة
  14. قراقع يطالب بفتح تحقيق دولي لكشف اسباب استشهاد الاسير عويسات
  15. مصرع طفل جراء تعرضه للدهس من والده عن طريق الخطأ بمدينة رفح
  16. قراقع: حالة من التوتر والاستنفار تسود معظم السجون عقب استشهاد عويسات
  17. اصابة اسرائيليين جراء رشقهما بالحجارة بالبلدة القديمة في القدس
  18. مصرع شاب من قطاع غزة إثر حادث سير وقع في السودان
  19. قوات الاحتلال تعتقل 5 مواطنين من الضفة الغربية
  20. مواجهات عنيفة بين جيش الاحتلال الإسرائيلي الان وشبان جنين

زحالقة يدعو لاشراك فلسطينيي الداخل بالمشروع الوطني

نشر بتاريخ: 15/05/2018 ( آخر تحديث: 18/05/2018 الساعة: 08:25 )
القدس- معا - قال جمال زحالقة، رئيس حزب التجمع الوطني الديمقراطي إنه من الضروري القيام بدور سياسي ملموس، وتنظيم الفلسطينيين في أحزاب وحركات ولجان شعبية ومنظمات أهلية، وبناء هيئات وطنية عامة تشكل قيادة وطنية، مشيرًا إلى أن فلسطينيي الداخل استطاعوا بناء عدد من المؤسسات الجامعة والقيادية وفي مقدمتها "لجنة المتابعة العليا".

وأوضح أنه على الرغم من التهميش المتواصل لفلسطينيي الداخل من قبل القيادة الفلسطينية، وعدم أخذ رأيهم في اتخاذ القرار الفلسطيني، بل تجاهل قضاياهم في اجتماع المجلس الوطني الأخير، إلا أن لهم دورًا مهمًا ومميزًا يعود إلى مكانهم ومكانتهم، ولعل أبرز دور لهم في السنوات الأخيرة ما يتعلق بالقدس، وقدرتهم على الوصول إليها، والمشاركة في النشاطات الجماهيرية السياسية فيها، كما حدث في هبة القدس في تموز 2017.

وأضاف: هناك حاجة اليوم أكثر من الأمس لإشراك فلسطينيي الداخل وممثليهم في النقاش حول مستقبل الشعب الفلسطيني والمشروع الوطني، خاصة أن حقبة أوسلو، التي اختزلت دورهم كقوة احتياط لما سمي "معسكر السلام الإسرائيلي"، في طريقها إلى الانتهاء، وكذلك المعسكر المذكور انتهى عمليًا.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018