/* */
الأخــبــــــار
  1. المستوطنون يحطمون 40 مركبة ويهاجمون المنازل في نابلس
  2. الطقس: جو غائم جزئيا وانخفاض على درجات الحرارة
  3. مصرع مواطن بحادث سير ذاتي في مدينة غزة
  4. الرئيس يهاتف نظيره التركي ويؤكد وقوفه وشعبنا إلى جانب تركيا
  5. أمريكا: عقوبات اضافية على تركيا إذا لم تفرج عن قس
  6. وزير المخابرات المصري يلتقي نتنياهو في اسرائيل
  7. مقتل مستوطنة اثر حادث دهس قرب نابلس
  8. قناة10:سفير قطر العمادي التقى ليبرمان في مطار نيقوسيا بقبرص في ٢٢ ايار
  9. تلفزيون اسرائيل : الشاباك يحذر ان اي هدنة من دون ابو مازن يقوي الارهاب
  10. محكمة الاحتلال تُمدد اعتقال 3 أسيرات من الخليل
  11. مصلحة السجون تصعّد من اعتداءاتها ضد الاسرى
  12. الدعوة لإقامة صلاة الجمعة في الخان الأحمر
  13. النائب الخضري: البطالة في غزة تفوق 62٪
  14. مجهولون يطلقون النار على محال تجارية بالخليل
  15. الاونروا: افتتاح العام الدراسي بكافة الأقاليم بموعده المحدد دون تأخير
  16. الميادين: 48 ساعة حاسمة لتحقيق تهدئة بين حماس واسرائيل
  17. المجلس المركزي يواصل أعماله لليوم الثاني
  18. سلطات الاحتلال تهدم قرية العراقيب للمرة الـ132 وتعتقل عددا من مواطنيها
  19. التربية: افتتاح العام الدراسي 2018-2019 سيكون يوم الأربعاء 29/8/2018
  20. الاحتلال يعتقل 10 مواطنين من الضفة الغربية

المقاصد ومار يوسف ينظمان مؤتمر جراحة المناظير الصدرية

نشر بتاريخ: 11/06/2018 ( آخر تحديث: 11/06/2018 الساعة: 14:06 )
القدس- معا- عقد في كلية المقاصد الجامعية وللمرة الأولى على مستوى الوطن، المؤتمر الفلسطيني الصيني الأول لجراحة المناظير الصدرية، والذي ارتكزت فعالياته على عرض حي ومباشر من داخل غرفة عمليات مستشفى المقاصد الخيرية الاسلامية لعمليات منظار أحادي لاستئصال أورام صدرية أجراها د. فراس أبو عكر اختصاصي جراحة المناظير الصدرية في المقاصد.

وشهد المؤتمر الذي نظم من قبل مستشفى المقاصد ومستشفى مار يوسف الفرنساوي وبالتعاون مع مستشفى شنغهاي لأمراض الرئة في الصين؛ حضور عدد من الأطباء والاختصاصيين، بالإضافة إلى حضور وفد صيني من مستشفى شنغهاي.

وافتتح المؤتمر بكلمة للدكتور بسام أبو لبدة المدير العام لمستشفى المقاصد رحب فيها بجميع الحاضرين من الأطباء منن كافة مستشفيات القدس والضفة الغربية، كما رحب بالوفد الضيف من مستشفى شنغهاي الصيني المتمثل بالبروفيسور تيمي يانغ والبروفيسور جو يومينغ.

وقدم د. أبو لبدة شرحا موجزا عن عمل مستشفى المقاصد والمنجزات الطبية الأخيرة التي تحققت على الرغم من صعوبة الظروف المحيطة بمدينة القدس، بالإضافة إلى الأزمات المالية التي يمر بها المستشفى، منوها إلى حرص إدارة المستشفى على استمرار إرسال البعثات الطبية والتمريضية إلى المشافي العالمي من أجل استكمال التخصصات الفرعية والتدريب في المشافي العالمية ولا سيما التخصصية، ما يبقي الطواقم العاملة في مستشفى المقاصد على اطلاع حثيث على آخر ما توصلت إليه الأبحاث الطبية والتقنيات الحديثة.

وتمنى أبو لبدة النجاح للمؤتمر، والمزيد من التقدم للدكتور فراس أبو عكر وزملائه في مجال جراحة الصدر بالمنظار، مشيدا بالدور الذي قدمه د. أبو عكر في اختصاص الأمراض الصدرية منذ التحاقه بمستشفى المقاصد في شهر تموز المنصرم، والبدء بإجراء هذا النوع من العمليات في مشفى فلسطيني للمرة الأولى.

فيما رحب الدكتور ماهر ديب مدير عام مستشفى مار يوسف بكافة الحاضرين، مهنئا د. فراس أبو عكر والقائمين على هذا المؤتمر الأول من نوعه بنجاح العمل بهذا النوع من الاختصاص النادر على مستوى الوطن، ومتمنيا المزيد من التقدم في هذا المجال، كما أشاد بالتعاون المشترك بين المشفيين والذي يشكل تحديا للصعوبة التي قد تواجه تنظيم مثل هذه اللقاءات في فلسطين.

وخلال المحاضرة التي ألقاها خلال المؤتمر، قدم د. فراس أبو عكر محاضرة حول تاريخ جراحة المناظير للأمراض الصدرية في العالم والتي استبدلت الجراحة التقليدية وخففت من المضاعفات والآلام التي كان يعاني منها المريض، كما استعرض أهم الحالات التي أجريت في مستشفى المقاصد، لافتا إلى أن طاقم جراحة المنظار للأمراض الصدرية قد تمكن منذ شهر تموز للعام 2017 وحتى اليوم، من إجراء 117 تدخل ناجح بالمنظار لاستئصال أورام سرطانية في الرئة للأطفال والكبار، وإصلاح ثقوب في الرئة واستئصال أكياس هوائية، ومعالجة عيوب الرئة الخلقية عند الأطفال، ومعالجة الإنسكاب الهوائي والإنسكاب الصديدي، وعلاج حالات التعرق الزائد في اليدين والإبطين.

وأوضح د. أبو عكر الذي أنهى اختصاصه بجراحة الصدر باستخدام المناظير في مستشفى شنغهاي في الصين؛ أن 90% من عمليات جراحة الصدر تتم اليوم بمستشفى المقاصد بواسطة منظار الجرح الأحادي، بحيث يتم شق جرح واحد بين ثلاثة وأربعمائة سنتيمترات فقط، بدل ثلاثة ثقوب أو شق الصدر.

وفي سياق المؤتمر، انتقل د. أبو عكر والطاقم إلى غرفة عمليات المقاصد، للبدء بإجراء عمليات بواسطة المنظار الجراحي من أجل استئصال أجزاء من الرئة المصابة بأورام سرطانية، حيث شاهد الحاضرون بثا مباشرا عبر الفيديو للعمليات، فيما فتح المجال أمام الحضور لطرح الأسئلة التي أجاب عليها كل من د. أبو عكر ود. ماهر ذيب اختصاصي الأمراض الصدرية.

وتخلل المؤتمر عدد من المحاضرات الطبية والعلمية ألقاها كل من د. محمد لطفي ود. حلمي التميمي، ود. بيسان شقورة، ود. حسن الخطيب، ود. مراد حمادنة، بالإضافة إلى محاضرة ألقاها البروفيسور تيمي يانغ.

يشار إلى أن المؤتمر الفلسطيني الصيني الأول لجراحة المناظير الصدرية قد جرى برعاية كل من شركة إنترميدبال للأجهزة الطبية، وشركة أندولاب لتجارة اللوازم والمعدات الطبية.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018