الأخــبــــــار
  1. البحرين: قرار أستراليا الاعتراف بالقدس لا ينتهك الحقوق الفلسطينية
  2. الشرطة الفرنسية توقف العشرات في تظاهرات "السترات الصفراء"
  3. استشهاد سيدة داخل المسجد الاقصى
  4. مستوطنون يقتحمون قرية بيتين شمال البيرة
  5. جيش الاحتلال يطلق النار على شاب شرق رام الله
  6. النقيب يدعو الاطباء للتجمع بالمشافي وخطوط التماس لحماية ابناء شعبنا
  7. وليد عساف يعلن عن تشكيل لجنة وطنية لاعادة بناء منزل عائلة ابو حميد
  8. الصحة: إصابات بالاختناق بين المرضى بمجمع فلسطين الطبي
  9. الحكومة البريطانية: لن نصمت حيال ما يجرى من انتهاكات في فلسطين
  10. الحكومة تحمل الاحتلال كامل المسؤولية عن تدهور الاوضاع في الضفة
  11. مصرع عامل جراء سقوطه داخل ورشة للبناء في الخليل
  12. زوارق الاحتلال تطلق النار صوب سواحل منطقة السودانية شمال غرب قطاع غزة
  13. جامعة بيرزيت تعلن عن تعطيل الدوام اليوم السبت بسبب الأوضاع الراهنة
  14. أستراليا تعترف رسميا بالقدس الغربية عاصمة لإسرائيل
  15. حالة الطقس: أجواء صافية وبادرة وارتفاع آخر على درجات الحرارة
  16. التربية تعلق الدوام في مدارس رام الله والبيرة فقط
  17. التربية تعلق الدوام في مدارس رام الله والبيرة فقط نتيجة استمرار عدوان
  18. جيش الاحتلال يهدم منزل عائلة ابوحميد بالكامل
  19. الاحتلال يعتدي على الصحفيين في مخيم الامعري
  20. الاحتلال يضبط بندقية ورشاش في سيارة بالخليل ويعتقل ركابها

لأول مرة في القدس- افتتاح غرف ألعاب للدعم النفسي والاجتماعي

نشر بتاريخ: 10/07/2018 ( آخر تحديث: 10/07/2018 الساعة: 19:09 )

القدس-معا- عقدت أمس الإثنين في مركز نسوي الثوري في سلوان بالقدس، مراسم افتتاح غرف ألعاب متخصصة في تقديم برامج الدعم النفسي الاجتماعي، بدعم وتمويل من صندوق ووقفية القدس، وتنفيذ من مركز العمل المجتمعي التابع لجامعة القدس.

وتتشارك في مشروع افتتاح غرف الألعاب خمس مؤسسات مقدسية هي مركز العمل المجتمعي بالبلدة القديمة، المركز النسوي في الثوري سلوان، مركز سبافورد للأطفال بفرعيه العيزيرية والقدس إضافة إلى جمعية البستان في سلوان.

وقام مركز العمل المجتمعي بدعم من صندوق ووقفية القدس بتدريب طواقم تلك المؤسسات لتنفيذ غرف الألعاب ، بإشراف من مدربي مؤسسة "تشيس" الإيطالية الخيرية.

وتعتبر غرف الألعاب تجربة إيطالية تنفذ لأول مرة في مدينة القدس، تهدف إلى التفريغ النفسي للأطفال من خلال صناعة الألعاب واللعب بها، وقد انطلقت التجربة في القدس في شهر أكتوبر/ تشرين الأول من العام الماضي ضمن عدة مراحل تستهدف نحو 150 امرأة وطفلا مقدسيا لمدة عام كامل.

وتضمنت المرحلة الأولى تدريبا لنصف عدد المنتفعين، شملت تدريبا لعشرات الأمهات حول الضغوط النفسية وكيفية التعامل معها من خلال ورش تمكينية في كل مؤسسة من المؤسسات المختارة.

أما المرحلة الثانية فتُمكن الأطفال بين 8 و12 عاما من التعامل مع الضغوط النفسية عن طريق صناعة الألعاب واللعب بها؛ بهدف التفريغ النفسي، وإعادة تدوير المواد المستعملة، والتدريب على العمل الجماعي والتواصل مع بقية الأطفال. كما شمل المشروع رحلات استجمامية وترفيهية للأطفال وأمهاتهم.

وشملت مراسم افتتاح غرف ألعاب مركز نسوي الثوري سلوان، تلاوة للسلام الوطني الفلسطيني، وكلمة ترحيبية من مديرة المركز عبير زياد، تلاها كلمة ممثل رئيس جامعة القدس الدكتور حسن دويك، ثم كلمة لرئيس مجلس إدارة صندوق ووقفية القدس منيب المصري، وعرض فيلم مرئي عن نشاطات المرحلة الأولى من مشروع غرف الألعاب، وفقرة فنية عرضها أطفال المركز النسوي، وكلمة لمدير مركز العمل المجتمعي الدكتور منير نسيبة، واختتمت المراسم بافتتاح غرف الألعاب وكلمة شكر من أطفال المركز للحضور والمنفذين والداعمين.

ويهدف مشروع غرف الألعاب إلى زيادة الصلابة النفسية للأطفال المقدسيين وأمهاتهم؛ للتقليل من الإصابة بالأمراض النفسية، وتمكنيهم من التعامل مع حالات الحبس المنزلي والاعتقال والإبعاد، في ظل الوضع السياسي والأمني غير المستقر في مدينة القدس.

يذكر أن مشروع غرف الألعاب يندرج ضمن مشروع التدخل الطارئ الاجتماعي والقانوني للدفاع عن المواطن المقدسي، الذي ينظمه مركز العمل المجتمعي في البلدة القديمة بالقدس، والذي يتضمن أيضا لقاءات جماهيرية مع المقدسيين باختلاف أعمارهم وشرائحهم، ولقاءات قانونية مع التجار، وتوثيق انتهاكات الاحتلال تجاه المقدسيين، وتقديم خدمات قانونية مجانية، بالإضافة إلى ترجمة متجددة لقوانين المحاكم الإسرائيلية التي تهم المقدسيين وتمس واقعهم بشكل مباشر.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018