الأخــبــــــار
  1. إصابة الصحفية صافيناز اللوح بعيار مطاطي بالظهر شرق البريج
  2. العشرات يؤدون صلاة الجمعة في بلدة سلون تنديدا بهدم 4 متاجر
  3. تيسير خالد: جيسون غرينبلات يتعمد الجهل والغباء والكذب على المكشوف
  4. واشنطن ترسل مئات العسكريين للسعودية
  5. 900 حالة اعتقال بالقدس خلال النصف الأول من العام
  6. مصرع مواطن 55عاما واصابة ابنائه الاثنين اثر انقلاب جرار زراعي بترمسعيا
  7. الحرس الثوري يعلن إيقاف ناقلة نفط أجنبية في الخليج الأحد الماضي
  8. قناة اسرائيلية: وفد قطري يصل غزة اليوم والدفعة المالية نهاية الشهر
  9. الرئيس بري: الوضع بالنسبة للاجئين الفلسطينيين سيعود كما السابق
  10. الاحتلال يصيب شابا ويعتقل آخرين في مخيم الدهيشة
  11. الطقس: انخفاض ملموس على درجات الحرارة
  12. أصحاب مصانع بمستوطنات غلاف غزة يدرسون اغلاقها
  13. الأردن.. حريق يلتهم المسجد الحسيني التاريخي وسط عمان
  14. مستوطن يدهس شابا في القدس المحتلة
  15. الأمم المتحدة تدعو إلى وقف قرارات الهدم في صور باهر
  16. واشنطن تبدأ "معاقبة" تركيا
  17. أوغلو: قضية فلسطين لن تصبح رهينة أميركا وإسرائيل
  18. قافلة أميال من الابتسامات تغادر غزة
  19. اشتية: اليوم تم إعادة ولادة مقام النبي موسى
  20. التربية: نتائج الثانوية العامة ستعلن يوم غد الخميس الساعة الـ8 صباحا

تدهور الأوضاع الصحية لـ 17 اسيرا

نشر بتاريخ: 05/09/2018 ( آخر تحديث: 07/09/2018 الساعة: 08:38 )
رام الله- معا- كشفت هيئة الأسرى والمحررين في تقريرها الصادر، اليوم الأربعاء، عن أوضاع الأسرى الفلسطينيين القابعين بما يسمى "عيادة معتقل الرملة"، والذي بلغ عددهم مؤخراً 17 أسيراً بين مصاب ومريض، ممن يعانون من أمراض مزمنة ويعيشون أوضاع صحية سيئة للغاية.

وأوضحت الهيئة في تقريرها أن الأسرى هم كل من: خالد شاويش، ومنصور موقدة، ومعتصم رداد، وأيمن الكرد، ويوسف نواجعة، وأشرف أبو الهدى، وناهض الأقرع، وصالح عمر عبد الرحيم صالح، ومحمد أبو خضر، وأحمد المصري، وسامي أبو دياك، ومحمد أبوحويلة، وعز الدين كراجات، وإياد حريبات، وناصر الشاويش، ومحمد احسان ناطور، واسماعيل الحروب.

ورصد تقرير الهيئة حالتين مرضيتين من أصعب الحالات القابعة في العيادة، وهما حالة الأسير إياد حريبات (33 عاماً) من بلدة دورا قضاء الخليل، والذي يعاني منذ عام 2014 من مرض عصبي يُسبب له رعشة مستمرة في جسده، وفي الفترة الأخيرة لم يعد قادراً على الحركة بشكل طبيعي ولا يستطيع الوقوف على رجليه ويستخدم الكرسي المتحرك لتلبية حاجاته، وحالته تزداد سوءاً يوماً بعد يوم، وما من تحسن يطرأ على وضعه.

في حين يشتكي الأسير صالح صالح (22 عاماً) من مخيم بلاطة قضاء مدينة نابلس، من وجود حصوات بالمثانة، تسببت له إرتفاع في درجات الحرارة، وهو بانتظار أن يتم تحويله لإجراء الفحوصات وتلقي العلاج اللازم، علماً بأن الأسير صالح "مقعد" ويستخدم الكرسي المتحرك للتنقل وتلبية حاجاته، وذلك جراء إصابته بأربع رصاصات متفرقة في جسده عند اعتقاله، حيث أُخرجت 3 رصاصات من جسده، لكن ما زالت بعض الشظايا داخل عموده الفقري، تسبب له الآلام.

وطالبت الهيئة في تقريرها، المجتمع الدولي بالتدخل الفوري والعاجل لإنقاذ حياة الأسرى المرضى القابعين في سجون الإحتلال، ووضع حدٍ لسياسة المماطلة في تقديم الرعاية الطبية للأسرى المرضى و المصابين.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018