/* */
الأخــبــــــار
  1. الاحتلال ينقل الاسير المصاب جبارين من "هداسا" لعيادة سجن الرملة
  2. جيش الاحتلال يحذّر من تفجّر الاوضاع في الضفة
  3. الاحتلال يعتقل مواطنا من يطا ويفتش عدة منازل بالخليل
  4. .المالكي: نرحب بتوجه اسبانيا الجدي لبحث الاعتراف بدولة فلسطين
  5. شرطة بيت لحم تقبض على شخص متهم بالنصب بمليون شيكل وبحقه 16 أمر حبس .
  6. الطقس: جو حار نسبيا في مختلف المناطق
  7. اصابة مواطن في قصف اسرائيلي شرق عزة
  8. اصابة 6 مواطنين برصاص الاحتلال على حدود غزة
  9. رئيس اركان الاحتلال: ننتظر خطاب ابو مازن في الامم المتحدة بحذر
  10. المالكي يرسل رسائل لمقرري الامم المتحدة حول جرائم الاحتلال
  11. جيش الاحتلال يدفع بتعزيزات عسكرية للحدود مع غزة
  12. ترامب يلتقي السيسي ونتنياهو الاسبوع المقبل في نيويورك
  13. نحو 40 عضو كونغرس يطالبون امريكا بالتراجع عن قراراتها بحق الفلسطينيين
  14. نواب أوروبيون يدعون دول الاتحاد الأوروبي للاعتراف الفوري بدولة فلسطين
  15. الشرطة والاستخبارات تضبطان 15 كيس قنب بغرفة نزيل داخل فندق في بيت لحم
  16. إصابة عدد من الأشخاص في عملية إطلاق نار في ولاية ماريلاند الأمريكية
  17. الإفراج عن الأسيرة علا مرشود بعد اعتقال دام 7 اشهر
  18. الاحتلال يجبر مقدسيًّا على هدم منزله في بلدة بيت حنينا
  19. الاحتلال يعلن اعتقال مجموعة من الشبان في القدس
  20. التربية تعلن عن منح دراسية في عُمان

فواكه العيد متوفرة .. لكن

نشر بتاريخ: 13/06/2018 ( آخر تحديث: 13/06/2018 الساعة: 23:07 )
الخليل-معا- تقرير محمد العويوي - عشية عيد الفطر السعيد، يلاحظ رواد الاسواق توفر الفواكه بشكل ملحوظ، مع وجود فواكه موسمية واصناف في غير موعدها، وتذمر عدد من المواطنين من ارتفاع اسعار هذه الفواكه، فعلى سبيل المثال، سعر علبة "الليتشي" 50 شيكل، وهي فواكه استوائية، فيما بيع العنب الاحمر ما بين 12-15 شيكل للكيلو الواحد، اما التفاح فيباع ما ين 10-12 شيكل للكيلو الواحد والأجاص بيع بـ11 شيكل للكيلو الواحد، فيما بيع الخوخ والدراق والبرقوق بـ10 شيكل للكيلو الواحد، اما الموز فقد بيع كل 3 كيلو بـ10 شيكل.

هل ارتفعت اسعار الفواكه ؟ وهل حلول عيد الفطر يلزم المواطن على شرائها حتى يقدمها لضيوفه وهل يستغل التاجر حاجة المواطن للفواكه؟

وقال المواطن مجدي النتشة:" انا لا اشعر بوجود فرق في الاسعار بين الفواكه اليوم وقبل اسبوع تقريباً، لكن بعض الفواكه اسعارها نار، مثل الأناناس، وارتفعت اسعار الخضار مقارنة مع الاسبوع الماضي".

واضاف:" احرص دائما على شراء الفواكه الجيدة، ومن هنا تأتي متابعتي للسوق حيث اقوم بعملية التسوق مرتين خلال الاسبوع على الاقل، ومنذ يومين كانت الفواكه رديئة في السوق، اما اليوم ولله الحمد امتلئت الاسواق بالفواكه الجيدة والوانها اللافت للانظار، وقمت بالشراء".

وقال المواطن فضل ابو عرام والذي كان يتسوق بجوار النتشة:" اسعار الفواكه مرتفعة، وهذا يجعلني لتقليل ما اشتريه، نظراً لسوء الوضع الاقتصادي الذي يمر بي، وانا احاول شراء حاجتي فقط، وانا مضطر لتنويع ما اشتريه حتى اقدمه لضيوفي في ايام العيد".

ورد عليه أحد المواطنين وهو مبتسم:" نقوم بالشراء ونقدمه للضيوف، ولكن يأتي العيد ويذهب وتبقى الفواكه كما هي في البيت، القليل من الضيوف يتناول حبة فاكهة، ونأكلها نحن في النهاية قبل ان تتلف".

محي الدين سيد أحمد منسق العلاقات في غرفة تجارة وصناعة محافظة الخليل، خلال جولة ميدانية له على الاسواق، واستماعه للمواطنين والتجار اليوم، قال :" الفواكه الموجودة بالاسواق حالياً هي مستوردة من خارج البلاد، وكان سعرها قبل نحو اسبوع هو نفس السعر اليوم، والاسعار تعتمد ايضاً على العرض والطلب وجودة الفواكه".

وأضاف سيد أحمد:" ندعو تجار الخضار والفواكه، لعدم استغلال حاجة الناس للفواكه ورفع الاسعار عليهم، ومساعدة الناس في ظل هذه الظروف الاقتصادية الصعبة التي يمروا بها، ونحن في الغرفة التجارية متأكدون من نزاهة تجارنا ومعاملتهم مع المواطنين".

من جانبه قال نافذ الرازم صاحب محل فواكه:" لا يوجد ارتفاع على اسعار الفواكه، ولكن جودة الفواكه هي التي تتحكم في السعر، فعلى سبيل المثال هناك عنب اسود يباع بـ8 شيكل للكيلو ونحن نبيع الكيلو بـ12، نظراً لجودته، هناك من يستغل الناس ويبيعهم باسعار اعلى مما عليه وقد بيع العنب الاسود في احد المحال يوم أمس بـ20 شيكل للكيلو الواحد".

وأضاف الرازم:" هناك من يستغل المواطنين وهم قلة قليلة، ويرفعون الاسعار عليهم، نظراً لحاجة المواطنين للفواكه في ايام عيد الفطر السعيد، وهناك اقبال من المواطنين على شراء الفاكهة ذات الجودة العالية، وندعوهم للتأكد من الاسعار قبل عملية الشراء، ومقارنة الفواكه في اكثر من محل حتى لا يتعرضوا للغش".

من جانبه حمل، عضو مجلس إدارة مركز الخدمات الزراعية المهندس مجدي المحتسب، وزارة الزراعة والسلطة الفلسطينية المسؤولية عما يحدث من ارتفاع للاسعار.

وقال المحتسب:" وزراة الزراعة تتحمل المسؤولية بالكامل عما يحدث، نظراً لعدم وجود خطط وبرامج لتشجيع المزارعين على الزراعة، وفي المقابل نرى عزوف الكثير من المزارعين عن الزراعة بسبب المخاطر الكبيرة التي تعترض طريقهم".

وأضاف:" من خلال تفعيل صندوق الكوارث والاضرار الزراعية التابع لوزارة الزراعة، يتم التقليل من تلك المخاطر التي تواجه المزارع، ويدفع بالمزارعين للعودة الى فلاحة اراضيهم وزراعتها بمحاصيل ذات انتاجية وجودة عالية تكفي احتياجات السوق المحلي وتحافظ على الاسعار وازدهار القطاع الزراعي الفلسطيني، ومن هنا ندعو الوزارة لاعداد البرامج والخطط واعداد موازنات لتنفيذ تلك البرامج".

من جانبه قال مدير مديرية وزارة الاقتصاد في محافظة الخليل ماهر القيسي، اسعار الفواكه في الاسواق هي ضمن العرض والطلب، وهي طبيعية رغم الارتفاع الطفيف على بعضها.

وأضاف القيسي:" اسعار الفواكه خاضعة للعرض والطلب، وتشهد هذه الايام اقبالا على شرائها بسبب عيد الفطر السعيد، ونحن نتابع عن كثب الاسواق، ولم تردنا أي شكوى بهذا الخصوص حتى اللحظة".
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018