عـــاجـــل
المئات يعتصمون أمام رئاسة الوزراء للمطالبة باسقاط قانون الضمان
الأخــبــــــار
  1. المئات يعتصمون أمام رئاسة الوزراء للمطالبة باسقاط قانون الضمان
  2. الاحتلال يهدم منزلا ويعتقل صاحبه في قرية الجفتلك بالأغوار
  3. استشهاد شاب تعرض لإطلاق النار من قبل قوات الاحتلال في إذنا غرب الخليل
  4. الاحتلال يعتقل 28 مواطنا من الضفة
  5. إصابة مواطن برصاص الاحتلال قرب بلدة إذنا غرب الخليل
  6. منظمات صهيونية توزع ملصقات تدعو لقتل أبو مازن ردا على عملية عوفرا
  7. الرئاسة: سنتخذ قرارات مصيرية لوقف الاعتداءات الإسرائيلية
  8. الاحتلال يعتقل تاجرا على معبر بيت حانون
  9. مستوطنون يهاجمون المركبات الفلسطينية على حاجز حوارة جنوب نابلس.
  10. عباس زكي: لا يمكن أن نقبل بسلام العبيد ونقبل بما رفضه ياسر عرفات
  11. نقابة الصحفيين: اقتحام وفا انتهاك فاضح بحق الاعلام الفلسطيني
  12. مراسل معا: إصابة شابين برصاص قوات الاحتلال في البيرة
  13. إصابة مسعف بقنبلة غاز ومواطن برصاص الاحتلال خلال التظاهرات شمال القطاع
  14. قوات الاحتلال تقتحم مقر وكالة وفا برام الله وتمنع الموظفين من مغادرته
  15. الاحتلال يطلق النار وقنابل الغاز على المتظاهرين في الحراك البحري
  16. الاحتلال يحكم على الأسيرة إسراء جابر بالسّجن الفعلي لمدة 30 شهراً
  17. الاحتلال يعتقل صيادين ويصادر قاربهما غرب مدينة رفح
  18. نتنياهو: سلطان عمان يسمح لشركة العال الاسرائيلية بالتحليق فوق بلاده
  19. الاحتلال يستولي على خيام وأثاث ومواد بناء لإعادة تشييد مدرسة التحدي 13

"الإسلامية المسيحية" تثمن دور البابا فرنسيس باهتمامه بقضية القدس

نشر بتاريخ: 08/07/2018 ( آخر تحديث: 08/07/2018 الساعة: 12:19 )
القدس- معا- أشادت الهيئة الإسلامية المسيحية لنصرة القدس والمقدسات، اليوم الأحد، بالبيان الختامي الصادر عن حضور مؤتمر باري في ايطاليا.

جاء ذلك برئاسة قداسة البابا فرنسيس وحضور بطاركة ورؤساء الكنائس الشرقية أمام ذخائر مار نقولا شفيع الشرق، والذي اهتم بمدينة القدس المحتلة وما تعانيه.
وثمن الأمين العام للهيئة الدكتور حنا عيسى دور  البابا فرنسيس واهتمامه بقضية القدس ونصرة كنائسها ومقدساتها.

وأشارت الهيئة إلى ما أعرب عنه البابا فرنسيس من قلق كبير حول الأوضاع في مدينة القدس، واصفاً اياها بمدينة لجميع الشعوب، مدينة فريدة، مقدسة للمسيحيين واليهود والمسلمين في العالم بأسره.
واضاف أنه يحب الحفاظ على هوية هذه المدينة ودعوتها، بعيداً عن أي خلاف وتوتر، ويجب احترام الوضع القائم للمدينة المقدسة الذي حدده المجتمع الدولي وتطالب به بشكل متكرر الجماعة المسيحية في الأرض المقدسة. مؤكداً على الحل القائم على التفاوض بين الجانبين بدعم من المجتمع الدولي للوصول إلى سلام ثابت ودائم وضمان وجود دولتين لشعبين.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018