الأخــبــــــار
  1. مصادر معا: تعيين اكرم الخطيب قائما باعمال النائب العام في السلطة
  2. اسرائيل تعفي الوقود القطري لكهرباء غزة من الضريبة
  3. الأردن يشكو إسرائيل دوليا بسبب مطار "تمناع" الجديد في مدينة ايلات
  4. اصابة مواطن برصاص الاحتلال شرق دير البلح وسط القطاع
  5. الشرطة والدفاع المدني ينقذان شاب حاول الانتحار بتعليق نفسه على عامود
  6. إسرائيل: دخلنا مواجهة مفتوحة مع إيران
  7. شرطة رام الله تقبض على مطلوب صادر بحقه أمر حبس بقيمة مليون شيكل
  8. الخرطوم تسمح لطائرة نتنياهو التحليق فوق جنوب السودان
  9. الاحتلال يجرف 15 دونما ويقتلع 60 شجرة زيتون في قرية بتير غرب بيت لحم
  10. مصرع عامل 34 عاما جراء سقوط حجر عليه داخل محجر ببلدة شيوخ شمال الخليل
  11. توتر واستنفار في سجن عوفر بعد اقتحام قسم "15" ورش الأسرى بالغاز
  12. لجان الصيادين: الاحتلال يبلغ باعتقال صياد خلال عمله في بحر شمال غزة
  13. الاحتلال يقتحم مستشفى المقاصد ويمنع فعالية
  14. قوات القمع تقتحم قسم 17 في سجن عوفر وتعتدي على الأسرى
  15. حسين الشيخ لمعا: يجب اجراء انتخابات برلمانية وتشكيل حكومة فصائلية
  16. انفجار سيارة في عسقلان على خلفية اجرامية
  17. روسيا: مقتل أربعة جنود سوريين في غارة إسرائيلية على دمشق
  18. قوات الاحتلال تعتقل 30 مواطنا وتعلن اصابة جنديين بالحجارة في الضفة
  19. سورية تعترض 38 صاروخا اسرائيليا خلال الهجوم على دمشق
  20. ارتفاع على درجات الحرارة حتى نهاية الأسبوع

الضباط المتقاعدين قسرا يعتصمون برام الله

نشر بتاريخ: 13/09/2018 ( آخر تحديث: 13/09/2018 الساعة: 21:45 )
رام الل - معا- اعتصم الضباط المتقاعدين قسرا من أبناء المحافظات الشمالية امام المجلس الثوري، والتقوا اعضاء من المجلس الثوري واللجنة المركزية وامناء سر الاقاليم.

وأعرب المنسق العام للجنة الضباط المتقاعدين قسرا ناصر شلون عن شكره العميق لامين سر المجلس الثوري لحركة فتح ماجد الفتياني على تلبية الدعوة وعلى حسن الضيافة وكذلك عبر عن احترامه وتقديره الكبير للاخوة امناء سر الاقاليم على مواقفهم المتقدمه في دعم واسناد قضية المتقاعدين.

وأعلن بشكل واضح وصريح عن قيام بعض الجهات المسؤولة بالمماطلة والتسويف في تنفيذ قرار الرئيس الذي كان واضحا وصريحا بانهاء هذا الملف نهائيا وإعادة الحال إلى ماكان عليه قبل التقاعد القسري. حيث كانت تعليمات الرئيس أن لا تقاعد قسري لاحد.

كما طالب ناصر شلون اللجنة المركزية لحركة فتح الوقوف عند مسؤولياتها تجاه أبناء الحركة الذين تعرضوا لهذه "المجزرة البشعة" التي ارتكبت بحق مناضلين شرفاء دون وجه حق او معايير صحيحة على الاطلاق، مطالبا اياهم التدخل السريع لوقف هذا النزيف القاتل في جسم شرفاء فتح وعائلاتهم.

وأكد أن هذه الخطوة التي قام بهاء هؤلاء الضباط من أبناء فتح سيتبعها خطوات أخرى وعلى الأرض في الأيام القليلة القادمة،ان لم يكن هناك إنهاء فوري لهذا الملف الذي طال التسويف والمماطلة فيه.

وقال أن هنالك جهات تعمل على تأجيج الوضع الداخلي الفلسطيني الذي هو أحوج ما يكون إلى تضافر الجهود وتمتين الجبهة الداخلية لمواجهة كل الضغوطات والمؤامرات التي تمارس وتحاك ضد شعبا وعلى رأسها رمز شرعيتنا الرئيس ابو مازن.

وأكد أن هؤلاء الضباط بحسهم الوطني ووعيهم النضالي طيلة هذه الفترة التي امتدت اكثر من أربعة أشهر لن يسمحوا بأن يكون عنوانهم إلا فلسطين بقائدها فخامة الرئيس محمود عباس والسير خلفه داعمين لتوجهه مدركين في ذات الوقت ان التصعيد لا يخدم احد لذلك ندعو كل الحريصين والاوفياء العمل على انهاء هذا الملف الظالم وانصاف الضباط الذين حملوا الامانة من البداية وإعادة الإعتبار لهم ولعائلاتهم.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018