الأخــبــــــار
  1. جيش الاحتلال يفجر علما فلسطينيا وضعه فلسطينيون جنوب قطاع غزة
  2. فرنسا: الأيام القادمة ستنشأ آلية تجارية بين الاتحاد الأوروبي وإيران
  3. اليوم- مصر تغلق معبر رفح بالاتجاهين للاحتفال بثورة يناير
  4. الخارجية تدين تدخل بعض الدول بالشؤون الداخلية لفنزويلا
  5. مؤسسات رام الله والبيرة تطالب بالغاء قرار حبس رئيسي البلدية
  6. حالة الطقس: ارتفاع ملموس على درجات الحرارة
  7. وزير الدفاع الفنزويلي: الجيش لا يعترف بغوايدو رئيسا للبلاد
  8. ترامب يعلن اعترافه بزعيم المعارضة الفنزويلية رئيسا انتقاليا للبلاد
  9. الكابينت يسمح بدخول اموال قطر الى غزة
  10. الرئيس يتابع بقلق بالغ ويدين الاعتداءات على الأسرى
  11. الاحتلال يعتقل 9 مواطنين من الضفة الغربية
  12. بلدية نابلس تعلق الدوام اليوم تضامنا مع رام الله
  13. فشل الحوار بين الأسرى وإدارة معتقل "عوفر"
  14. فتح: نريد حكومة قوية تقودها فصائل منظمة التحرير
  15. الشرطة: 7 إصابات منها حرجة بحادث سير في طريق وادي النار شمال بيت لحم
  16. مستوطنون يشرعون بأعمال تجريف واسعة جنوب نابلس
  17. قوات القمع تقتحم قسم 2 في معتقل "مجدو" وإدارة السجن تنصب اجهزة تشويش
  18. العثور على جثة الصياد المصري المفقود ببحر الشيخ عجلين غرب غزة
  19. سورية تهدد بقصف مطار"اللد" ردا على العدوان الاسرائيلي
  20. الطيران المروحي يستهدف موقع يتبع لكتائب القسام في شمال قطاع غزة

القوى الوطنية في الداخل تدعو لإضراب وطني موحد

نشر بتاريخ: 10/09/2018 ( آخر تحديث: 18/09/2018 الساعة: 08:39 )
الناصرة - معا- دعت القوى الوطنية والاسلامية ولجنة المتابعة للجماهير الفلسطينية في الداخل، أبناء شعبنا داخل الوطن وخارجه في مخيمات ومناطق اللجوء والشتات الى الاضراب الشامل والقيام بشتى النشاطات الشعبية في يوم الاول من تشرين الأول القادم، تعبيرا عن وحدة شعبنا ونضاله لإسقاط قانون القومية الذي يمثل التجسيد الحي لما يسمى بصفقة القرن الهادفة لتصفية القضية وتفتيت المنطقة وشعوبها

وقالت القوى في بيانها، اليوم الاثنين، إن هذا القانون العنصري القائم على التفوق العرقي ونفي وجود الشعب الفلسطيني وحقوقه في العودة وتقرير المصير والدولة المستقلة وعاصمتها القدس بقيادة منظمة التحرير ممثله الشرعي الوحيد وعلى التنكر لحقوق ابناء شعبنا القومية والمدنية في الجليل والمثلث والنقب والساحل، يفضح حقيقة المشروع الصهيوني الاستعماري الاستيطاني الهادف لإقامة ما يسمى بإسرائيل الكبرى بين البحر والنهر على حساب الارض والانسان والمقدسات وعبر اقتلاع وطرد سكانها الاصليين.

وأهابت بهيئة الامم المتحدة ومؤسساتها المعنية والمنظمات الدولية والقارية والاقليمية ومنظمات حقوق الانسان، أن تتحمل مسؤوليتها في رفض وادانة هذا القانون العنصري الذي يتنافى ومبادئ القانون للدولي والانساني وشرعة حقوق الانسان وفي وضع الاحتلال وقادته ومستوطنيه موضع المساءلة والعقاب.

وشددت على أن انهاء الانقسام السياسي والجغرافي والمؤسساتي الذي تعيشه الساحة الفلسطينية، واستعادة الوحدة الوطنية وتعزيز مكانة منظمة التحرير قائدا موحدا لشعبنا ونضاله التحرري، هو الكفيل بهزيمة واسقاط قانون القومية العنصري ومعه ما يسمى بصفقة القرن ، وبالظفر بحقوق شعبنا الثابتة غير القابلة للتصرف
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018