/* */
الأخــبــــــار
  1. الاحتلال يفرج عن الصحفي علاء الريماوي بشروط قاسية وغرامة مالية عالية
  2. الاحتلال يصادر 100 دونم اراضي زراعية من بلدة الخضر جنوب بيت لحم
  3. مستوطنون يعطبون إطارات مركبة ويخطون شعارات عنصرية جنوب نابلس
  4. اطلاق نار تجاه عدد من الشبان اقتربوا من السياج شرق خزاعة في خان يونس
  5. الجيش الإسرائيلي يحقق "جنائيا" بقنص قاصرين فلسطينيين في غزة
  6. ‏وفاة الروائي السوري حنا مينة عن عمر يناهز 94 عاما بعد معاناة مع المرض
  7. الاحتلال يزيل يافطة من المسجد الاقصى حول ذكرى احراقه
  8. توغل محدود لآليات الاحتلال شرق خانيونس عبر بوابة السناطي العسكرية
  9. الاحتلال يصادق على بناء 650 وحدة استيطانية في مستوطنة "بيت ايل"
  10. اهالي ام الفحم يشيعون جثمان الشهيد محاميد
  11. باسم الرئيس: رئيس الوزراء يضع اكليل زهور على ضريح الرئيس الشهيد عرفات
  12. اصابة مواطن بشجار في بيت لحم
  13. الحكومة تطالب بحماية الاقصى
  14. الامم المتحدة تحذر من خطورة نفاد وقود الطوارئ بغزة
  15. تمديد الاعتقال المنزلي للشيخ رائد صلاح
  16. الاحتلال يهدم خيمة ويعتدي على مواطن بالضرب في مسافر يطا
  17. الاحتلال يسلم إخطارات لوقف البناء في محلات تجارية جنوب غرب مدينة جنين
  18. فتح: حديث حماس عن تهدئة دون دفع ثمن سياسي هراء وكذب
  19. إطلاق نار باتجاه جنود الاحتلال على حدود غزة
  20. إطلاق نار على السفارة الأميركية في أنقرة

وزيران يشاركان بتدشين كنيس في سلوان

نشر بتاريخ: 02/08/2018 ( آخر تحديث: 02/08/2018 الساعة: 21:04 )
بيت لحم- معا- شاركا وزير "شؤون القدس" في حكومة نتنياهو زئيف الكين، ووزيرة الثقافة والرياضة ميري ريغف، أمس، في حفل تدشين مشروع ترميم الكنيس اليهودي في حي سلوان، لكن ضيف الشرف كان المضيف نفسه، رئيس حركة "عطيرت كوهنيم" متاي دان.

وذكرت صحيفة "هآرتس" أن الكين المنافس على رئاسة بلدية الاحتلال في القدس وصف رئيس حركة "عطيرت كوهنيم" بأنه "الكاهن الأعظم، الذي نعمل جميعاً من أجله في الحكومة وفي الكنيست في كل مرة يجب فيها أن نتجند للعملية الهامة، للعودة إلى أماكن شعب إسرائيل".

وقالت الوزيرة ميري ريغف: "شكرا لمتاي دان وعطيرت كوهنيم على العمل المقدس الذي يقومون به، سنواصل العمل من أجل شعب إسرائيل ودولة إسرائيل وتوراة إسرائيل".

وكانت جمعية "عطيرت كوهنيم" قد أخلت قبل ثلاث سنوات، وبعد صراع قضائي طويل، عائلة فلسطينية كانت تقيم في البناية التي يدعى بأنها كانت كنيسا للمهاجرين اليمنيين في حي "باطن الهوا" المكتظ في سلوان.

وتعيش في الحي مئات العائلات الفلسطينية و21 عائلة يهودية.

ووصل المشاركون في الحفل إلى المكان، تحت حراسة مشددة لقوات الشرطة الإسرائيلية.

وتم قبل الحفل اعتقال أحد سكان الحي وممثل المواطنين الفلسطينيين زهير رجبي، بعد استدعائه لمحادثة تحذيرية مع "الكابتن إيرز" من الشاباك.

وقال رجبي إن "رجل الشاباك قال له بانه شاهد على فيسبوك أننا كنا نخطط لمظاهرة وأنه لا يريد أن يعتقلني وأن ذلك ليس في مصلحتي، فأخبرته أننا أردنا أن نقول لميري ريغف إن هناك أشخاصًا يعيشون هنا وأن هذا هو منزلهم وأنني لم أخالف القانون".
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018