الأخــبــــــار
  1. "مقاومة الاستيطان" تحذر من مسيرة للمستوطنين تجاه الخان الأحمر غدا
  2. المانيا تعلن تعليق توريد الأسلحة للسعودية
  3. مسير بري وبحري الاثنين شمال غرب قطاع غزة
  4. أردوغان: سأتحدث الثلاثاء عن تفاصيل مقتل خاشقجي
  5. مصرع مواطنين اثنين في حادث سير شمال غربي رام الله
  6. الاحتلال يمدد توقيف محافظ القدس ليوم الثلاثاء القادم
  7. صافرات انذار تدوي مرتين "حوف اشكيلون" في "غلاف غزة"
  8. الاحتلال يمدد توقيف مدير مخابرات القدس جهاد الفقيه ليوم الاربعاء
  9. نتنياهو: سنُعيد التفاوض مع الاردن بخصوص "الباقورة" و "الغمر"
  10. الكابينت يقرر تأجيل اخلاء الخان عدة اسابيع لحين ايجاد وسيلة اخرى
  11. ملك الاردن يلغي ملحقي "الباقورة والغمر" من اتفاقية السلام مع اسرائيل
  12. الاحتلال يلغي قرار تحويل محافظ القدس لمحكمة عوفر ويعقد جلسة بعد قليل
  13. انتزاع حكم ببراءة الأسيرة أريج حوشية والافراج عنها اليوم
  14. 3 قتلى بحادث سير على طريق جنين
  15. هيئات مقدسية تطالب ملك الأردن بالتحرك لتطبيق قرارات اليونسكو
  16. ردا على نتنياهو-الوزير عساف يعلن استمرار الاعتصام بالخان الأحمر
  17. قوات الاحتلال تعتقل 6 مواطنين وتزعم العثور على سلاح في الضفة
  18. الاسير المقدسي سمير أبو نعمة يدخل عامه الـ33 بسجون الاحتلال
  19. الحكومة: اعتقال محافظ القدس ومدير مخابراتها جريمة جديدة بحق الشعب
  20. غزة- اطلاق نار قرب مقر القضاء العسكري واعتقال مشتبه بهم

تونس تعلن تمديد حالة الطوارئ

نشر بتاريخ: 06/10/2018 ( آخر تحديث: 06/10/2018 الساعة: 10:11 )
بيت لحم- معا- أعلنت الرئاسة التونسية، أن حالة الطوارئ السارية في البلاد منذ سلسلة من الاعتداءات الإرهابية الدموية في 2015 قد تم تمديدها حتى 6 نوفمبر، يأتي هذا التمديد الجديد في سياق سياسي متوتر بسبب التجاذبات قبل الانتخابات التشريعية والرئاسية المقررة في 2019.

ومن دون أن توضح أسباب التمديد، بحسب "سبوتنيك"، حيث أشارت الرئاسة إلى أن رئيس البلاد الباجي قائد السبسي اتخذ هذا القرار بعد لقائه وزيري الدفاع والداخلية. وقد بحثوا "الوضع الأمنى والعسكري في البلاد وعلى الحدود"، حسبما ذكرت الرئاسة في بيان.

وفي 24 نوفمبر 2015، قُتل 12 عنصرا في الأمن الرئاسي وأصيب 20 آخرون في هجوم انتحارى استهدف حافلتهم بوسط العاصمة تونس وتبناه تنظيم "داعش".

وفرضت الرئاسة حالة الطوارئ لـ 30 يوما، ثم مددت العمل بها مرات عدة لفترات تراوحت بين شهر وثلاثة أشهر، وكان الهجوم على حافلة الأمن الرئاسي ثالث اعتداء يتبناه تنظيم "داعش" في تونس في 2015.

وسبق للتنظيم أن تبنّى قتل شرطي تونسي و21 سائحا أجنبيا في هجوم على متحف باردو (وسط العاصمة) في 18 مارس 2015، كما تبنى قتل 38 سائحا أجنبيا في هجوم مماثل على فندق في ولاية سوسة (وسط شرق) في 26 يونيو 2015.

وتعطى حالة الطوارئ السلطات صلاحيات استثنائية واسعة مثل حظر تجول الأفراد والمركبات ومنع الإضرابات العمالية، وفرض الإقامة الجبرية وحظر الاجتماعات، وتفتيش المحلات ليلا ونهارا ومراقبة الصحافة والمنشورات والبث الإذاعى والعروض السينمائية والمسرحية، من دون وجوب الحصول على إذن مسبق من القضاء.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018