عـــاجـــل
جيش الاحتلال يواصل هدم الجدران الداخلية لمنزل عائلة ابوحميد
الأخــبــــــار
  1. جيش الاحتلال يشرع بهدم الجدران الداخلية لمنزل عائلة ابوحميد
  2. الاحتلال يعتدي على الصحفيين في مخيم الامعري
  3. الاحتلال يحاصر منزل عائلة أبو حميد بمخيم الأمعري
  4. الاحتلال يضبط بندقية ورشاش في سيارة بالخليل ويعتقل ركابها
  5. الاحتلال يغلق حاجز قلنديا بعد القاء زجاجة حارقة عليه دون اصابات
  6. الاحتلال يغلق حاجز قلنديا بعد القاء كوع على الحاجز دون اصابات
  7. الرئيس يهاتف هنية معزيا بوفاة شقيقه
  8. عضو الكنيست ارون حازان يدعو لاغتيال الرئيس عباس ومحمود العالول
  9. الاردن يدين التصعيد الإسرائيلي واقتحام المدن والمؤسسات ‎الفلسطينية
  10. الاحتلال يعتقل 5 مواطنين من البيرة
  11. استشهاد طفل برصاص الاحتلال قرب مخيم الجلزون
  12. الهيئة الوطنية: الجمعة القادمة "جمعة الوفاء لابطال المقاومة في الضفة"
  13. اصابة 17 مواطنا بنيران الاحتلال على حدود غزة
  14. الصحة: اصابة فتى برصاصة مطاطية في الوجه باللبن الشرقية جنوب نابلس
  15. الاحتلال يقمع مسيرة بلعين الأسبوعية غرب رام الله
  16. مستوطنون يلقون الحجارة على مركبات المواطنين جنوب غرب بيت لحم
  17. حماس: الامن منع مسيرتين للحركة بذكرى الانطلاقة بنابلس والخليل
  18. إصابتان بالرصاص المعدني وحالات اختناق في مواجهات بالمغير شرق رام الله
  19. اللواء حازم عطالله لم يدل بأي تصريح لوسائل الإعلام وخاصة الاسرائيلية

السفير عبد الهادي يبحث آخر التطورات مع نظيره العُماني

نشر بتاريخ: 26/07/2018 ( آخر تحديث: 28/07/2018 الساعة: 09:08 )
دمشق- معا- بحث السفير أنور عبد الهادي مدير عام الدائرة السياسية لمنظمة التحرير الفلسطينية، اليوم الخميس، مع القائم بالأعمال العُماني خالد بن سالم السعدي آخر التطورات السياسية بالمنطقة وفي فلسطين بوجه الخصوص.

وفي بداية اللقاء الذي جرى في مقر سفارة سلطنة عمان بدمشق وضع عبد الهادي القائم بالأعمال العماني بصورة القرار العنصري الأخير الذي أقره الكنيست الإسرائيلي" قانون القومية"، لافتا إلى أن هذا القرار سيقود إلى تداعيات خطيرة ستكون لها نتائج وخيمة على الأمن والاستقرار في المنطقة، ويعد انتهاك صريح ومتعمد لجميع القرارات والقوانين الدولية.

ووضع عبد الهادي السفير العماني بصورة سياسة إسرائيل العدوانية والممنهجة ضد الشعب وأماكنه المقدسة، وما يواجه اهالي الخان الأحمر من تهجير قسري بهدف طرده من أرضه وتوسيع النشاط الاستيطاني وربط المستوطنات مع بعضها.

وعرض عبد الهادي موقف الرئيس محمود عباس، والقيادة الرافضة لأي صفقة تحت مسميات "صفقة القرن"، والتصدي المستمر لكل المؤامرات والمشاريع المشبوهة الهادفة للنيل من القضية.

وتم التطرق إلى أوضاع المخيمات الفلسطينية في سوريا وخاصة مخيم اليرموك وسبل إعادة أعمارها بالتعاون بين الحكومة السورية ومنظمة التحرير ودولة فلسطين و"الإونروا" .

بدوره، أدان القائم بالأعمال العماني تبني الكنيست الإسرائيلية "قانون الدولة"، مشيرا الى إن تداعيات هذا القانون تكرس من مفهوم الاحتلال والفصل العنصري.

وأكد أن سلطنة عمان تقف مع الشعب الفلسطيني والرئيس محمود عباس في نضاله المشروع ضد الاحتلال، وأنها ستواصل دعمها لفلسطين في الساحة الدولية حتى إقامة دولتها المستقلة ، لأن القضية رغم كل ما جرى في المنطقة يجب أن تبقى القضية المركزية للأمة العربية وتصلب الموقف العربي في دعم وصول الشعب لإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية، مضيفاُ "وهذا يجب أن يكون خط احمر لكل الدول العربية".
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018