/* */
الأخــبــــــار
  1. الحكومة تحذر من تصعيد الاحتلال في القدس
  2. شرطة الاحتلال تخلي المعتصمين في باب الاسباط
  3. الجمعة المقبلة ستحمل اسم "جمعة الوفاء للطواقم الطبية والإعلامية"
  4. صلوات على ابواب الاقصى ردا على اغلاقه من قبل الاحتلال ومنع صلاة المغرب
  5. شهيدان و241 اصابة برصاص الاحتلال على حدود غزة
  6. شرطة الاحتلال تخرج كافة المصلين من المسجد الأقصى
  7. استشهاد شاب برصاص الاحتلال شرق البريج
  8. مصادر اسرائيلية: شهيد بدعوى محاولة تنفيذ عملية بالقدس
  9. اصابة العشرات بالاختناق في مسيرة كفر قدوم الأسبوعية
  10. تواصل اطلاق البالونات الحارقة على مستوطنات "غلاف غزة"
  11. تركيا تتجه لإنتاج سلع بقيمة 30 مليار دولار عوضا عن المستورد
  12. شرطة اسرائيل تحقيق مع نتنياهو بملف "4000"
  13. أسرى سجن جلبوع يتصدون لقمع الاحتلال
  14. مصرع فتى من عزبة شوفة جنوب شرق طولكرم بحادث دهس
  15. إسرائيل: ما سيجري الجمعة على الحدود مع غزة هو "اختبار" لحماس
  16. فلسطينيون عالقون بالعريش يناشدون فتح معبر رفح
  17. مستوطنون يحطمون 200 شجرة زيتون في اللبن الشرقية جنوب نابلس
  18. البطش: اجتماعات الفصائل بالقاهرة ستستمر حتى السبت والأحد
  19. الليلة- مصرع طفلين وشاب بحوادث مختلفة في قطاع غزة
  20. المستوطنون يحطمون 40 مركبة ويهاجمون المنازل في نابلس

لقاء يناقش مدى رضى المواطن على نظام العدالة الجنائية

نشر بتاريخ: 12/06/2018 ( آخر تحديث: 12/06/2018 الساعة: 12:29 )
رام الله- معا- استضاف مركز الشباب الاجتماعي في مخيم الجلزون الباحث في جامعة واشنطن نايثن براون برفقة الباحثة بجامعة بيرزيت هالة الشعيبي بهدف نقاش الحالة الاجتماعية والقانونية التي تحكم مجالات العمل القضائي في فلسطين ومدى رضى المواطنين عنه، وذلك في قاعة المركز مساء أمس.

جاء ذلك في إطار دراسة تهدف لتنظيم عملية دعم جهاز القضاء الفلسطيني من قبل المؤسسات الدنماركية.

وجاء اللقاء بحضور القيادية النسوية هيثم عرار وإياد نخلة ممثلا عن مركز الشباب الاجتماعي وعدد من الناشطين الشباب في المخيم.

فيما أوضحت عرار بأن المخيمات جزء هام من مكونات المجتمع الفلسطيني الذي يتحتم علينا جميعا أخذه بعين الاعتبار في أي دراسة تستهدف مجالات الحياة العامة في فلسطين، وأن هذا اللقاء جاء لأهمية إدماج الشباب الفلسطيني بالمخيمات في عملية توجيه الحياة العامة وتقديم توصياتهم بما يتناسب معهم ومع ظروفهم.

كما أوصى المشاركين بعدد من النقاط التي من شأنها التطوير في مجال العمل القضائي والشرطي، مؤكدين على أهمية القضاء النظامي والعشائري كمكونين مكملان لبعضهم البعض في ظل الحالة الاستثنائية التي يمر بها الشعب الفلسطيني.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018