عـــاجـــل
لبنان- قتيلان واكثر من 15 جريحا حصيلة الاشتباكات في مخيم المية ومية
الأخــبــــــار
  1. إطلاق غارة اسرائيلية شرق بيت حانون دون وقوع اصابات
  2. جرافات الاحتلال تتوغل بشكل محدود شرقي مدينة غزة
  3. العثور على جثة فتاة بجانب الشارع الرئيسي في منطقة المساكن بنابلس
  4. الاحتلال يعتقل 15 مواطنا من مناطق مختلفة في الضفة بعد عملية دهم وتفتيش
  5. الطقس: غائم جزئيا ومعتدل في معظم المناطق وحار نسبيا في الاغوار
  6. المستوطنون يحتفلون اليوم بافتتاح حديقة وسط الخليل
  7. قرار فلسطيني بمنع الاحتلال من التصرف باراضي الخان الاحمر
  8. السلطات التركية تسرح 259 موظفا حكوميا بتهم دعم الإرهاب
  9. المالكي يشارك في فعاليات رسمية وشعبية بأندونيسيا
  10. التجمع الوطني الديمقراطي يقرر مقاطعة "الكنيست"
  11. استراليا تدرس الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ونقل السفارة
  12. سي.إن.إن: السعودية تستعد للاعتراف بمقتل خاشقجي
  13. الرئيس يستقبل رئيس البرلمان الليتواني
  14. الطقس: اجواء غائمة جزئيا وفرصة ضعيفة لسقوط الامطاء
  15. اسرائيل تقرر اصدار شهادة الثانوية العامة باللغة العربية
  16. هدوء بعد اشتباكات في مخيم المية ومية جنوب لبنان
  17. حزب الشعب: ندعم خفض مساهمات العاملين في قانون الضمان
  18. الحمد الله: لن نؤجل تطبيق قانون الضمان الاجتماعي
  19. 3 اصابات جديدة برصاص الاحتلال وعدد من حالات الاختناق شمال القطاع

"المنسق الإنساني" يطالب بتوفير الاحتياجات الإنسانية لضحايا غزة

نشر بتاريخ: 17/05/2018 ( آخر تحديث: 18/05/2018 الساعة: 08:28 )
غزة- معا- طالب منسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية جييمي مكغولدريك، بتوفير تمويل عاجل لتلبية الاحتياجات الإنسانية لضحايا العدوان الاسرائيلي في قطاع غزة.

وقال مكغولدريك إن "الوضع في غزة مأساوي، والأزمة بعيدة كل البعد عن الانتهاء. لكل شخص قُتل أو أصيب هذا الأسبوع وفي الأسابيع السابقة، هنالك عائلة وشبكة من الأصدقاء المتضررين.

وأضاف، "سيستمر الشعور بالآثار التي خلفتها أحداث العنف الأخيرة لأشهر وسنوات بالنسبة للكثيرين، خاصة بالنسبة لأولئك الذين خسروا أحباءهم أو من يعانون من إعاقات دائمة أو ممن سيحتاجون الى تأهيل مكثف".

وفي بيان لمكتب تنسيق الشؤون الإنسانية التابع للأمم المتحدة "أوتشا"، "تركزت الاستجابة الإنسانية في قطاع غزة على توفير خدمات طبية فورية منقذة للحياة، وخدمات الصحة العقلية والدعم النفسي والاجتماعي للمتضررين، تحديداً الأطفال، ورصد انتهاكات محتملة والتحقق منها وتوثيقها. وتظهر هذه الاحتياجات الجديدة في سياق كارثة إنسانية وحقوقية قائمة نتيجة إحدى عشرة سنة من الحصار الإسرائيلي".

وقال مكغولدريك إن "الفرق الطبية في غزة تبذل جهودا بطولية، فهم يعملون بلا كلل ويخاطرون بحياتهم في بعض الأحيان لإنقاذ حياة الآخرين، ولكن مخزون الأدوية والمستلزمات الطبية يستنفد في ظل شح المصادر، وأيضا محدودية الوصول للعائلات المتضررة، وتوفير المساعدة لهم بسبب النقص في التمويل".

وأضاف، "دون توفير تمويل إضافي، سيكون الأثر على الناجين من الأحداث الأخيرة أسوأ بكثير، وستكون قدرتنا على الاستجابة لأية احتياجات جديدة محدودة للغاية".

ووفقا ل"أوتشا" يحتاج قطاع غزة إلى 1.2 مليون دولار بشكل فوري للأدوية والمواد الاستهلاكية، و3.9 مليون دولار إضافية لتغطية الاحتياجات فيما يتعلق بالمستلزمات الطبية والعاملين في الطوارئ، كما توجد حاجة إلى 19.5 مليون دولار إضافية لتغطية الاحتياجات المزمنة على المدى المتوسط لوزارة الصحة والمؤسسات الأهلية التي تقدم خدمات طبية لغاية شهر آب/أغسطس.

وقال مكغولدريك إن "أوان العمل قد آن. ويجب علينا أن نوفر الموارد المالية لتمكين الشركاء العاملين في مجال الدعم الإنساني من الاستجابة على المدى القريب، وعلينا أيضاً أن نحشد الرغبة السياسية لمنع تدهور الأوضاع وزيادتها سوءاً من خلال تحسين الوضع في غزة على المدى البعيد".

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018