الأخــبــــــار
  1. قوات الاحتلال تقتحم بلدة سلواد شرق رام الله
  2. اغلاق حاجز بيت ايل قرب رام الله بالاتجاهين
  3. التلفزيون السوري: الدفاعات الجوية تصدت لأهداف جوية في محيط مطار دمشق
  4. اصابة مستوطنين احداهما امراة ٣٠ عاما اصابتها خطيرة
  5. اصابتان باطلاق نار قرب مستوطنة عوفرا برام الله
  6. مستوطن يدهس عاملا بالقرب من مدخل نعلين غرب رام الله
  7. الصالحي: حل التشريعي لن ينهي الانقسام
  8. نقيب الاطباء يصعّد- قانون الحماية مرفوض بصيغته الحالية ويجب تجميده
  9. للمرة الـ4- محكمة الاحتلال تُمدد اعتقال الطفل إبراهيم عبيات من بيت لحم
  10. إدارة معتقل "عوفر" تُمعن في اهمال الأسرى طبياً وتستهتر بعلاجهم
  11. الأسير محمد عادل داود من قلقيلية يدخل عامه الـ 32 في معتقلات الاحتلال
  12. الاحتلال يقتحم منزل محافظ القدس عدنان غيث في بلدة سلوان
  13. الهيئة الوطنية تعلن عن انطلاق المسير البحري الـ 19 غداً الاثنين
  14. الشرطة تغلق 10مكاتب للسياحة بقرار من النيابة لعدم استيفاء شروط الترخيص
  15. قوات الاحتلال تطلق النار على الصيادين ورعاة الأغنام جنوب قطاع غزة
  16. الرئيس عباس: قانون الضمان قابل للتعديل وبالامكان حله
  17. وزير الزراعة الاسرائيلي "اوري ارئيل" يقتحم المسجد الأقصى
  18. قوات الاحتلال تعتقل 10 مواطنين خلال حملة مداهمات في محافظات الضفة
  19. مسؤول قطري: الأمير تميم يرفض المشاركة في قمة الرياض
  20. في مؤتمر مكافحة الفساد: الرئيس عباس سنحل المجلس التشريعي قريبا

مجلة امريكية تنشر توقعها عن "داعش" القادم

نشر بتاريخ: 09/10/2018 ( آخر تحديث: 11/10/2018 الساعة: 08:26 )
بيت لحم-معا- بعنوان "توقع حول داعش القادم"، نشرت مجلة "ناشونال انترست" الأميركية تقريرًا تساءلت فيه حول مكان وكيفية ظهور مجموعة إرهابية جديدة لتملأ الفراغ الذي خلّفه تنظيم "الدولة الإسلامية".

ولفتت المجلّة الى أنّه مع انهيار خلافة "داعش"، يمكن أن تظهر جماعة مرتبطة بالتنظيم، لتصبح أكثر فتكًا وقادرة على العمل. وأوضحت المجلّة أنّ هناك العديد من العوامل التي تؤجج احتمال ظهور نسخة جديدة من التنظيم، بما في ذلك الضعف النسبي لقوات الأمن في المنطقة التي يعمل فيها الإرهابيون.

وأضافت أنّ ظهور تنظيم "القاعدة" في شبه الجزيرة العربية يوفّر رؤية واضحة للطريقة التي يمكن أن ينشأ فيها فصيل "داعش" المقبل.

وكان تنظيم "القاعدة" الذي لحقه عدد من المجموعات المرتبطة به يعدّ تهديدًا جادًا، حتى أن مدير الإستخبارات الأميركية السابق ديفيد بترايوس، وصف صانع القنابل الرئيسي في التنظيم، إبراهيم حسن العسيري، بأنه "أخطر رجل في العالم"، والجدير ذكره أنّ العسيري قُتل بعدما أصيب بغارة نفذتها طائرة بدون طيار في اليمن.

وهناك سبب آخر لنجاح "القاعدة" في شبه الجزيرة العربية وهو التطور المستمر للدعاية الجهادية والتواصل الإعلامي، ويرجع ذلك إلى حد كبير إلى رجل الدين الأميركي المولد أنور العولقي، الذي أثر بالجهاديين عالميًا قبل موته عام 2011.

كما كان تنظيم "القاعدة" متمكنًا من تحقيق التوازن الفعال بين الأهداف المحلية والعالمية. وقال الباحث المتخصص بالشؤون الإرهابية دانيال بيمان "حافظ الجهاديون على علاقات جيدة مع القبائل المحلية وكانوا مرنين في فرض الشريعة وما زال تنظيم القاعدة في شبه الجزيرة العربية قادرًا على لعب دور مثل هجمات تشارلي إيبدو في باريس، أوائل عام 2015. كما يحافظ التنظيم على علاقة وثيقة بشكل متزايد مع حركة الشباب في الصومال وجبهة النصرة".

وبعد هذا العرض، تعتبر المجلّة أنّ هذه العوامل التي أدت إلى نجاح القاعدة في شبه الجزيرة العربية، يمكن أن تتيح الظروف لفرع جديد من "داعش"، من الوصول بشكل خطير. فعندما نشأت "القاعدة" في شبه الجزيرة العربية، كان اليمن دولة غارقة في حرب أهلية داخلية، ولكنّ التنظيم استفاد من المساحات الشاسعة لتدريب وتنظيم الإرهابيين والتخطيط لتنفيذ هجمات متطورة ضد الغرب.

وبعد اليمن، والحديث عن شبه الجزيرة العربية، تطرقت المجلة الى ليبيا التي بيئة مشابهة، وﻗد ﺗﮐون اﻟﻣﻼذ اﻷﮐﺛر ﺧطورة ﻟﻟﻣﺟﻣوﻋﺔ الجديدة ﻓﻲ اﻟﻣﺳﺗﻘﺑل اﻟﻘرﯾب، فالمنطقة مليئة بالأسلحة وتقع على بعد 200 كيلومتر من أوروبا. كما أنّ "داعش" في ليبيا كان مسؤولاً عن تنفيذ هجوم في سوق عيد الميلاد في برلين عام 2016، ونفذ التفجير في مانشستر عام 2017.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018