الأخــبــــــار
  1. الاحتلال يغلق حاجز ابو الريش ويحتجز شابا كان بطريقه للمحكمة الشرعية
  2. العاهل السعودي يصدر أمرا ملكيا بإعفاء رئيس هيئة الترفيه من منصبه
  3. مصر تقرر تمديد فتح معبر رفح حتى عيد الاضحى
  4. مسؤول امريكي: اسرائيل تقف وراء الهجمات على سوريا الليلة الماضية
  5. مصادر عبرية:نتنياهو اكد للملك عبدالله في عمان على ستاتيكوالصلاةبالاقصى
  6. الاحتلال يجبر المواطنين في تل ارميدة على خلع ملابسهم للدخول لمنازلهم
  7. طائرة استطلاع إسرائيلية تقصف موقعا للمقاومة بصاروخين جنوب غزة
  8. مصرع مواطن 32 عاما من سلفيت واصابة اثنين اخرين بحادث سير
  9. فصل الصيف يبدأ الخميس
  10. الاحتلال يعتقل امين سر حركة فتح شمال الخليل
  11. الاحتلال يعتقل وزير اسرائيلي سابق على خلفية نقل معلومات لطهران
  12. القوى تدين قمع حماس لتظاهرة شعبية في غزة
  13. استشهاد الطفل زكريا بشبش من المغازي مثأثرا بجراحه بمسيرات العودة
  14. الزق ردا على الاعتداء بالسرايا: صانع الانقسام سبب رئيسي بمأساة القطاع
  15. أبو ردينة: لا شرعية للجهود الرامية لفصل قطاع غزة عن الضفة الغربية
  16. وزارة الصحة: استشهاد الشاب صبري احمد ابو خضر 24 عاما شرق غزة
  17. استشهاد شاب برصاص الاحتلال شرق غزة
  18. الاحتلال يعتدي على مزارعين ويصادر مزروعاتهم شمال الخليل
  19. الاحتلال يدعي محاولة تسلل مواطنين من غزة وانفجار عبوة كانت بحوزتهم
  20. الاحتلال يطلق النار على متظاهرين شرق غزة ويصيب احدهم بجراح

القدس عاصمة السماء

نشر بتاريخ: 07/06/2018 ( آخر تحديث: 08/06/2018 الساعة: 15:16 )
الكاتب: عز الدين المناصرة
القدس عاصمة السماء

القدس عاصمة الجذور

ما للجحافلِ كُلَّما نادتْ عليهمْ... تضْمحلُّ

القدس عاصمة الجذور:

القُدسُ عاصمةُ السماءِ،

وأرضُها، رُعْبٌ، وقَتلُ.

القدسُ عاصمةُ الجُذورِ،

يسوقُها وَغْدٌ، ونَذْلُ.

جاءوا إليها من صقيع الأرضِ،

فاقتلعوا صنوبَرَها،

وزيتوناتِها،

احتلّوا البيوتَ،

وسمّموا الماءَ الزُلالَ،

وفي رغيف الخبز حَلَّوا.

- القدسُ حارسةُ الثُغورِ،

وأرضُها، رُعبٌ، وقَتْلُ.

جاءوا إليها كالجراد، فأقفرتْ

خُضْرُ المراعي، والسواقي جُفّفتْ،

ثمّ استغلّوا

ماءَ العيونِ الدافقاتِ من الصخورِ،

المُورِقات، وغابَ ظِلُّ.

واستأجروا، (بورخيسَ)، و(إسماعيل كاداري)،

و (جنكيزَ)، الرخيصْ

مَسَخوا العقولَ، وبدّلوا ذاكَ القميصْ

بقميص أمريكا العتيقِ... لعلّ جائزةً تَهِلُّ.

القدسُ مصباحُ النُذورِ،

وأرضُها، رُعْبٌ، وقَتْلُ.

القدسُ عاصمة الدماءِ،

وصوتُها يشكو، ولا مطرٌ يجيءُ،

مواسمُ الأيّام، مَحْلُ.

يا دولةَ الخازوقِ،

يا قتّالةَ الشعراءِ،

يا سرَّاقة الحِنّاءِ، والأضواء، والأزياءِ،

والأجداد، والأبناء، والآباء، والأشياء،

والموّال، والراياتِ، والخَرْجاتِ، والمالوفْ.

يا دولة الخازوقِ،

يا سرّاقة الإبريز، والإفريزِ، والتطريزِ،

والليمونِ، والتفّاحِ، والحنّون، والنارنج،

والأحجار، والتاريخ، والآهاتِ، حتى (الأوفْ).

القدسُ عاصمةُ الطيور،

وأرضُها، قمحٌ، وأشعارٌ، وفُلُّ

مهما تشيخُ قِلاعُها،

تتعتقُ الأسواقُ، والساحاتُ،

يتلو

أهزوجةَ الغاباتِ،

سَهْلُ

في قاعها، غَضَبٌ عظيمٌ،

جارفٌ، والعَصْف يحلو.

خِلٌّ لنا في الشُرفة البيضاءِ،

يمشي،

مثل بارقةٍ تلوحُ،

وليس فوق النخلِ، خِلُّ.

ناموا على خُطَب الوعودِ،

كأنّهمْ سئموا الوعيدْ

يا أُمّةَ النملِ، التي

زحَفَتْ إلى تلّ الموائد،

كي تنام جيوشُها،

والصمتُ في شُرُفاتها،

وردٌ سعيدْ.

يا أمّةَ النّملِ الذليلةَ،

ليس فيها من صفاتِ النملِ، إلاَّ

كَثْرةُ النَسْلِ البليدْ

ما للجحافلِ عند محنَتها.. تَقِلُّ.

القدسُ عاصمةُ القلوبِ،

وأرضُها، ذبحٌ وقتلُ.

إنْ زمجر الأعداء في الساحاتِ،

تسمعُ ما تريدُ، ولا تريدْ

تستحضرُ الأرواحَ، والأشباحَ، والرمزَ المجيدْ

لتلوذَ هاربةً إلى الزمن البعيدْ

ويصيبُها صَمَمٌ أكيدْ

ما للجحافلِ،

كُلّما نادَتْ عليهمْ

تضمحِلُ.

القدسُ عاصمةُ السماءِ،

وصمتُها، قَهْرٌ، وغُلُّ.

لكنَّ جرّافاتِنا، جاءتْ مع الفجر الأنيقِ،

لكي تُعيد الغارَ،

ها، هُمْ، قد أطلّوا.

عصرُ الحذاءِ العبقريِّ، يزلزلُ الدنيا،

فترتفع الرؤوسُ، مهابةً،

وكأنّ تاريخاً جديداً، قد يُطِلُّ

وكأنّ أقماراً تُشعُّ،

كأنّ كلَّ المؤمنين، تدافعوا

دخلوا إلى الأقصى، وصلّوا.

مهما عَلا صوتُ الذئاب الغازياتِ،

القادماتِ، الماكرات، القاتلاتِ،

فإنّ، صوتَ القدسِ،

رُغْم الليلِ،

يعلو، ثمّ يعلو، ثمَّ يعلو.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018