الأخــبــــــار
  1. الاحتلال يطلق النار صوب فلسطينيين اجتازا السياج في محيط قطاع غزة
  2. الحمد لله: وضعنا سيناريوهات لمواجهة الحصار المالي ولم نقترض من البنوك
  3. الحمد الله: شكلنا لجنة وزارية مع القطاع الخاص لتطوير العمل المشترك
  4. ترامب يرشح ديفيد ساترفيلد سفيرا في أنقرة
  5. استشهاد 15 جنديا مصريا بهجوم مسلح في سيناء
  6. اسرائيل تستخدم حيلا قضائية لشرعنة البؤر الاستيطانية في الضفة الغربية
  7. اطلاق نار على المزارعين والصيادين بغزة واحتراق آلية عسكرية خلف السياج
  8. 2800 وحدة استيطانية جديدة في القدس
  9. قوات الاحتلال تعتقل 4 مواطنين من الضفة
  10. أجواء باردة وأمطار فوق معظم المناطق
  11. مصر تبحث مع اللجنة اليهودية الأمريكية استئناف عملية السلام
  12. وزير خارجية عمان يلتقي تسيفي ليفني
  13. استدعاء سفيرة إسرائيل في بولندا لـ "جلسة توبيخ"
  14. الأمم المتحدة تحذر من خطورة الأوضاع في غزة
  15. البرلمان اللبناني يمنح الثقة لحكومة سعد الحريري
  16. ارتفاع أسعار النفط عالميا
  17. فوز حركة "فتح" بانتخابات نقابة الطب المخبري
  18. البرلمان اللبناني يمنح الثقة لحكومة سعد الحريري
  19. الجبير: إيران تدعم حماس والجهاد لتقويض السلطة الفلسطينية
  20. انتخابات العربية للتغيير: الطيبي أولا والسعدي ثانيا

التربية تطلق المعايير المهنية لمعلمي غرف المصادر

نشر بتاريخ: 09/08/2018 ( آخر تحديث: 09/08/2018 الساعة: 16:06 )
رام الله  -معا- أطلقت وزارة التربية والتعليم العالي من خلال هيئة تطوير مهنة التعليم والإدارة العامة للإرشاد والتربية الخاصة، كتاب "المعايير المهنية لمعلمي غرف المصادر"؛ والذي يشتمل على سمات معلم غرف المصادر، وأخلاقيَّات المهنة، والمعايير المهنيَّة ومستوياتها.

جاء ذلك خلال ورشة عمل نظمتها الوزارة، بمشاركة وزير التربية والتعليم العالي د. صبري صيدم.

وبحضور مدير عام الإرشاد والتربية الخاصة محمد حواش، ومسؤول المعايير في هيئة تطوير مهنة التعليم هدى أحمد، ورئيس قسم برامج التربية الخاصة في الإدارة العامة للإرشاد رنا جابر، وطواقم هيئة تطوير مهنة التعليم، ومعلمي غرف المصادر، وعدد من المرشدين التربويين، وممثلي مؤسسات مجتمعية.

وفي هذا السياق ثمّن صيدم الجهود التي تبذلها هيئة تطوير مهنة التعليم، مؤكداً سعي الوزارة إلى تسريع التعليم ما قبل المدرسي، تنفيذاً لقانون التربية والتعليم الفلسطيني الذي ينص على إلزامية التعليم والاهتمام بذوي الإعاقة، "هذه الفئة من المجتمع القادرة على إثبات ذاتها، وعلينا أن نفتح لها المجال للإبداع".

وعبر الوزير عن فخره بالطلبة المتميزون من ذوي الإعاقة، معرباً عن سعادته بمشاركة القطاع الخاص وأولياء الأمور بمساندة جهود الوزارة التطويرية خاصة على صعيد توفير الغرف الحسية والداعمة لفئة ذوي الإعاقة، مشيداً بالمعايير المهنية التي تساعد على تنظيم العمل والاختيار المهني للمعلم المتخصص، وتطوير أدائه.

من جهته، شكر الحواش الوزير صيدم على الاهتمام الكبير في هذا المجال وتذليل كافة العقبات في سبيل توفير بيئة مناسبة لهذه الفئة المهمة من المجتمع والتي تحتاج لدعم كبير ومتواصل، في الوقت الذي يجب أن يكون معلم غرف المصادر على كفاءة ومقدرة عالية، مشيداً بتوفير الوزارة معلمين بصورة أكبر لهذه الفئة خلال العامين الماضيين.

من جانبها استعرضت هدى أحمد آلية وضع المعايير، مشيرةً إلى أن الهدف من هذه المعايير هوتحقيق التطور لمعلم غرف المصادر، والذي يأتي انسجاماً مع توجهات الوزارة في هذا السياق.

بدورها قدمت جابر عرضاً عن معلم غرف المصادر وأخلاقيات المهنة والمعايير التي يجب أن يمتلكها المعلم، ومن أهمها: القدرة على إعداد الخطط وتنفيذها، وتوظيف أساليب القياس والتّقويم بمجال غرف المصادر، وتوظيف استراتيجيات التّدريس المتنوعة التي تناسب الطلبة.

وشهد الحفل تكريم للمشاركين في إعداد الكتاب والمعايير التي وضعت فيه.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018