الأخــبــــــار
  1. اصابة 4 فتية برصاص الاحتلال والمستعربون يختطفون شابا من كوبر برام الله
  2. مستوطنون يرشقون سيارات المواطنين بالحجارة جنوب الخليل
  3. مقتل رجل وامراة عثر عليهما مصابين بالرصاص داخل سيارة في اللد
  4. مسؤول إسرائيلي: خيبة أمل أن أستراليا اعترفت فقط بالقدس الغربية
  5. البحرين: قرار أستراليا الاعتراف بالقدس لا ينتهك الحقوق الفلسطينية
  6. الشرطة الفرنسية توقف العشرات في تظاهرات "السترات الصفراء"
  7. استشهاد سيدة داخل المسجد الاقصى
  8. مستوطنون يقتحمون قرية بيتين شمال البيرة
  9. جيش الاحتلال يطلق النار على شاب شرق رام الله
  10. النقيب يدعو الاطباء للتجمع بالمشافي وخطوط التماس لحماية ابناء شعبنا
  11. وليد عساف يعلن عن تشكيل لجنة وطنية لاعادة بناء منزل عائلة ابو حميد
  12. الصحة: إصابات بالاختناق بين المرضى بمجمع فلسطين الطبي
  13. الحكومة البريطانية: لن نصمت حيال ما يجرى من انتهاكات في فلسطين
  14. الحكومة تحمل الاحتلال كامل المسؤولية عن تدهور الاوضاع في الضفة
  15. مصرع عامل جراء سقوطه داخل ورشة للبناء في الخليل
  16. زوارق الاحتلال تطلق النار صوب سواحل منطقة السودانية شمال غرب قطاع غزة
  17. جامعة بيرزيت تعلن عن تعطيل الدوام اليوم السبت بسبب الأوضاع الراهنة
  18. أستراليا تعترف رسميا بالقدس الغربية عاصمة لإسرائيل
  19. حالة الطقس: أجواء صافية وبادرة وارتفاع آخر على درجات الحرارة
  20. التربية تعلق الدوام في مدارس رام الله والبيرة فقط

34 يوما دون "فورة"- الاسيرات يعشن ظروفا صحية صعبة

نشر بتاريخ: 09/10/2018 ( آخر تحديث: 09/10/2018 الساعة: 16:48 )
رام الله- معا - قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، اليوم الثلاثاء، ان الأسيرات في سجن "هشارون" يواصلن الإمتناع عن الخروج إلى الفورة (ساحة السجن) لليوم الرابع والثلاثين على التوالي، احتجاجا على إعادة إدارة السجن تشغيل كاميرات المراقبة في الساحة.

وأفادت الأسيرات لمحامية الهيئة، أنهن أغلقن القسم بشكل كامل، ورفضن الخروج للفورة حتى وقف تشغيل الكاميرات، ما استدعى حضور مدير السجن وضباط الأمن لمفاوضتهن أكثر من مرة على تشغيل الكاميرات لمدة ساعتين ونصف في النهار، إلا أنهن رفضن ذلك قطعيا.

ولفتت الهيئة الى أن الأوضاع النفسية والظروف الاعتقالية للأسيرات في سجن "هشارون" صعبة ومقلقة للغاية، حيث يعانين من الضغط والاكتظاظ ووصل عددهن حاليا الى 34 أسيرة بينهن أسيرتان تفترشان الأرض.

وأوضحت، أن الأسيرات يشعرن بالضيق والاختناق بسبب العدد الكبير داخل الغرف، وبقائهن داخلها لأكثر من 800 ساعة متواصلة، وانتشار رائحة الطبيخ داخل الغرف المغلقة، إضافة الى رائحة الرطوبة العالية داخل الأقسام والتي تعد من أكبر المشاكل السابقة بسجن هشارون.

وأشارت الأسيرات إلى أن تشغيل كاميرات المراقبة في ساحة السجن يمس بحريتهن، إذ إنه من الصعب خلع ملابس الصلاة في هذه الحالة، وهن بحاجة للهواء والشمس وللتحرك وممارسة الرياضة براحتهن في الساحة، عدا عن أن المطبخ والكانتينة والغسالة كلها في الساحة، ومن غير المعقول أن تمارس الأسيرات عملهن بهذا الشكل بوجود كاميرات مراقبة.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018