الأخــبــــــار
  1. نتنياهو:نحن نجري اتصالات مع كثير من زعماء العالم العربي في السر والعلن
  2. ترامب: أجريت اتصالا "جيدا جدا" بالرئيس الصيني
  3. الاردن: ندرس المشاركة في ورشة البحرين
  4. "جوال" تطالب بتصويب البيئة التنظيمية لقطاع الاتصالات
  5. السلطة تسلم سندات عقارية فلسطينية لملاكها الكويتيين
  6. نتنياهو يؤكد مشاركة اسرائيل في مؤتمر البحرين
  7. "إقراض الطلبة" يضع خطة طوارئ بسبب الأزمة المالية
  8. أبو ردينة:الموقف الوطني أفشل المؤامرات وواشنطن لا تستطيع عمل شيء وحدها
  9. جرافات الاحتلال تهدم منشأة تجارية في قرية جبل المكبر جنوب القدس
  10. مصدر أمني لمعا: السلطة قررت منع فتح بيوت عزاء للرئيس المصري محمد مرسي
  11. ترامب: نحن لا نفكر حاليًا في القيام بعمل عسكري ضد إيران
  12. مستوطنون يخطون شعارات ويعطبون اطارات مركبات في ديراستيا
  13. دفن مرسي فجرا في القاهرة وسط تشديدات أمنية وغياب كامل لمناصريه
  14. جرافات الاحتلال تقتحم مخيم شعفاط بمدينة القدس
  15. الاحتلال يعتقل 9 مواطنين
  16. امريكا: لا توجد خطط لضم إسرائيل للضفة الغربية والموضوع ليس محل بحث
  17. الحكومة: 26 مليون دولار لتطوير البلديات
  18. ابعاد 7 شبان عن المسجد الاقصى لمدة 4 أيام
  19. مصرع عامل من يطا أثناء عمله في صيانة آلية ثقيلة في بئر السبع
  20. وصول وفود اجنبية الى غزة بينهم نائب ميلادينوف

قوى الائتلاف الوطني الديمقراطي بطولكرم تندد بالسياسات الأمريكية

نشر بتاريخ: 02/09/2018 ( آخر تحديث: 02/09/2018 الساعة: 13:19 )
طولكرم- معا- نددت قوى الائتلاف الوطني الديمقراطي التي تضم "جبهة النضال الشعبي الفلسطيني، والجبهة العربية الفلسطينية، وجبهة التحرير العربية"، بالمواقف الأمريكية المنحازة للاحتلال وما تقوم به الإدارة الأمريكية من ممارسات تمارسها الولايات المتحدة الأمريكية لتصفية خدمات الوكالة وقضية اللاجئين وحق العودة في إطار تنفيذ ما يسمى صفقة القرن، حيث تستهدف قضية اللاجئين وحق العودة كما استهدفت القدس من قبل من خلال نقل السفارة إلى القدس المحتلة وإعلانها عاصمة لدولة الاحتلال.

وأكدت قوى الائتلاف الأربعة بأن دولة فلسطين الآن تواجه احتلال أمريكي إسرائيلي ، وعلى المجتمع الدولي مواجهة سياسة التفرد الأمريكية التي تحاول فرض "بلطجة سياسية" على العالم، ولن تقف عند القضية الفلسطينية الأمر الذي يهدد السلم والأمن العالمي.

وأضافت القوى الأربعة أن وكالة الغوث تشكلت بقرار أممي عام 1949، بموجب القرار 302 الصادر عن الجمعية العامة للأمم المتحدة، ولا تمتلك لا حكومة الاحتلال ولا الإدارة الأميركية القرار بحلها، وأن الشعب الفلسطيني يتمسك بقضية اللاجئين وفقاً لقرار الجمعية العامة للأمم المتحدة 194، وفي إطار الحل الشامل القائم على أساس دولة فلسطينية في الأراضي الفلسطينية المحتلة 1967.

وعبرت القوى عن تمسكها بمهام عمل وكالة غوث وتشغيل اللاجئين بموجب القرار الدولي القائم على تأسيسها، داعيةً كافة دول العالم إلى الإيفاء بالتزاماتها اتجاه دور ومهام الوكالة للقيام بالمسؤوليات اتجاه اللاجئين الفلسطينيين داخل وخارج فلسطين حتى يتحقق القرار 194 بتحقيق حق العودة وتعويض اللاجئين على سنوات التشرد والعذاب والمأساة التي يشهدونها منذ عام النكبة.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018