/* */
الأخــبــــــار
  1. استهداف مجموعة شبان شرق غزة بصاروخ استطلاع
  2. عريقات: نجري اتصالات دولية حول مخاطر قانون القومية الإسرائيلي
  3. انطلاق سفن العودة من مدينة صقلية إلى قطاع غزة
  4. كهرباء غزة تعلن عن توقف محطة التوليد الوحيدة في القطاع
  5. إصابة طفل بجروح خطيرة في حادث سير بمخيم يبنا برفح
  6. وزير الخارجية الروسي ورئيس أركان الجيش الأحمر يصلان إلى إسرائيل
  7. المضادات الجوية الإسرائيلية تعترض قذائف صاروخية أطلقت من سوريا
  8. مسؤول امريكي:اسرائيل عكست اوسلو بنقل السلطة للمستوطنين بدل الفلسطينيين
  9. جيش الاحتلال يدعي فتح تحقيق داخلي في استشهاد طفل من الدهيشة فجر اليوم
  10. استشهاد الشاب كرم عرفات متأثرآ بإصابته على حدود غزة
  11. استشهاد طفل برصاص الاحتلال في الدهيشة
  12. اصابة واعتقال شابين بمواجهات في مخيم الدهيشة
  13. 0404: اطلاق نار على قوة للاحتلال على حدود غزة
  14. 0404: اطلاق النار على قوة للاحتلال على حدود غزة
  15. مصرع طفل 5 سنوات بعد تعرضه للدهس بالخليل
  16. السفارة: اغتيال عالمين فلسطينيين في الجزائر
  17. شرطة ضواحي القدس تتلف 100 مركبة غير قانونية
  18. الصحة: اصابة مواطنين اثر استهداف اسرائيلي لشرق جباليا
  19. الاحتلال يغلق وسط الخليل بحجة زيارة المستوطنين الى قبر "حبرون"
  20. الأردن يقدم مذكرة احتجاج دبلوماسية لإسرائيل بشأن الانتهاكات ضد الأقصى

هيئة الأسرى: أوضاع الأسرى المرضى تزداد سوءاً

نشر بتاريخ: 08/07/2018 ( آخر تحديث: 08/07/2018 الساعة: 14:19 )
رام الله- معا- قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين في تقرير أصدرته، اليوم الأحد، ان أوضاع الأسرى المرضى والجرحى القابعين في عيادة معتقل "الرملة"، تزداد سوءاً يوماً بعد يوم، نتاجاً لتصاعد سياسة الاهمال الطبي بحقهم واستهدافهم بعدم تقديم العلاج اللازم لهم والاستهار بحياتهم.

وأوضح محامي الهيئة معتز شقيرات عقب زيارته للمعتقل أن معاناة الأسرى المرضى تزداد مع عمليات التفتيش التي تجريها قوات القمع والتي تستمر لساعات، حيث يتم التعامل مع الأسرى المرضى بشكل مهين والعبث بمحتوياتهم دون أدنى مراعاة لأوضاعهم الصحية.

ورصد شقيرات عدد من الحالات المرضية الصعبة التي تقبع في العيادة، ومن بينها حالة الأسير إياد حريبات (35 عاماً) من قرية سكة جنوب دورا في مدينة الخليل، والذي تفاقمت حالته في الآونة الأخيرة ووضعه يسوء باستمرار، فهو مصاب منذ عام 2014 بمرض عصبي يُسبب له رعشة مستمرة في جسده، وفي الفترة الأخيرة لم يعد قادراً على الحركة بشكل طبيعي ولا يستطيع الوقوف على رجليه ويستخدم الكرسي المتحرك لتلبية حاجاته، كما أنه لا يستطيع النوم بسبب الأوجاع، وتكتفي عيادة المعتقل بإعطاءه المسكنات كعلاج فقط.

أما عن الأسير صالح عمر عبد الرحيم صالح من مخيم بلاطة جنوب شرق مدينة نابلس، فقد تدهور وضعه الصحي خلال الأيام الماضية، حيث ارتفعت درجة حرارته بسبب وجود حصوات بالخصيتين، علماً بأن الأسير مقعد يستخدم الكرسي المتحرك للتنقل، جراء اصابته بأربع رصاصات في جسده عند اعتقاله.

فيما يمر الأسير سامي أبو دياك (35 عاماً) من مدينة جنين بوضع صحي مقلق، فهو يعاني من أورام خبيثة في الأمعاء، ووضعه الصحي يتدهور باستمرار بعد إجراء ثلاثة عمليات جراحية له، حيث تم استئصال 80 سم من أمعاءه بمستشفى سوركا قبل نحو عامين وسط إهمال طبي متعمد أدى لتفاقم حالته الصحية، وخلال الأيام الماضية فقد الأسير 4 كغم من وزنه بسبب العلاج الكيمائي الذي يتلقاه.

يذكر بأن عدد الأسرى المرضى القابعين حالياً في عيادة المعتقل 14 أسيراً وهم: خالد شاويش، ومنصور موقدة، ومعتصم رداد، وأيمن الكرد، ويوسف نواجعة، وأشرف أبو الهدى، وناهض الأقرع، وصالح عمر عبد الرحيم صالح، ومحمد أبو خضر، وأحمد المصري، وسامي أبو دياك، ومحمد سالم، وعز الدين كراجات، وإياد حريبات.

وفي ذات السياق، ذكر تقرير الهيئة أن الوضع الصحي للأسير جلال فقيه (37 عاماً) من قرية عراق بورين قضاء نابلس، سيء للغاية، فهو يعاني من ديسكات في ظهره، ومنذ فترة أُجريت له عملية "باسور" لكن حدث خلل في العملية، وهو بانتظار أن تقوم إدارة معتقل "هداريم" بتحويله لاجراء العملية مرة أخرى.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018