الأخــبــــــار
  1. نادي الأسير: قوات الاحتلال تعتقل (15) مواطناً من الضفة
  2. الاحتلال يجمّد قرار اخلاء عائلة الصباغ من بنايتها في حي الشيخ جراح
  3. الاحتلال يهدم مسكنا في قرية فصايل
  4. جيش الاحتلال ياخذ قياسات منزل الاسير خليل جبارين من يطا تمهيدا لهدمه
  5. داخلية غزة تؤكد انتهاء التحقيق في أزمة الايطاليين الثلاثة
  6. مجلس العموم البريطاني يرفض الموافقة على الصفقة حول بريكست
  7. ارتفاع مستوى بحيرة طبريا 68 سم منذ بداية موسم الأمطار
  8. نتنياهو: علاقاتنا مع العرب تتوطد ودول إسلامية رائدة تتقرب منا
  9. نتنياهو: "انصح ايران بسحب قواتها من سوريا على وجه السرعة
  10. انتهاء مباراة المنتخب الفلسطيني ونظيره الاردني بالتعادل السلبي
  11. الاحتلال يفرج عن الأسيرة لمى البكري من الخليل بعد اعتقال 39 شهرا
  12. الاحتلال يطلق النار صوب شبان قرب السياج الفاصل مع القطاع
  13. السعودية تدعو لتدخل أممي "فوري" لوقف الاستيطان
  14. الحكومة تقرر اعتماد التعديلات التي تم التوافق عليها بشأن قانون الضمان
  15. المحكمة العليا: قرار بوقف النائب العام د.احمد براك عن العمل
  16. حالة الطقس: منخفض قطبي ورياح شديدة وثلوج سريعة غداً
  17. قوات الاحتلال تعتقل 21 مواطنا من الضفة
  18. الإضراب الشامل يشل مدن الضفة احتجاجا على البدء بتنفيذ قانون الضمان
  19. أزمة صحية تهدد غزة في حال نفاذ الوقود
  20. إسرائيل تعتزم تدمير موقع أثري عربي لتوسيع مستوطنة

البرديني: موعدنا رابع أيام العيد بحسب توقيت غزة

نشر بتاريخ: 13/06/2018 ( آخر تحديث: 13/06/2018 الساعة: 13:22 )
غزة- معا- وجه الأسير المحرر تيسير البرديني عضو المجلس الثوري لحركة فتح التحية والتهنئة لعموم الشعب الفلسطيني في كافة أماكن تواجده وللأسرى والمعتقلين في سجون الاحتلال الإسرائيلي، ولذويهم وإلى ذوي الشهداء والجرحى والموظفين بمناسبة حلول عيد الفطر المبارك.

ودعا المحرر البرديني للمشاركة الجماهيرية الحاشدة وفي المقدمة الأسرى المحررين وأهالي الأسرى في السجون الإسرائيلية وذوي الشهداء والموظفين، لتوجيه صرخة في وجه الإنقسام الفلسطيني وإنقاذ عزة الشعب الفلسطيني وغزة من ويلات غول الإنقسام الذي طال كل مناحي الحياة.

ووقال إن الأسرى في سجون الاحتلال الإسرائيلي وذويهم وأن ذوي الشهداء والجرحى وموظفي السلطة الوطنية الفلسطينية وعموم الشعب الفلسطيني وتحديدا في قطاع غزة حملوا ولا زالوا يحملون على أكتافهم وبين ضلوعهم صبر أيوب بفعل جرائم الاحتلال الإسرائيلي أولا وبفعل الإنقسام الفلسطيني البغيض الذي أنهك الجسد الفلسطيني.

وأوضح البرديني أن الساعة 11 من صباح رابع أيام عيد الفطر المبارك بساحة السرايا في مدينة غزة هو موعد هبوب الريح في وجه الإنقسام بقيادة الأسرى والمحررين، والمطالبة بصرف مخصصات ورواتب الأسرى والموظفين وحماية الحقوق الفلسطينية وذلك بحسب توقيت غزة وضواحيها، مشددا على أن كل الكلمات والشعارات والإجراءات تسقط أمام عظمة الأسرى الذين أفنوا شبابهم وأعمارهم في سجون الاحتلال وأمام صرخات وتطلعات الشعب الفلسطيني في العز والكرامة.

وشدد على أن الإجراء الذي يمكن أن يبعث في النفوس شيئا من الأمل بالحياة الكريمة هو مواجهة الإجراءات والقوانين العنصرية الإسرائيلية التعسفية بصرف مخصصات الأسرى والشهداء والموظفين.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018