عـــاجـــل
جيش الاحتلال يواصل هدم الجدران الداخلية لمنزل عائلة ابوحميد
الأخــبــــــار
  1. جيش الاحتلال يشرع بهدم الجدران الداخلية لمنزل عائلة ابوحميد
  2. الاحتلال يعتدي على الصحفيين في مخيم الامعري
  3. الاحتلال يحاصر منزل عائلة أبو حميد بمخيم الأمعري
  4. الاحتلال يضبط بندقية ورشاش في سيارة بالخليل ويعتقل ركابها
  5. الاحتلال يغلق حاجز قلنديا بعد القاء زجاجة حارقة عليه دون اصابات
  6. الاحتلال يغلق حاجز قلنديا بعد القاء كوع على الحاجز دون اصابات
  7. الرئيس يهاتف هنية معزيا بوفاة شقيقه
  8. عضو الكنيست ارون حازان يدعو لاغتيال الرئيس عباس ومحمود العالول
  9. الاردن يدين التصعيد الإسرائيلي واقتحام المدن والمؤسسات ‎الفلسطينية
  10. الاحتلال يعتقل 5 مواطنين من البيرة
  11. استشهاد طفل برصاص الاحتلال قرب مخيم الجلزون
  12. الهيئة الوطنية: الجمعة القادمة "جمعة الوفاء لابطال المقاومة في الضفة"
  13. اصابة 17 مواطنا بنيران الاحتلال على حدود غزة
  14. الصحة: اصابة فتى برصاصة مطاطية في الوجه باللبن الشرقية جنوب نابلس
  15. الاحتلال يقمع مسيرة بلعين الأسبوعية غرب رام الله
  16. مستوطنون يلقون الحجارة على مركبات المواطنين جنوب غرب بيت لحم
  17. حماس: الامن منع مسيرتين للحركة بذكرى الانطلاقة بنابلس والخليل
  18. إصابتان بالرصاص المعدني وحالات اختناق في مواجهات بالمغير شرق رام الله
  19. اللواء حازم عطالله لم يدل بأي تصريح لوسائل الإعلام وخاصة الاسرائيلية

السفير عبد الهادي يطلع كل من سفيري الباكستان واندونيسيا على الاوضاع

نشر بتاريخ: 08/10/2018 ( آخر تحديث: 11/10/2018 الساعة: 08:28 )
دمشق- معا- بحث السفير أنور عبد الهادي مدير عام الدائرة السياسية لمنظمة التحرير الفلسطينية، اليوم الاثنين، مع سفير اندونيسيا "ديجوكو هارجانتو"

وسفير الباكستان راشد كمال كل منهما على آخر المستجدات السياسية والتطورات في فلسطين.

واستعرض عبد الهادي خلال اللقاء الانتهاكات الإسرائيلية المتواصلة بحق أبناء الشعب، وأرضه وممتلكاته وما يجري في الخان الأحمر وقرار إسرائيل هدم القرية وطرد سكانها من أجل تقسيم الضفة الغربية للحيلولة دون إقامة الدولة الفلسطينية.

وأشار عبد الهادي إلى سياسة الولايات المتحدة الأميركية وقراراتها الأحادية اللامسؤولة وغير القانونية بحق الشعب وقيادته، وسياستها اتجاه المنظومة الدولية وانسحابها المتكرر من هيئاتهاـ مؤكدة بذلك انحيازها المطلق لدولة الاحتلال، مما يحولها إلى دولة خارجة عن القانون الدولي.

وتطرق عبد الهادي إلى خطاب الرئيس محمود عباس أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة الذي وضع الأمور في سياق واضح، ووحد الجغرافية الفلسطينية، مؤكدا "أن القدس ليست للبيع وبأننا لا نقايض المال بالسياسة، ولا يمكن القبول بما تعرضه الولايات المتحدة".

وأشار عبد الهادي إلى جهود الرئيس عباس والقيادة لعقد مؤتمر دولي للسلام متعدد الأطراف، وإلى الجهود المبذولة من قبل القيادة لإنهاء حالة الانقسام.

من جهتهم، اكد كل من سفيري اندونيسيا والباكستان بان بلادهم لن تعترف بإسرائيل ما لم تعترف بالدولة الفلسطينية ويأخذ الشعب حقه بإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية.

بدوره، أكد سفير الباكستان على دعم بلاده لجهود الرئيس محمود عباس رئيس دولة فلسطين في الوقوف أمام المشاريع التي تهدف للنيل من القضية خاصة ان سياسة ترامب تهدد السلام العالمي والباكستان تدعم استمرار عمل "الانوروا" ومبادرة الرئيس عباس في عقد المؤتمر الدولي الذي يهدف الى احلال السلام وحصول الفلسطينيين على حقوقه المشروعة في اقامة الدولة المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية.

من جهته، اكد سفير اندونيسيا على دعم بلاده لمبادرة الرئيس محمود عباس في عقد المؤتمر الدولي وإدانة قرارات امريكا في نقل سفارتها الى القدس واعتبارها عاصمة لإسرائيل وأن اندونيسيا تعتبر حماية القدس وإزالة الاحتلال مسؤولية جماعية عربية اسلامية.

وبالنسبة للازمة السورية اكد الجانبان ان الحل سياسي من خلال حوار سوري- سوري بعيدا عن التدخل الخارجي ويضمن وحدة الأراضي السورية.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018