عـــاجـــل
جرافات الاحتلال تهدم منزلا من ثلاثة طوابق في البيرة يعود لعائلة مطرية
الأخــبــــــار
  1. جرافات الاحتلال تهدم منزلا من ثلاثة طوابق في البيرة يعود لعائلة مطرية
  2. الاحتلال يهدم منزلا في خربة أم المراجم جنوب نابلس
  3. الاحتلال يعتقل 10 مواطنين من الضفة الغربية
  4. مستوطنون يهاجمون منازل المواطنين في عوريف
  5. جيش الاحتلال يوصي بشن عملية عسكرية في غزة
  6. الرياض تنفي أن يكون رئيس الأركان السعودي التقى نظيره الإسرائيلي
  7. الشرطة والنيابة العامة تحققان في ظروف وفاة طفل 5 سنوات في الخليل
  8. بريطانيا تدعو إسرائيل إلى عدم هدم الخان الأحمر
  9. رئيس المخابرات المصرية يلغي زيارته لفلسطين المقررة غدا
  10. قوات الاحتلال تعتقل الاسير المحرر رزق صلاح من بلدة الخضر جنوب بيت لحم
  11. إسرائيل تنصب بطارية إضافية من منطومة القبة الحديدية في بئر السبع
  12. نتنياهو: ننظر بخطورة لهجمات غزة وإسرائيل سترد بقوة كبيرة إذا لم تتوقف
  13. 30 مستوطنا يعتدون على عائلة بقرية برقة في نابلس
  14. الاحتلال يعتقل الزميل الصحفي أمجد عرفة ببلدة سلوان
  15. الاحتلال يعتقل صحفيا مقدسيا
  16. 30 مستوطنا يعتدون على عائلة بقرية برقة في نابلس
  17. الكابينت الاسرائيلي يجتمع بعد ظهر اليوم لبحث التصعيد الاخير بالقطاع
  18. الحكومة تدين التصعيد الاسرائيلي ضد غزة
  19. اعتقال فتاة واصابة 3 آخرين خلال مواجهات في الخان الاحمر

اعتداءات واغلاق منزل في شارع الشهداء

نشر بتاريخ: 10/06/2018 ( آخر تحديث: 10/06/2018 الساعة: 07:43 )

الخليل-معا- اعتدى جنود الاحتلال على سكان شارع الشهداء الشهير في مدينة الخليل القديمة واصابوا مواطنا اثناء اغلاق منزل يعود لسامي زاهدة باللحام".

وقد تجمع السكان امام المنزل ومنعوا قوات الاحتلال من اغلاق باب المنزل باللحام.

وبحسب بديع الدويك من تجمع المدافعين عن حقوق الإنسان، فقد اعتدى جنود الاحتلال بالضرب على المواطن مفيد الشرباتي، وتم نقله لمستشفى الخليل الحكومي لتلقي العلاج.

واضاف الدويك، "رفض زاهدة الخروج من منزله، وقد اصر الاحتلال على اغلاق باب المنزل، وفتح باب بديل للمنزل يفضي الى شارع زقاق العميان الموازي لشارع الشهداء، وقام جنود الاحتلال باغلاق باب المنزل باللحام".

وزاد الدويك، ان جنود الاحتلال احتجزوا عددا من سكان شارع الشهداء وخي تل ارميدة على الحاجز المقام على مدخل الشارع.

وتسعى سلطات الاحتلال الإسرائيلي، الى افراغ شارع الشهداء وحي تل ارميدة من السكان الفلسطينيين، تمهيدا لتوسعة الجيب الاستيطاني في الشارع، من خلال التضييق عليهم، ومنع اقاربهم او اصدقائهم من زياراتهم.

ويوجد في شارع الشهداء وتل ارميدة 4 بؤر استيطانية، ومنذ العام 1980 تعمل حكومات الاحتلال على تهويد الشارع وزيادة عدد المستوطنين ومنحهم صلاحيات واسعة في الشارع.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018