الأخــبــــــار
  1. الاسير المقدسي سمير أبو نعمة يدخل عامه الـ33 بسجون الاحتلال
  2. الحكومة: اعتقال محافظ القدس ومدير مخابراتها جريمة جديدة بحق الشعب
  3. غزة- اطلاق نار قرب مقر القضاء العسكري واعتقال مشتبه بهم
  4. الدفاع المدني يتعامل مع 292 حادث إطفاء وإنقاذ خلال أسبوع
  5. الاحتلال يمدد اعتقال محافظ القدس لمدة 4 ايام وتحويله لمحكمة عوفر
  6. اسرائيل تعيد فتح معابر غزة بعد اغلاق لعشرة أيام
  7. قوات الاحتلال تعتقل 5 مواطنين وتزعم العثور على سلاح في الضفة
  8. هارتس تكشف : اسرائيل تقرر وقف هدم الخان الاحمر والبحث عن حلول بديلة
  9. ثلاث كنائس تهدد باغلاق كنيسة القيامة ردا على استهداف اراضي الكنيسة
  10. الاحتلال يختطف محافظ القدس عدنان غيث من حي بيت حنينا شمال القدس
  11. المئات يتظاهرون ضد قانون الضمان بالخليل
  12. طائرات الاحتلال تستهدف مجموعة من المواطنين شرق رفح دون اصابات
  13. مصرع طفله بحادث سير في تفوح غرب الخليل
  14. الرئيس إلى سلطنة عمان في زيارة رسمية غدا
  15. 33 ألف مسافر تنقلوا عبر معبر الكرامة وتوقيف 56 مطلوبا الأسبوع الماضي
  16. مستوطنون يهاجمون المزارعين في قرية بورين جنوب نابلس
  17. الاحتلال يعتقل مدير مخابرات القدس العقيد جهاد الفقيه قرب بلدة الجديرة
  18. اعتقال شاب على مدخل مستوطنة "هار أدار" بدعوى محاولته تنفيذ عملية طعن
  19. مصرع شاب 24 عاما من نابلس بعد أن سقط من مرتفع بمنطقة النبي موسى
  20. بحرية الاحتلال تعتقل صيادين وتصادر مركبهما شمال قطاع غزة

العجوز والبحر

نشر بتاريخ: 20/05/2018 ( آخر تحديث: 20/05/2018 الساعة: 18:32 )
الكاتب: رئيس التحرير / د. ناصر اللحام
لا تزال قصة (العجوز والبحر) رائعة الروائي الأمريكي ارنستو همنجواي من أكثر القصص شهرة وعبرة .. وقد سمحت لي الظروف أن أزور المنزل الذي كتب الرواية فيه. منزل رحب على المحيط في كوبا، فيه منظار ضخم على سطح الطابق الثالث لمراقبة أحياء العاصمة هافانا، وتلسكوب لمراقبة النجوم، كما زرت المقهى الذي كان يرتاده. وبالفعل لا يمكن فصل المكان عن الزمان، وكلاهما يشكلان وعاء الوجود.

اعتقد الجميع أن العجوز "سانتياغو " سئ الحظ. فقد ظل ٨٤ يوما في عرض البحر ولم يتمكن من اصطياد سمكة واحدة. حتى أن الطفل "مانولين" أصابه سوء الحظ لانه أراد أن يتعلم منه الصيد، وقد مكث مانولين مع العجوز ٤٠ يوما دون أن يصطاد سمكة واحدة. فمنعه أهله من مصاحبة العجوز لأنه نقل اليه الفشل وسوء الطالع، لكن الطفل كان يؤمن بالشيخ وقدراته. وظل يحترمه رغم كلام الصيادين في المرافئ.

العبرة الأجمل في القصة أن العجوز نجح في اصطياد أكبر سمكة، ولكنه لم يتمكن بسهولة من إخضاعها والعودة بها!!!

ظل لوحده ثلاثة أيام في عرض البحر يقاتل أكبر سمكة في العالم، جرحته وأنهكت قواه. ولكنه عض على جراحه وطعنها في القلب وربطها بالقارب ليعود بها الى المرفأ.

المعركة الأشد كانت مع اللصوص. فقد إستجلبت الدماء أسماك القرش التي بدأت تنهش الصيد الثمين.. هذا العجوز هزم أكبر سمكة في العالم لكن أسماك القرش من حوله هي التي أكلت الغنيمة.

حين وصل العجوز للميناء لم يتبق من السمكة سوى الرأس والذيل، ولكن:

حين عاد الى كوخه مثخنا بالجراح. كان يعرف أنه أعظم صياد وأنه ليس سيء الحظ.

وكان الطفل مانولين على حق.

يستريح العجوز في كوخه ويبتسم منتصرا.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018