الأخــبــــــار
  1. الرئيس يؤكد استعداده لاجراء انتخابات تشريعية ورئاسية
  2. وصول نائب السفير القطري خالد الحردان الى غزة عبر معبر بيت حانون
  3. وزير الخارجية الإسرائيلي: من المتوقع مشاركة إسرائيل في مؤتمر البحرين
  4. شرطة الاحتلال تلاحق مركبة في العيسوية شرق القدس وتعتدي على ركابها
  5. بعد الاستجابة المبدئية لجزء من مطالبهم- اسرى "عسقلان" يعلقون الإضراب
  6. الغاء الاضراب المقرر في 25 حزيران واستبداله بمسيرات رفضا لورشة البحرين
  7. الاحتلال يعتقل 4 مواطنين من بيت لحم ورام الله
  8. حالة الطقس: درجات الحرارة اعلى من معدلها السنوي العام بحدود درجتين
  9. الأسير ربيع السعدي من مخيم جنين يدخل عامه الـ16 في الأسر
  10. الكابينت ينعقد اليوم لبحث "التطورات الأمنية" الأخيرة
  11. ليبرمان يدعو لتشكيل "حكومة وحدة وطنية"
  12. مقتل مواطن 54 عاما بالرصاص اثر شجار وقع في يطا جنوب الخليل فجر اليوم
  13. هلال القدس يمثل فلسطين في البطولة العربية
  14. قوات الاحتلال تعيق حركة المواطنين جنوب بيت لحم
  15. فصل الصيف يبدأ مساء الجمعة ويستمر 93 يوما و15 ساعة و56 دقيقة
  16. أنصار الله تطلق طائرات مسيرة على مطارين في السعودية
  17. إسرائيل ترفض بنودا في بيان قمة دوشنبه حول القدس
  18. قناة إسرائيلية: لقاء سري بين أبو مازن ورئيس الشاباك
  19. 59 ألف مسافر تنقلوا عبر معبر الكرامة الأسبوع الماضي
  20. مصرع فتاة بالقدس بعد الاعتداء عليها بالضرب لعلاجها من السحر

مجلة امريكية تنشر توقعها عن "داعش" القادم

نشر بتاريخ: 09/10/2018 ( آخر تحديث: 11/10/2018 الساعة: 08:26 )
بيت لحم-معا- بعنوان "توقع حول داعش القادم"، نشرت مجلة "ناشونال انترست" الأميركية تقريرًا تساءلت فيه حول مكان وكيفية ظهور مجموعة إرهابية جديدة لتملأ الفراغ الذي خلّفه تنظيم "الدولة الإسلامية".

ولفتت المجلّة الى أنّه مع انهيار خلافة "داعش"، يمكن أن تظهر جماعة مرتبطة بالتنظيم، لتصبح أكثر فتكًا وقادرة على العمل. وأوضحت المجلّة أنّ هناك العديد من العوامل التي تؤجج احتمال ظهور نسخة جديدة من التنظيم، بما في ذلك الضعف النسبي لقوات الأمن في المنطقة التي يعمل فيها الإرهابيون.

وأضافت أنّ ظهور تنظيم "القاعدة" في شبه الجزيرة العربية يوفّر رؤية واضحة للطريقة التي يمكن أن ينشأ فيها فصيل "داعش" المقبل.

وكان تنظيم "القاعدة" الذي لحقه عدد من المجموعات المرتبطة به يعدّ تهديدًا جادًا، حتى أن مدير الإستخبارات الأميركية السابق ديفيد بترايوس، وصف صانع القنابل الرئيسي في التنظيم، إبراهيم حسن العسيري، بأنه "أخطر رجل في العالم"، والجدير ذكره أنّ العسيري قُتل بعدما أصيب بغارة نفذتها طائرة بدون طيار في اليمن.

وهناك سبب آخر لنجاح "القاعدة" في شبه الجزيرة العربية وهو التطور المستمر للدعاية الجهادية والتواصل الإعلامي، ويرجع ذلك إلى حد كبير إلى رجل الدين الأميركي المولد أنور العولقي، الذي أثر بالجهاديين عالميًا قبل موته عام 2011.

كما كان تنظيم "القاعدة" متمكنًا من تحقيق التوازن الفعال بين الأهداف المحلية والعالمية. وقال الباحث المتخصص بالشؤون الإرهابية دانيال بيمان "حافظ الجهاديون على علاقات جيدة مع القبائل المحلية وكانوا مرنين في فرض الشريعة وما زال تنظيم القاعدة في شبه الجزيرة العربية قادرًا على لعب دور مثل هجمات تشارلي إيبدو في باريس، أوائل عام 2015. كما يحافظ التنظيم على علاقة وثيقة بشكل متزايد مع حركة الشباب في الصومال وجبهة النصرة".

وبعد هذا العرض، تعتبر المجلّة أنّ هذه العوامل التي أدت إلى نجاح القاعدة في شبه الجزيرة العربية، يمكن أن تتيح الظروف لفرع جديد من "داعش"، من الوصول بشكل خطير. فعندما نشأت "القاعدة" في شبه الجزيرة العربية، كان اليمن دولة غارقة في حرب أهلية داخلية، ولكنّ التنظيم استفاد من المساحات الشاسعة لتدريب وتنظيم الإرهابيين والتخطيط لتنفيذ هجمات متطورة ضد الغرب.

وبعد اليمن، والحديث عن شبه الجزيرة العربية، تطرقت المجلة الى ليبيا التي بيئة مشابهة، وﻗد ﺗﮐون اﻟﻣﻼذ اﻷﮐﺛر ﺧطورة ﻟﻟﻣﺟﻣوﻋﺔ الجديدة ﻓﻲ اﻟﻣﺳﺗﻘﺑل اﻟﻘرﯾب، فالمنطقة مليئة بالأسلحة وتقع على بعد 200 كيلومتر من أوروبا. كما أنّ "داعش" في ليبيا كان مسؤولاً عن تنفيذ هجوم في سوق عيد الميلاد في برلين عام 2016، ونفذ التفجير في مانشستر عام 2017.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018