الأخــبــــــار
  1. نادي الأسير: قوات الاحتلال تعتقل (15) مواطناً من الضفة
  2. الاحتلال يجمّد قرار اخلاء عائلة الصباغ من بنايتها في حي الشيخ جراح
  3. الاحتلال يهدم مسكنا في قرية فصايل
  4. جيش الاحتلال ياخذ قياسات منزل الاسير خليل جبارين من يطا تمهيدا لهدمه
  5. داخلية غزة تؤكد انتهاء التحقيق في أزمة الايطاليين الثلاثة
  6. مجلس العموم البريطاني يرفض الموافقة على الصفقة حول بريكست
  7. ارتفاع مستوى بحيرة طبريا 68 سم منذ بداية موسم الأمطار
  8. نتنياهو: علاقاتنا مع العرب تتوطد ودول إسلامية رائدة تتقرب منا
  9. نتنياهو: "انصح ايران بسحب قواتها من سوريا على وجه السرعة
  10. انتهاء مباراة المنتخب الفلسطيني ونظيره الاردني بالتعادل السلبي
  11. الاحتلال يفرج عن الأسيرة لمى البكري من الخليل بعد اعتقال 39 شهرا
  12. الاحتلال يطلق النار صوب شبان قرب السياج الفاصل مع القطاع
  13. السعودية تدعو لتدخل أممي "فوري" لوقف الاستيطان
  14. الحكومة تقرر اعتماد التعديلات التي تم التوافق عليها بشأن قانون الضمان
  15. المحكمة العليا: قرار بوقف النائب العام د.احمد براك عن العمل
  16. حالة الطقس: منخفض قطبي ورياح شديدة وثلوج سريعة غداً
  17. قوات الاحتلال تعتقل 21 مواطنا من الضفة
  18. الإضراب الشامل يشل مدن الضفة احتجاجا على البدء بتنفيذ قانون الضمان
  19. أزمة صحية تهدد غزة في حال نفاذ الوقود
  20. إسرائيل تعتزم تدمير موقع أثري عربي لتوسيع مستوطنة

عملية تزاوج قبل 500 ألف عام "منعت انقراض البشر"

نشر بتاريخ: 11/10/2018 ( آخر تحديث: 12/10/2018 الساعة: 08:43 )
بيت لحم - معا - يعتقد معظم الأشخاص أن إنسان نياندرتال (الإنسان البدائي) انقرض ولم يعد له تأثير على حياتنا الحالية، لكن هذه المعلومة غير صحيحة، حيث وجدت دراسات سابقة أن ما بين 1.8 - 2.6% من الحمض النووي لمعظم الناس مصدره النياندرتال.

وحسب ما ذكر موقع "بيغ ثينك" ونشرته "سكاي نيوز" فإن دراسة جديدة كشفت هي الأخرى كيف أن الإنسان النياندرتالي ما يزال له تأثير على حياتنا، مضيفا "لقد نجح في التكييف الجيني الذي منع البشرية من فيروسات قاتلة ومن ثم الانقراض".

وتوصلت الدراسة الحديثة إلى أن لقاء جنسيا بين الإنسان البدائي و"هومو سابينس" (أي الإنسان العاقل) يجعل كل الناس مرتبطين وراثيا، موضحة أن البشر كانوا في طريقهم لمغادرة أفريقيا في اتجاه أوراسيا قبل أن يلتقوا بالنياندرتال.

وتابعت "أنتجت اللقاءات الجنسية التي حدثت قبل ما بين 500 ألف ومليون سنة، ذرية قابلة للحياة ومنعت البشرية من الانقراض".

وطور الإنسان النياندرتالي جينات قادرة على محاربة الأمراض والفيروسات القاتلة، مما جعله ينقلها للإنسان العاقل عند ذلك اللقاء الجنسي.

وقال المؤلف المشارك في الدراسة، دافيد إينارد، من جامعة أريزونا الأميركية، إن الإنسان العاقل لجأ إلى التزاوج من أجل حماية نفسه وبقائه على قيد الحياة، مضيفا "بطبيعة الحال، لم تمر الأمور في البداية بسلاسة حين التقيا لأول مرة".

وتم خلال البحث إنشاء قائمة تضم أكثر من 4500 جينة من البشر المعاصرين، من أجل مقارنتها مع قاعدة بيانات تضم جينات النياندرتال.

ووجد العلماء تطابقا في 152 جينة بين البشر المعاصرين والنياندرتال.

ويعتقد الباحثون أن هذه الجينات المستمدة من الإنسان البدائي هي التي تحارب بعض الفيروسات اليوم، مثل التهاب الكبد الوبائي وفيروس نقص المناعة البشرية والإنفلونزا وهي التي حمته من الانقراض قبل آلاف السنين.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018